الصفحة الرئيسية    تابعنا من خلال فيدو على الفيسبوك فيدو على التويتر




ارسل لمن يهمك ...
الحساسية من البنسلين – Penicillin allergy
الحساسية من البنسلين       
* حساسية البنسلين:
الحساسية من البنسلين هى الاستجابة المفرطة للجهاز المناعي بجسم الإنسان للبنسلين والمضادات الحيوية التي تحتوى عليه.

إذا كان الشخص يعانى من حساسية البنسلين فسوف تتراوح الأعراض ما بين البسيطة حتى الحادة أو الخطيرة التى تهدد حياته فى صورة الإعوار.

الحساسية من البنسلين- حساسية البنسلين.
- أعراض الحساسية من البنسلين.
- الأسباب.
- عوامل الخطورة.
- الذهاب إلى الطبيب.
- الاختبارات والتشخيص.
- العلاج والعقاقير.
- نمط الحياة والعلاج المنزلي.
- الوقاية.

والحساسية من البنسلين هى من أنواع الحساسية الشائعة والمرتبطة بالأدوية من المضادات الحيوية، والمضادات الحيوية التي يدخل فى تركيبها البنسلين توصف على نطاق واسع للعدوى البكتيرية مثل الميكروب السبحي، وهناك البعض من الأعراض التي تظهر لا يكون لها صلة بالحساسية من البنسلين عند أخذ الشخص دواء يحتوى على مركبات البنسلين.
المزيد عن الميكروب السبحي ..
غير معروف السبب حتى الآن لماذا يعانى البعض من حساسية البنسلين دون غيرهم، وبمجرد أن تظهر أعراض الحساسية من البنسلين فإن أبسط الطرق للوقاية هو تجنب البنسلين وتجنب المضادات الحيوية التي تحتوى عليه.

* أعراض الحساسية من البنسلين:
العديد من الأشخاص التي تعانى من استجابة ضد البنسلين لا يعنى بالضرورة تفسيرها على أنها حساسية البنسلين (مثل الطفح الجلدي مثلاً) فليس كل الاستجابات تُصنف على أنها حساسية، لكن من بين أعراض حساسية البنسلين:
- الطفح.
- الهرش.
المزيد عن الهرش ..
- أزيز الصدر.
- تورم الشفاه أو اللسان أو الوجه.
- استجابة الجسم المتمثلة فى الإعوار:
وهى استجابة خطيرة تهدد حياة الشخص والتي تظهر مباشرة بعد التعرض للبنسلين، ومن بين أعراض الإعوار التالى:
- صعوبة التنفس.
- أزيز الصدر.
- انخفاض حاد فى ضغط الدم.
- تورم الحلق واللسان.
- الدوار.
- فقدان الوعي.
- النبض السريع أو الضعيف.

* أسباب حساسية البنسلين:
السبب وراء إصابة الإنسان بأي نوع من أنواع الحساسية هو الخلل فى وظيفة جهاز المناعة، حيث يقوم جهاز المناعة بتحديد أدوية بعينها على أنها ضارة وبالتالى تحفيز الجسم لإفراز الأجسام المضادة (IgE) لمعادلة مركبات الدواء المسببة للحساسية.
وفى المرة التالية التي يتعرض فيها الجسم لهذه المواد فإن الأجسام المضادة تتعرف عليها وترسل إشارة إلى الجهاز المناعي من أجل إصدار مضادات الهيستامين وغيرها من المواد الكيميائية الأخرى. والهيستامين وهذه المواد الكيميائية تسبب سلسلة من الأعراض والعلامات، لكن الهيستامين مسئول بشكل جزئي عن كافة استجابات الجسم للحساسية بما فيها رشح الأنف والهرش بالعين، جفاف الحلق، الطفح، الغثيان، الإسهال، صعوبة فى التنفس إلى الإصابة بالإعوار النمط الحاد والخطير من الحساسية.
المزيد عن رشح الأنف ..
المزيد عن الإسهال ..

ينتمي البنسلين إلى عائلة العقاقير من المضادات الحيوية المعروفة باسم (Beta-lactam)، وتشتمل هذه العائلة على "البنسلين والأموكسيلين" وهى تعتبر من الأدوية الرخيصة فى الثمن وفى نفس الوقت فعالة فى علاج العديد من العدوى البكتيرية الشائعة مثل العدوى التي تصيب الجلد أو الأذن أو الجيوب الأنفية أو الجهاز التنفسي العلوي.
ويؤخذ البنسلين عن طريق الحقن أو فى صورة أقراص أو شراب عن طريق الفم حيث يقوم بوقف نمو البكتريا فى الجسد. توجد أنواع متعددة من البنسلين وكل نوع يستهدف عدوى محددة فى جزء محدد بالجسم، ومن الأنواع المعروفة منه:
- الأموكسيلين.
- البنسلين.
- البنسلين (جى).
- البنسلين (فى).
إذا كان الشخص يعانى من حساسية من إحدى أنواع البنسلين، فهذا يعنى ازدياد احتمالية تعرضه لنفس الحساسية مع الأدوية الأخرى التي تحتوى على مركبات البنسلين. كما يوجد بعض الأشخاص التي تعانى من البنسلين ويظهر لديها استجابة مناعية لدواء (Cephalosporins) وهى إحدى أنواع المضادات الحيوية القريبة جداً من البنسلين.
لا يُولد الشخص وهو يعانى من حساسية البنسلين، وتظهر الأعراض بمجرد أن يتعرض الشخص لعقار ما يحتوى عليه، وبعد ذلك ومع تكرار التعرض له وللمضادات الحيوية الوثيقة الصلة به تثير استجابة الجهاز المناعي وتظهر أعراض الحساسية منه، وقد تكون الأعراض أكثر حدة من التعرض الأول السابق له.

* عوامل الخطورة:
هناك البعض ممن تزيد لديهم مخاطر الإصابة بحساسية البنسلين عن غيرهم، ومن هذه العوامل التي تساعد على ذلك:
- إذا كان الشخص ما بين 20 – 49 عاماً.
- إذا كان الشخص يأخذ البنسلين بصفة متكررة.
- إذا كان الشخص يعانى من مرض الأيدز.
المزيد عن الأيدز ..
- إذا كان الشخص يعانى من حساسية من البنسلين فى الماضي أو من أى دواء آخر.
- إذا كان الشخص يعانى من التليفات الكيسية (Cystic fibrosis).

* الذهاب إلى الطبيب:
لابد من اللجوء الفوري للمساعدة الطبية عندما تظهر أعراض الإعوار على الشخص.
أما إذا كانت الأعراض فى صورة مخففة يتم استشار الطبيب، ومن الأفضل الذهاب إليه أثناء ظهور علامات الحساسية حتى يتسنى التشخيص الدقيق.

نظراً لأن وقت الزيارة محدود، فلابد من إعداد المعلومات التي قد يطلبها الطبيب من الشخص:
أ- ما الذي يمكن أن يفعله الشخص المصاب بالحساسية؟
- تدوين الأعراض، والفترة التي استمرت فيها.
- قائمة المعلومات الطبية، مثل وجود اضطرابات صحية، نوعية الأدوية، مع ذكر تاريخ العائلة من الحساسية.
- تدوين كافة المعلومات الشخصية بما فيها الضغوط التي قد يكون الشخص قد تعرض لها أو التغيير فى نمط الحياة.
- التقاط صور للجلد فى حالة ظهور الطفح الجلدي بعد أخذ البنسلين.
- تدوين كل مرة تعرض فيها الشخص للبنسلين، وما هى الأعراض التي ظهرت عليه.
- تدوين قائمة الأدوية والفيتامينات والمكملات التي يأخذها الطفل أو الشخص.
- اصطحاب أحد أفراد العائلة أو الأصدقاء.
- كتابة الأسئلة الهامة التي يرغب المريض فى سؤالها للطبيب، والتالي هى الأسئلة الشائع تداولها .. مع عدم التردد فى إضافة المزيد إليها إذا لم يكن هناك شيئاً متضحاً أمام الشخص ويريد الاستفسار عنه:
1- هل الأعراض التي ظهرت هى أعراضا لحساسية البنسلين؟
2- هل توجد أسباب أخرى محتملة لهذه الأعراض؟
3- كيف سيتم التشخيص؟
4- كيف سيتم التعامل مع حساسية البنسلين؟
5- هل هذه الحالة طارئة أم مزمنة؟
6- هل ينبغي حمل بطاقة تفيد بالحالة المرضية للشخص؟
7- ما هى الإجراءات الوقائية لتجنب البنسلين؟

ب- ما الذي يتوقعه الشخص من الطبيب؟
سيقوم الطبيب بسؤالك عدداً من الأسئلة، لذلك لابد أن يكون الشخص على استعداد للإجابة عليها من أجل التشخيص السليم للحالة:
1- ما هى الأعراض التي ظهرت؟
2- متى بدأت هذه الأعراض فى الظهور؟
3- هل ظهرت الأعراض بفترة وجيزة بعد التعرض للبنسلين؟
4- هل ازدادت الأعراض سوءاً أم تحسنت؟ وما السبب؟
5- هل ظهرت الأعراض بشكل مؤقت أم مستمر؟
6- هل يعانى الشخص من حساسية ضد أنواع أخرى من الأطعمة أو حساسية القش؟
المزيد عن حساسية الأطعمة ..
المزيد عن حساسية القش ..
7- هل هناك تاريخ فى العائلة بالإصابة بهذا النوع من الحساسية أو يعانى من حمى القش؟
8- هل هناك تاريخ فى العائلة للإصابة بالحساسية؟
9- ما هو كم جرعة البنسلين، وهل تم أخذه عن طريق الحقن أم عن طريق الفم فى صورة أقراص أو شراب؟

ج- ما الذي يمكن أن يفعله الشخص فى الوقت المناسب؟
تقليل تعرض الشخص لمسبب الحساسية بتجنب المثيرات من مركبات البنسلين أو المضادات الحيوية القريبة الصلة به وهذا ما يحدده الطبيب.

* الاختبارات والتشخيص:
الطفح الجلدى وحساسية البنسلينأول شىء يسأل عنه الطبيب هو ماضي الشخص من أنواع الحساسية وخاصة إذا كان هناك ظهور سابق لأعراض حساسية البنسلين، كما سيقوم الطبيب بفحص جسد الشخص للتعرف على العلامات ونفى أية اضطرابات أخرى.
ويوصى الطبيب بإجراء اختبارات الحساسية من البنسلين فى الحالات التالية:
1- إذا كان الشخص يعانى من حساسية من البنسلين فى الماضي، لكنه لم يعد حساساً للعقار الذي يأخذه.
- إذا كان هناك احتياج للعلاج بالبنسلين.
- إذا أراد الطبيب عدم وصف علاج قوى من المضادات الحيوية طالما لا تتطلب الحالة ذلك.
- ولتجنب مخاطر التعرض لحساسية الإعوار مع البنسلين.
ينبغي أن يقوم لهذه الاختبارات طبيب متخصص فى أمراض الحساسية.
اختبار الجلد:
وهذا الاختبار يتم إجراؤه للتعرف عما إذا كان الشخص لديه حساسية من الدواء الذي يحتوى على البنسلين، وتتضمن خطواته التالى:
- يتم حقن الشخص بكم ضئيل من البنسلين فى جلد الظهر أو الساعد.
- إذا كان الشخص حساساً لمادة محددة فسوف تظهر الأعراض من الطفح وتورم الجلد.
وإذا كانت نتيجة الاختبار سلبية فسوف يقوم الطبيب بوصف أدوية البنسلين أو المضادات الحيوية وثيقة الصلة به. أما إذا كانت النتيجة إيجابية فسوف يوصى الطبيب بتجنب البنسلين وأياً من مشتقاته أو المضادات الحيوية الوثيقة الصلة به.

* العلاج والعقاقير:
إذا ظهرت أعراض الحساسية على الشخص بعد أخذه البنسلين ينبغي عليه فعل التالى:
- التوقف عن أخذ الدواء على الفور، وسؤال الطبيب عن البديل.
- تجنب الاعتماد على البنسلين فى المستقبل.
ويعتمد علاج الأعراض على نوع الاستجابة التي يظهرها الجهاز المناعي بجسم الإنسان:
أ- حساسية الإعوار: وهى نادرة الحدوث لكنها تتطلب الحقن بالإبينفرين (الأدرينالين) والدخول إلى المستشفى لمتابعة ضغط الدم والتنفس.
ب-الطفح: تتحسن أعراضه بعلاج من مضادات الهيستامين، أما الأنماط الحادة منه فتطلب علاج أقوى عن طريق الحقن أو عن طريق الفم بالكورتيكوستيرويد.

* نمط الحياة والعلاج المنزلي:
إذا كان الشخص يعانى من حساسة البنسلين فى الماضي لابد من إخبار الطبيب بذلك عند متابعته لحالة مرضية أخرى بما فيهم طبيب الأسنان.
ومن الأفضل حمل بطاقة أو ارتداء أسورة تفيد بأن الشخص يعانى من حساسية البنسلين.

* الوقاية:
حساسية البنسلينأفضل الوسائل لتجنب الحساسية من البنسلين هو تجنب المركبات التي تحتوى عليه أو المضادات الحيوية الشبيهة به، وعند ضرورة أخذ إحدى المضادات الحيوية سوف يقوم الطبيب بوصف النوع الملائم.
لكن هناك بعض أنواع العدوى التي لا مفر معها من أخذ المضادات الحيوية التي تحتوى على البنسلين.
وفى هذه الحالة مع ثبوت معاناة الشخص من أعراض الحساسية من البنسلين فى الماضي فأول شىء سيتم اللجوء إليه هو إجراء اختبار الجلد لمعرفة ما إذا كانت النتيجة سلبية أم إيجابية .. وفى حالة ثبوت الحساسية ومع ضرورة أخذ البنسلين يوصى الطبيب بـ(Penicillin desensitization) وهو إبطال الحساسية من البنسلين.
عملية إبطال الحساسية من البنسلين بجسم الشخص تتم داخل المستشفى وذلك بحقن جرعات ضئيلة من البنسلين (أو عن طريق الفم) التي تتزايد تدريجياً. وبما أن عملية الإبطال هذه قد تتضمن على وجود مثير الحساسية فلابد من إجرائها داخل المستشفى وبمعرفة شخص متدرب وفى ظل أنه لا محالة من أخذ البنسلين. وتستمر هذه العملية حتى تمام الانتهاء من الجرعة الموصوفة ثم يتم التوقف عنها، وفى حالة الحاجة إلى أخذ البنسلين مرة أخرى سوف يحتاج الشخص إلى المرور بعملية إبطال الحساسية من البنسلين من جديد.
وتستغرق عملية إبطال الحساسية هذه بوجه عام من يوم إلى يومين .. كما أنها لا تأتى بالنتائج الفعالة مع كل الحالات.

المزيد عن أنواع الحساسية الأخرى ..

ارسل ارسل هذا الموضوع لصديق
تقييم الموضوع:
ممتاز
جيد جداً
جيد
مقبول
ضعيف
   
إضافة تعليق:
 
 
الصفحة الرئيسية عن فيدو اعلن في فيدو اتصل بنا إخلاء المسئولية سياسة السرية
© 2001 جميع حقوق النشر محفوظة لشركة الحاسبات المصرية
Designed & Developed by EBM Co. صمم وطور بواسطة شركة الحاسبات المصرية