الصفحة الرئيسية    تابعنا من خلال فيدو على الفيسبوك فيدو على التويتر




ارسل لمن يهمك ...
زيت العصفر ودهون البطن- Safflower and abdomen fats
(زيت القرطم)
زيت العصفر ودهون البطن       
* زيت العصفر (القرطم):
إذا كنت لا تعلم ما هو زيت العصفر أو تجهل استخداماته، فالتالي هي معلومات للتعرف على ماهيته، وعلى فوائده، وكيف يساهم زيت العصفر في إنقاص الوزن وفقد دهون البطن، وما هي القيم الغذائية الهائلة التي يحتوى عليها؟

عصفر (قرطم):
ينتمي نبات العصفر ذلك النبات الحولي إلى عائلة (Asteraceae)، ينمو نبات العصفر ليصل إلى 30 – 150 سم في الطول، كل فرع من أفرع هذا النبات عادة ما يحتوى في المتوسط من رأس زهرة واحدة إلى خمسة، تحتوى كل رأس على 15 – 20 بذرة.

زهرة نبات القرطم- تعريف زيت العصفر.
- مما يتكون زيت العصفر؟
- ما هي فوائد زيت العصفر؟
- الآثار الجانبية لزيت العصفر.
- القيم الغذائية لزيت العصفر.
- زيت العصفر ودهون البطن.

ويحمل نبات العصفر أزهار لها اللون الأصفر اللامع أو البرتقالي أو الأحمر. منذ القدم كان يتم حصاد هذه البذور لاستخدامها في تلوين الأطعمة وإكسابها النكهة المميزة، أما في الطب فكان يتم اللجوء إلى بذور العصفر لعمل نبات العصفرالصبغات الحمراء والصفراء.
المزيد عن بذور النباتات ..
لكن ما هو زيت العصفر؟
منذ عقود قليلة ماضية، كان يتم زراعة نبات العصفر من أجل استخراج الزيت من بذوره كإحدى أنواع زيوت الخضراوات المتعددة التي يتم الاستعانة بها في الأغراض المختلفة. وقد كشفت الأبحاث المتعددة التي خضع لها هذا الزيت أنه يحتوى على فوائد شبيهة بتلك الفوائد التي يحتوى عليها زيت عباد الشمس. في الآونة الأخيرة لم يعد يستخدم زيت العصفر في أغراض التلوين أو إضافة النكهة للأطعمة بقدر ما يستخدم في أغراض الطهي وفى إضافته للسلطة وتصنيع السمن (المسلى) النباتي.
الاسم العلمي لزيت العصفر هو (Carthamus tinctorius)، كما يتم استخدامه في صورة مكمل غذائي.

* مما يتكون زيت العصفر؟
القيم التي يحتوى عليها زيت العصفر نجدها متمثلة في:
- فيتامين (هـ) وفيتامين (كيه).
- كما أنه يتميز باحتوائه على كميات وفيرة من الدهون أحادية التشبع والمتعددة التشبع وأوميجا-6.
- نسب الكوليسترول به منخفضة وبالمثل الصوديوم والدهون المشبعة.
المزيد عن الكوليسترول ..
- كم السعرات الحرارية في كوب واحد من هذا الزيت (ما يقرب من 220 جرام) تقدر بـ1927.
- يحتوى زيت العصفر على كميات صغيرة من الكولين (الكولين هي تلك المادة التي تتواجد في جميع خلايا الجسم وهى ضرورية لأداء الكبد لوظيفته).

* ما هي فوائد زيت العصفر؟
زيت العصفربجانب الاستخدامات التي تم الإشارة إليها سلفاً، فقد ظهرت مؤخراً فوائد أخرى لزيت العصفر، ومن بينها:
- تقوية الجهاز المناعي بجسد الإنسان، ووقايته من الإصابة بأنواع العدوى والأمراض المختلفة.
- نسب الكوليسترول المنخفضة فئ زيت العصفر جعلته زيتاً صحياً وبالمثل احتوائه على كم عالٍ من الدهون متعددة التشبع، مما يقلل من مخاطر تعرض الإنسان لأمراض القلب.
- كما يساعد زيت العصر على إنقاص الوزن وخاصة فقد الدهون في منطقة البطن، حيث يمنع تراكم الدهون في الجسم وذلك بتحفيز عملية التمثيل الغذائي أن تتم بشكل سريع وعليه مساعدة الشخص في إنقاص وزنه.
المزيد عن عملية التمثيل الغذائى ..
- وقد عكس استخدام زيت العصفر عند السيدات اللاتي يعانين من مرض السكر الناتج عن السمنة – انخفاض في معدلات سكر الدم لديهم، بالإضافة إلى فقدهم كم الدهون المتزايدة والمتراكمة بجسدهم.
المزيد عن السمنة ..
المزيد عن مرض السكر ..
- زيت العصفر غنى بفيتامين (هـ) وهو مفيد للشعر الصحي، فتدليك الرأس بشكل منتظم بزيت العصفر يساعد على انسيابية الشعر وزيادة كثافته ويمنع تساقطه بل وإعادة نموه من جديد.
المزيد عن جمال الشعر ..
المزيد عن تساقط الشعر ..
- زيت العصفر مفيد لصحة الجلد بالمثل، حيث يتم استخدامه كمرطب مما يجعل الجلد لامعاً طوال الوقت لاحتفاظه بالماء وخاصة فصل الشتاء حيث يحول دون جفافه، ويعالج هذا الزيت حب الشباب والتخلص من التجاعيد والندبات.
المزيد عن جفاف الجلد ..
المزيد عن حب الشباب ..
- يحتوى زيت العصفر على كم هائل من الدهون متعددة التشبع، هذه الدهون تساعد بدورها على تخليق "البروستاجلاندين" في جسم الإنسان، وهو هرمون يقوى أغشية الخلايا ويدعم وظائف الجسم المختلفة.
- يفيد زيت العصفر في علاج بعض الحالات مثل متلازمة ما قبل الدورة الشهرية، كما يفد في تصحيح الدورة الشهرية غير المنتظمة عند الإناث.
المزيد عن الدوة لشهرية ..
المزيد عن الدورة الشهرية الأولى ..

* الآثار الجانبية لزيت العصفر:
على الرغم من أن زيت العصفر له فوائد متعددة، إلا أنه ينبغي توخي الحذر عند استخدامه لما يوجد له من بعض الآثار الجانبية:
هناك بعض الأشخاص الذين ثبتت حساسيتهم للنباتات التي تنتمي لعائلة (Asteraceae)، ومنها بالطبع العصفر.
ونجد أعراض الحساسية التي تظهر عليهم متمثلة في صورة:
- غثيان و/أو قيء.
- صداع.
- دوار.
- إفراز عرق.
المزيد عن إفراز العرق ..
- ألم في الصدر و/أو في الظهر.
المزيد عن آلام الظهر ..
- رعشة.
- اضطرابات في المعدة من عسر الهضم أو الإصابة بالإسهال أو فقدان الشهية.
المزيد عن الإسهال ..
الإفراط في استخدام زيت العصفر، قد يؤدى إلى العديد من المضاعفات:
- ارتفاع مؤقت في إنزيمات الكبد.
- آلام حادة في الصدر.
- فرط تجلط الدم.
- ضيق النفس.
- فرط الدهون فى الدم.
- فرط الحرارة.
- نقص الصفائح الدموية.

* القيم الغذائية لزيت العصفر:
العصفر (القرطم)يتم استخراج زيت العصفر بطريقتين: الطريقة الأولى هي الطريقة الكيميائية حيث يتم استخراج الزيت بإضافة المواد الكيميائية للبذور. أما الطريقة الثانية هي الطريقة الميكانيكية والتي يتم تفضيلها على الطريقة الأولى حيث يتم استخدام ماكينات لاستخراج الزيت بدون إضافة أية مواد له وبذلك يتم المحافظة على خواصه الطبيعية وقيمه الغذائية.
والتالي هو جدول القيم الغذائية التي يحتوى عليها كوب واحد من زيت العصفر (ما يقرب من 218 جرام):
المادة الغذائية كمها
الدهون المشبعة 13.5 جرام
الدهون أحادية التشبع 163 جرام
الدهون متعددة التشبع 31.3 جرام
أوميجا-6 31284 ملجم
السعرات الحرارية 1927
فيتامين هـ 74.3 ملجم
فيتامين كيه 15.5 ميكروجرام
الكولين 0.4 ملجم

وبما أن الزيت يحتوى على كميات كبيرة من الدهون أحادية التشبع يكون الزيت عرضة للفساد عند تعرضه للحرارة أو للضوء أو للأكسجين، وهنا تأتى ضرورة تخزينه في مكان بارد ومظلم لإطالة عمره.

* زيت العصفر ودهون البطن:
زيت العصفر ودهون البطنما هي العلاقة بين زيت العصفر ودهون البطن؟ هل استخدام هذا الزيت يعمل على إنقاص الوزن وفقد دهون البطن؟
كما سبق وأن أشرنا، إن زيت العصفر يستخرج من بذور نبات العصفر (القرطم)، وهذا الزيت بلا رائحة وبلا نكهة ويحتوى على الأحماض الدهنية أوميجا-6، لكن هل توجد علاقة أكيدة بين زيت العصفر وما يساهم به من فقد لدهون البطن .. تلك الدهون التي تزعج الكثير منا؟!
هناك العديد من الأنظمة الغذائية التي تساهم في إنقاص كم الدهون المتراكمة بالجسد وخاصة تلك المرتبطة بتقليل كم الكربوهيدرات أو الدهون التي يتناولها الإنسان، لكن ماذا عن تناول مادة غذائية بعينها! فهل يعمل زيت العصفر على فقد دهون البطن؟
المزيد عن أخطاء رجيم الكربوهيدرات ..
هناك دراسة تم إجراؤها من قبل "المجلة الأمريكية للتغذية المعملية" لمعرفة العلاقة بين زيت العصفر وفقد دهون البطن، حيث توصلت هذه الدراسة إلى أن زيت العصفر يساهم في تقليل كم الدهون المتراكمة في البطن. خضع لهذه الدراسة السيدات اللاتي وصلن إلى سن انقطاع الطمث (المزيد عن سن انقطاع الطمث) ويعانين من مرض السكر النوع الثاني، طُلب من هذه السيدات أن يضيفوا بعضاً من زيت العصفر إلى أنظمتهم الغذائية بشكل منتظم مع الاستمرار في القيام بأنشطتهم اليومية على مدار 16 أسبوعاً. وبعد انقضاء أسابيع قليلة، وجد الباحثون أن هؤلاء السيدات فقدن ما يقرب من 1 كجم في الوزن وما يقرب من 1.5 كجم من الدهون كما انخفضت معدلات السكر لديهم .. وساعد هذا الزيت بالمثل في فقد الرجال لدهون منطقة البطن.
والمسئول عن إقلال محتوى الدهون في جسم الإنسان هو حمض اللينوليك (Linoleic acid) إحدى أنواع الدهون متعددة التشبع، حيث يغير زيت العصفر من طريقة عمل الأنسجة التي تقوم باختزان الدهون، ويحول الدهون إلى طاقة يستخدمها الجسم، كما يعمل الزيت كمنشط لعملية التمثيل الغذائي، ويدعم الزيت عملية الهضم بضمان تخلص الجسد من كافة الفضلات .. وكل ذلك يعلل كيف يؤثر زيت العصفر على فقد دهون البطن .. أو يفسر العلاقة القائمة بين زيت العصفر وبين فقد دهون البطن.
إذن كيف يضاف زيت العصفر إلى النظام الغذائي اليومي؟
هذه نصائح تتضمن على كيفية إدراج زيت العصفر في النظام الغذائي اليومي من أجل فقد دهون ازيت العصفرلبطن:
- إضافة زيت العصفر إلى توابل السلطة التي يتناولها الشخص بشكل يومي.
- طهي اللحوم والخضراوات بزيت العصفر بدلاً من استخدام أنواع الزيوت الأخرى التي تضيف مزيداً من الدهون للجسم.
- إضافة ملعقتين صغيرتين من زيت العصفر للميلك شيك، وعدم زيادة الكم المضاف من الزيت عن ذلك المذكور حتى لا يتغير طعم المشروب.
المزيد عن وصفات الميلك شيك ..
- إضافة القليل من زيت العصفر إلى الزبادي عند تناوله.
المزيد عن الزبادي ..
- عمل الفشار بزيت العصفر أو تحميص الخبز في زيت العصفر قبل تناوله.
المزيد عن طريقة عمل الفشار ..
- استخدام زيت العصفر في إعداد المعجنات بدلاً من الزبد.
- يمكن طهي الأرز وغيره من الحبوب بزيت العصفر.
المزيد عن زراعة الأرز ..
- استخدام زيت العصفر غير المكرر في إعداد صلصة الخل.
اعتبارات هامة عند تناول زيت العصفر ضمن النظام الغذائي اليومي للشخص:
1- أن النتيجة لا يمكن ملاحظتها منذ اليوم الأول من استخدام الزيت، لكن على المدى الطويل.
2- أن العلاقة بين زيت العصفر وبين فقد الإنسان لدهون البطن مازالت تحت البحث والدراسة.
3- أن الأبحاث التي أُجريت على هذه العلاقة خضع لها عديد قليل من الأفراد.
4- لابد من استهلاك هذا الزيت بالقدر المعقول لأن له بعض المضاعفات والآثار الجانبية.
5- إذا كان الدليل القوى للتوصل للعلاقة بين زيت العصفر وفقد دهون البطن مازال بحاجة إلى مزيد من الإثبات، فإن فوائده واضحة جلية لا تحتاج إلى تأكيد!

* المراجع:
- "Use Olive, Canola, Corn or Safflower Oil as Your Main Kitchen Fats" - "heart.org".
- "Safflower" - "agmrc.org".

ارسل ارسل هذا الموضوع لصديق
تقييم الموضوع:
ممتاز
جيد جداً
جيد
مقبول
ضعيف
   
إضافة تعليق:
 
 
الصفحة الرئيسية عن فيدو اعلن في فيدو اتصل بنا إخلاء المسئولية سياسة السرية
© 2001 جميع حقوق النشر محفوظة لشركة الحاسبات المصرية
Designed & Developed by EBM Co. صمم وطور بواسطة شركة الحاسبات المصرية