الصفحة الرئيسية    تابعنا من خلال فيدو على الفيسبوك فيدو على التويتر




ارسل لمن يهمك ...
التحريك (الرسوم المتحركة) - Animation
يوم التحريك  العالمى       
* الرسوم المتحركة – Animation films:
هذا الفن يقوم على فكرة الخداع البصري الذي يبهر الكبار قبل الصغار، فتعرض الصور أمامنا في تسلسل يتم بسرعة فائقة مما يعطى لنا انطباعاً بأنها تتحرك لكنها في واقع الأمر ليست كذلك فهي صور ساكنة.

الرسوم المتحركة هى فن ينتمي إلى فن الأفلام، وتصنف على أنها إحدى أنواع الأفلام المتعددة التي تضم:
- أفلام الحركة.
- أفلام المغامرات.
- الأفلام الكوميدية.
- أفلام الجريمة/العصابات.

يوم التحريك العالمى- ما هو التحريك (الرسوم المتحركة)؟
- الكاريكاتير والرسوم المتحركة.
- اختلاف فيلم الرسوم المتحركة عن الفيلم السينمائى.
- تاريخ الرسوم المتحركة.
- خطوات صناعة أفلام الكرتون.
- استخدامات الرسوم المتحركة.
- ما الذى تقدمه لنا أفلام الرسوم المتحركة؟
- مستقبل الرسوم المتحركة.
- ما هو يوم التحريك العالمى؟

- الأفلام العاطفية.
- الأفلام التاريخية/البطولية.
- أفلام الرعب.
- الأفلام الموسيقية/الراقصة.
- أفلام الخيال العلمى.
- أفلام الحروب.
- الأفلام الغربية.
- أفلام السير الذاتية.
- سينما الفتيات.
- الأفلام البوليسية/السرية.
- أفلام الكوارث.
- أفلام الفانتازيا.
- الفيلم الأسود.
- أفلام الفتيان.
- أفلام الميلودراما.
- أفلام الطرقات.
- الأفلام الرومانسية.
- الأفلام الرياضية.
- أفلام القوى الخارقة.
- أفلام الإثارة.
- أفلام الرسوم المتحركة.
- الأفلام الإنجليزية.
- أفلام موجه للطفل والأسرة.
- الأفلام الكلاسيكية.
- الأفلام التسجيلية.
- الأفلام المسلسلة.
- الأفلام الجنسية.
- الأفلام الصامتة.
المزيد عن السينما ..

أفلام الكرتونأما تعريف أفلام الرسوم المتحركة أو فن الرسوم المتحركة: "فيلم سينمائي مؤلف من سلسلة من الرسوم كل منها يختلف اختلافاً طفيفاً عن الرسم الذي يسبقه أو الرسم الذي يليه". وأفلام الرسوم المتحركة تختلف عن أفلام التحريك بالدمى والتحريك بالصلصال فهي نمط ثالث مختلف عنهما.

ويطلق على أفلام الرسوم المتحركة أفلام "الكرتون" التي تعنى بالعربية الرسم الكاريكاتوري، والكاريكاتور هى تلك الرسوم الساخرة التي عادة ما تصدر فى الجرائد والمجلات والكتب التى تعكس الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية بطريقة نقدية ساخرة أو تركز على ملامح شخصية بعينها، كما أنها تستخدم هذه الكلمة مع أفلام الرسوم المتحركة الكوميدية.
ونجد أن فن الكاريكاتير هو فن الرمز الذي يخاطب القلب والعقل، وهو فن يهدف إلى تغيير السلوك السلبية بشكل غير مباشر. فالفكرة مرسومة وقد تصاحبها عبارات أو تكون بدون تعليق أو كلام. وهذا الفن موجود منذ القدم وأول من رسم الكاريكاتير هم الفراعنة حيث نجد لوحات من الحجر الفرعوني أو ورق البردي مرسوم عليها منظر لثعلب يرعى الغنم وهو يضع فى فمه مزماراً يعزف عليه .. أو أسد يحاول هزيمة غزالة فى لعبة الشطرنج .. وهكذا من الرسوم الساخرة الأخرى.
وأول ظهور له عند العرب كان على يد ابن الرومي، أما عند الغرب فكان مولد هذا الفن على يد الفنان الساخر الفرنسي "دومييه" 12808 – 1879.

* اختلاف أفلام الرسوم المتحركة:
أفلام الكرتونتختلف أفلام الرسوم المتحركة فى طبيعتها عن الأفلام السينمائية الحية المتعارف عليها، والتالي بعضاً من هذه الاختلافات:
- الواقعية:
الفيلم الحي يصور الواقع من بشر وحيوانات ونباتات حقيقة أو مناظر طبيعية موجودة بالفعل من حولنا فى البيئة، أما فيلم الرسوم المتحركة يقدم أحداث وشخصيات ترقى إلى مرتبة الخيال لا تمثيل لها فى الواقع من خلال رسوم ساكنة ولكنها تبدو وكأنها فى حالة حركة باستخدام تقنيات خاصة.
- المرونة:
هى سمة صناعة إنتاج الأفلام الحية، فيمكن أن يتم حذف مشهد وإضافة آخر أو إجراء التعديلات عن طريق المونتاج وبالتالى إضافة معانٍِ جديدة تخدم قصة الفيلم، مع التقاط المشاهد بزوايا مختلفة بالكاميرا، أما أفلام الرسوم المتحركة فهي تتميز بالجمود فى تنفيذها والالتزام بتسلسل الصور وثبات زاوية الكاميرا، والخطأ الذي يستلزم الحذف يخل بتسلسل الحركة لأن كل مجموعة من الرسوم تقدم الحركة الكاملة وعدم وجود أياً منها فهذا معناه غياب هذا التسلسل.
- التنوع:
تتميز الأفلام الحية بتنوع المناظر والخلفيات والأحداث فيها، أما أفلام الرسوم المتحركة فهي عبارة عن لوحات إما لخلفيات ثابتة أو للشخصيات الرئيسية حيث يتم تركيب صور الشخصيات على الخلفيات لتقديم أحداث الفيلم.
- الحركة:
الحركة ملازمة للفيلم السينمائي الحي منذ بداية التقاط الكاميرا للمشاهد حتى تمام الانتهاء من أحداث الفيلم، أما فيلم الرسوم المتحركة فيلم غير متحرك منذ بداية إنتاجه ويصبح متحركاً فقط لحظة عرضه.

* نشأة أفلام الرسوم المتحركة:
أ- أفلام الرسوم المتحركة عند الغرب:
الرسوم المتحركةسعى الإنسان منذ القدم بأن يجعل الرسوم حية ومتحركة، ويرجع ذلك إلى سنوات ما قبل الميلاد حيث الرسوم التي توجد على حوائط الكهوف والمعابد والتي تظهر فى شكل متسلسل يوحى بتتابع الحركة لشخصيات أو مخلوقات تقص أحداث مقدمة على هذه الجدران وإن لم تكن توصف حينها بأنها "فن الرسوم المتحركة" إلا أنها كانت فى الأصل تمهيداً لهذه النهضة الفنية فى عصرنا الحديث.
ونجد أن هذه الرسوم التي توحي بالحركة خير مثال لها هو ما قدمته جدران الآثار الفرعونية المصرية القديمة فى سنة 2000 قبل الميلاد، ثم تلتها بعد ذلك ما رسمه الجنود الرومان واليونان من الصور الظلية على حواف دروعهم وعند دوران هذه الدروع تعطى انطباع بالحركة، وكان حشد من المتفرجين يتجمعون حول الجنود الذي يحملقون فى نقطة ثابتة والتي كانت بمثابة الصورة المتحركة أمامهم.

ومضت أعوام عديدة من المحاولات قبل أن يظهر فن الرسوم المتحركة بمفهومه وصوره الحالية، لنجد الفرنسي"بول روجيه/Paul Roget" فى عام 1828 يتبنى نظرية "طائر فى القفص" باستخدامه تدوير أجزاء من الكروت على إحدى جانبيها طائر والجانب الآخر يعرض قفص، متصلين بجزأين من الخيط ثم يتم إدارتهم. وعلى الرغم من استخدامه أساليب بسيطة للغاية مقارنة بالأساليب التكنولوجية المتقدمة الآن .. إلا أن هذه المحاولة أعطت له الريادة فى التوصل إلى مرحلة الرسوم المتحركة فى العصر الحديث وهى الأساس لما وصل إليه فنانو أفلام الرسوم المتحركة.

ثم جاءت المحاولة لأول فيلم من الرسوم المتحركة من قبل "ستيوارت بلاكتون/Stuart Blakton" فى القرن العشرين الذي قام برسم وجه على لوحة (سبورة) سوداء بالطباشير ثم يعرض هذه الصورة، وبعد العرض يقوم بمسحها وتوضع صورة جديدة لوجه آخر. وهذا التكتيك تم استخدام الكاميرا فيه حيث تتوقف أثناء تغيير الوجه والذي سُمى بـ(Stop motion).

ثم حدثت طفرة فى عام 1914 لأفلام الرسوم المتحركة على يد "ويندسور ماكاى/Windsor McCay" الذي قام بعمل أول شخصية عالمية فى أفلام وفن الرسوم المتحركة "الديناصور جيرتي/Gertie the Dinosaur".

وجاء "والت ديزني/Walt Disney" ليضيف الصوت إلى أفلام الرسوم المتحركة فى فيلمه فى عام 1928ن الذي تلاه أول فيلم للرسوم المتحركة طويل والمشهور عالمياً "سنو وايت (بيضاء الثلج) والأقزام السبعة/Snow White and the Seven Dwarves" فى عام 1937.

وتطور هذا الفن حيث استخدام أجهزة الكمبيوتر فى إنتاجها والتي اختصرت المجهود والوقت عن ذي قبل. فكان الفنان يرسم مرات عديدة مع اختلافات بسيطة لتوحي بالحركة عند عرضها بشكل متتابع .. إلا أن برامج الكمبيوتر المتطورة تقوم بهذه المهمة الآن.

ب- أفلام الرسوم المتحركة عند العرب:
يفتقر العالم العربي إلى الإنتاج في عالم الكرتون أو عالم الرسوم المتحركة، لغياب النهضة عن هذا الفن حتى يومنا الحاضر. إلا أنه في الفترة الأخيرة ظهر إنتاج متميز قليل على الرغم من أن هذا الفن كنت بداية نشأته في العالم العربي على يد الحضارة الفرعونية المصرية القديمة التي يحسب لها السبق في مختلف المجالات.
وإذا كان الكرتون العربى الآن متواجد ولكن على نطاق محدود وليس بشكل عالمى مثل الأفلام المتحركة التى تنتجها كبرى شركات أفلام الرسوم المتحركة الغربية - فهذا يرجع إلى بعض المشكلات التى تواجه إنتاجه فى العالم العربى ومن بينها: مشكلة التسويق وبيع الفيلم لجهات متعددة ليغطى تكاليف افنتاج، والمشكلة الثانية هو ارتفاع تكاليف إنتاج الفيلم الكرتونى مقارنة بأية أعمال فينة أخرى، بالإضافة إلى الافتقار إلى الحملات الدعائية اللازمة للتسويق الصحيح للفيلم .. والوقت الطويل الذى يستغرقه إنتاج مثل هذه الأفلام والمجهود بالطبع.
مثال لأشهر أفلام الرسوم المتحركة فى عالمنا العربى "قصص ألف ليلة وليلة".

* خطوات صناعة أفلام الرسوم المتحركة:
خلق فيلم من الرسوم المتحركة سواء أكان قصيراً أم طويلاً هي عملية صعبة وتتطلب مجهوداً كبيراً تاريخ فن الرسوم المتحركةلا يحدث مع الأفلام السينمائية المتعارف عليها. متوسط الكادرات التي يحتاجها الفيلم الواحد القصير من أفلام الرسوم المتحركة ما يقرب من 45.000 كادراً منفصل، ومن أجل رسم الشخصية التي تنطق بكلمة "أهلاً فلان" تتطلب 12 رسم لكل حركة من حركات شفاه الشخصية.
الخطوات:
1- كتابة القصة:
فى بعض الأحيان يكون صانع الرسوم المتحركة (Animator) هو الكاتب أيضا، ويقوم بكتابة سيناريو الفيلم الذي يتمثل فى سلسلة من الاسكتشات (الصور الوصفية للأحداث أو الرسوم التخطيطية) المثبتة على لوحة، ثم يكتب الحوار و/أو ملخص الأحداث تحت كل رسم، وقد يتم إعادة ترتيب هذه الرسوم عدة مرات للتعديلات التى تحدث بالاتفاق ما بين المخرج وصانع الفيلم.

2- تسجيل الحوار والموسيقى والمؤثرات الصوتية:
الممثلون يقومون بتسجيل أصوات شخصيات الفيلم، كما يتم تسجيل المؤثرات والخلفيات الصوتية من أصوات الأبواب أو خطوات القدم أو أصوات الجو من الرياح والأمطار وما شابه ذلك. يتم الاحتفاظ بالتسجيلات على شرائط ممغنطة. كما يجعل الموسيقى منطبقة مع لهجة الكلام والإيماءات وفى نفس توقيت حدوثهم.
كل هذه المعلومات يتم تسجيلها على (Bar sheet) حتى تكون الرسومات متوالفة مع الموسيقى (متطابقة مع الموسيقى). وبما أن "والت ديزني" كان أحد صناع أفلام الرسوم المتحركة الأوائل ممن قاموا بجعل أحداث الفيلم متزامنة مع الموسيقى لذا فقد تم تسمية هذا التزامن باسم (ميكى ماوسينج/Mickey Mousing). والآن فإن العديد من الاستوديوهات الحديثة تستخدم مسارات الصوت المرئية التي تقدم من خلالها الأصوات والموسيقى والمؤثرات الصوتية بواسطة تباين الخطوط. وقارىء الصوت الإلكتروني وآلية التزامن تقدم عد الدقيق لعدد الكادرات المطلوبة لكل صوت.
المزيد عن الموسيقى ..

3- قياس الحوار وإدراجه على ورقة العرض:
يقوم الفني المسمى بقارىء المسارات بقياس الحروف الساكنة والمتحركة فى الحوار. ثم يسجل الكلمات على ورقة العرض، والتي كل منها تقدم كادر واحد من الفيلم. وهذا يمكن صانع الفيلم من أن يقوم بخلق التزامن بين كل حركة لشفاه الشخصية مع الحوار. كما أن الوقت المطلوب للانتقال من مشهد لآخر (بعيداً عن الأحداث) يدرج أيضا فى ورقة العرض، وبالمثل يتم إدراج أجزاء الفيلم التي لا يصاحبها صوت لأنها تشكل جزءً أساسي فى الأحداث.

4- خلق نموذج الشخصية:
يتم خلق نموذج واحد لكل شخصية من شخصيات الفيلم الكرتوني للمحافظة على شكله النمطي طوال أحداث الفيلم. وقد تكون هذه النماذج وصف مفصل أو رسوم تخطيطية للشخصيات فى أوضاع متعددة وبتعبيرات للوجه متعددة.

5- فنانو تبويب المشاهد:
يقوم فنانو تبويب المشاهد بخلق رسوم إرشادية لرسامي التحريك من أجل إعداد الرسوم الخاصة بالشخصيات وفقاً للمتطلبات الحركية للحوار، ولرسامي الخلفيات من أجل رسم المناظر الثابتة التي تستخدم كخلفية فى أحداث الفيلم.

6- رسم حركة الشخصية:
باستخدام النماذج التي تم رسمها للشخصيات الأساسية فى الفيلم، يقوم رسام التحريك الرئيسي برسم الحركة الرئيسية، والمثال التالى يوضح ما هى الحركة الرئيسية: إذا كانت الشخصية تجرى يرسم الرسام القدم وهى تترك الأرض وترتفع لأعلى ثم يرسم حركة القدم وهى فى الهواء ثم يرسم حركة القدم وهى تعود إلى الأرض، أما المساعدون فدورهم يكون باستكمال التفاصيل الأخرى.
يتم تنفيذ الرسوم على لوح شفاف مخصص للرسم يتم إضاءته من أسفل. بعد الانتهاء من الرسم الأول توضع ورقة أخرى جديدة فوق الورقة الأولى وتختلف الرسمة الثانية قليلاً عن الأولى للإيحاء بالحركة.

7- مراجعة الرسوم:
يقوم الفنانون بمراجعة شخصيات الفيلم فى مقابل النموذج المعد لكل شخصية منها، ويتم التعديل وليس التغيير. تتم مراجعة المشاهد للتأكد من وجود كافة الأحداث على ورقة العرض.
تتم مراجعة شخصيات العمل واتساقها مع الخلفية.

8- اختبار العرض:
يتم عمل شريط عرض مرئي على الكمبيوتر لكافة الرسوم للتأكد من الحركة الطبيعية والتعبيرات الوجهية الملائمة، ويتم تبنى التغيرات حتى الوصول إلى التأثير الفعال.

9- خلق خلفيات العمل:
يقوم رسامو الخلفيات بإعداد الخلفيات الملونة سواء من المباني أو الديكور الداخلي لأماكن تواجد الشخصيات أو الحدائق وما شابه ذلك والتي ترسم بالقلم الرصاص أولا، يتم التلوين بواسطة برامج الكمبيوتر.

10- تحبير الرسوم وتلوينها:
إذا تم تنفيذ الرسوم على الورق، ثم يتم تحبيرها يدوياً التحبير بتتبع الرسوم المرسومة بالقلم الرصاص، ويتم التأكد كم مواد التحبير والتلوين عدة مرات من أجل التأكد من دقتها.

11- تحويل الأحداث إلى فيلم:
يتم تصوير الرسوم المحبرة والخلفيات طبقاً للتعليمات الموجودة على ورقة العرض. ويستغرق المشهد الواحد عدة ساعات من أجل تصويره. توضع الرسوم فوق الخلفيات ويتم تصويرها بكاميرا مخصصة معلقة لأعلى. عندما يظهر أكثر من شخص فى الكادر الواحد، فإن عدد الرسوم الموجودة على الخلفيات تتزايد، ويتم إضاءة كل مستوى لخلق صورة ثلاثية الأبعاد للحدث. يرسل الفيلم الذي تم تصويره لمعمل تحميض الصور لطبع الصور وإخراج النيجاتيف.

12- الصوت:
الصوت من الحوار والموسيقى والمؤثرات الصوتية يتم إعادة تسجيلها وتوحيدها فى مسار واحد متوازن. كما يتم عمل مسارين آخرين واحد للحوار وآخر للموسيقى والمؤثرات الصوتية لتسهيل عملية الترجمة عند بيع الفيلم فى الأسواق الأجنبية.

13- دمج المدرج (المسار) الصوتي والطباعة:
بعد تسجيل الصوت على الشريط وتركيبه على اللوحات المناسبة له يتم طبع النسخ استعداداً للعرض.

* استخدامات الرسوم المتحركة:
الرسوم المتحركة وتطبيقاتها المتعددةيوجد أكثر من استخدام لأفلام الرسوم المتحركة، فهي ليست مخصصة لعالم الأطفال كما يعتقد الكثير وإنما لعالم الكبار بالمثل، فهي كما تشد الطفل الصغير لها تأثير كبير على جذب انتباه الكبير.
الأغراض التي تُستخدم لها أفلام الكرتون (الرسوم المتحركة):
- في مجال الدعاية والإعلان للترويج لسلعة أو منتج.

- لتسلية الطفل الصغير.

- الاستعانة بها في تبسيط المواد التعليمية الصعبة للطلاب، لضمان فهمها واستيعاب الطلاب لها.

- في مجال الفنون، قد يتم الاعتماد عليها في إنتاج الأفلام الكوميدية والقصص القصيرة.

- تستخدم الأفلام الكرتونية في المجال العسكري لشرح الخطط الأمنية للجنود.

* ما الذي تقدمه لنا أفلام الرسوم المتحركة؟
- أفلام الرسوم المتحركة (أفلام الكرتون) مادة ثرية لتسلية الكبار والصغار لخروجها عن المألوف، فالقصة والأشكال والألوان تجذب المتفرج مهما كانت ثقافته بسيطة أو سنه صغير.

- أفلام الرسوم المتحركة هي النافذة المفتوحة للخيال البشرى وإطلاق العنان له للإبداع والتعبير عن ما يجول بداخل عقله الباطن حتى لو كانت هذه الفكرة بعيدة عن الواقع أو الموضوعية. - توظف أفلام الرسوم المتحركة (أفلام الكرتون) للأغراض التعليمية فى وسائل الإعلام من التلفزيون والسينما، فإذا كانت هناك العديد من الأفلام التي تقدم لنا الكثير من الحقائق المتواجدة حولنا فى العالم وفى بيئتنا المحيطة، إلا أنه يوجد القليل منها أو لا يوجد على الإطلاق ما يحاول تفسير هذه الحقائق لنا.. ففيلم الكرتون يقدم الحقيقة المبسطة أو بمعنى آخر الحقيقة المفسرة.

- تجسيد المفاهيم العقلية والذهنية المجردة إلى أشكال حقيقية واقعية، وخاصة تلك التي نجدها فى العلوم والعمليات الحسابية. فنحن نسمع عن الفضاء لكننا لا نراه .. ونسمع عن الغازات .. ونسمع عن العمليات البيولوجية بالجسم ونفهمها ونعيها، لكننا أصبحنا الآن نراها أيضاً مصورة ومرئية أمامنا لما تتميز به هذه الأفلام من الخيال الخصب غير المحدود.

- تبسيط المفاهيم العميقة، فيمكن للطفل الصغير والشخص الكبير أن يفهم حقيقة قد تكون مستعصية الفهم عليه فى عالمه الواقعي الذي يعيش بداخله من خلال أفلام الرسوم المتحركة لتناولها هذه الأفكار بأسلوب مبسط للغاية يجذب المتفرج إليها.

- الهروب من الواقع الروتيني، وكوسيلة من وسائل الاسترخاء المتنوعة التي يكون الشخص أو الطفل الصغير بحاجة إليها بين الحين والآخر. .. ومن هنا تكون وسيلة من وسائل العلاج النفسي والتخلص من الضغوط (ماهية الضغوط) هذا بالنسبة للشخص البالغ أما الطفل الصغير فقد يمثل الكرتون له خلاصه من غضب قد تعرض له أو كثواب له من إنجاز مهمة مثل بنجاح من الاستذكار.
المزيد عن أساليب الاسترخاء المتنوعة ..
المزيد عن الغضب وآثاره السلبية ..

- أفلام الرسوم المتحركة تساعد فى بناء شخصية الطفل وترسخ ملامحها، ويكون هذا الرسم (البناء) إيجابياً لأن الشخصية فى أفلام الكرتون هى شخصية ثابتة لا تتبدل وتحافظ على أسلوب تفكيرها ونمطية سلوكها مما يريح الطفل نفسياً الأمر الذي يتلاءم مع وعيه السني، وبالتالى ثبات شخصيته لثبات معطيات الفيلم الذي يراه أمام أعينه، وهى النوعية التي يحتاجها الطفل فى مراحله العمرية الأولى .. وهو بخلاف ما تقدمه التصنيفات الأخرى من الأفلام.

- إحدى الأنماط الدرامية لإنتاج القصص فى إطار هزلي كوميدي.

- تعد أفلام الرسوم المتحركة وسيلة أيضاً من وسائل الدعاية والإعلان عن السلع.

* مستقبل أفلام الرسوم المتحركة:
فى العقود الأخيرة من القرن العشرين، فإن صناعة فيلم الرسوم المتحركة بواسطة الكمبيوتر خطت خطوات واسعة، وعلى الرغم من المحاولات المتعددة للانتقاص من قدر هذا التطور الهائل .. إلا أنه غير وارد على الإطلاق اختفاء دور الكمبيوتر فى صناعة فيلم الرسوم المتحركة، لكن الوارد هو التساؤل عن إمكانية اختفاء الطرق التقليدية لخلق أفلام الرسوم المتحركة أم لا وصمودها أمام كل هذه التغيرات.
فن الأنمى (Anime)، وهو فن حديث قادم من اليابان .. حيث يتعامل مع أفلام الرسوم المتحركة بشكل مختلف. تحدد القصة والشخصيات بشكل أكثر تفصيلاً وواقعية وهذا بخلاف ما هو متعارف عليه عن طبيعة أفلام الرسوم المتحركة التقليدية، كما أن زوايا الكاميرا المتعددة تغمس المشاهد أكثر فى أعماق الأحداث وكأنه وسطها، ويتميز فن الأنمى بجودة الصور العالية.

* يوم التحريك العالمى (28 أكتوبر):
يتم الاحتفال بيوم التحريك العالمى أو يوم أفلام الرسوم المتحركة فى 28 أكتوبر من كل عام فى مختلف بلدان العالم.

وكانت بداية الاحتفال بهذا اليوم يرجع إلى عام 1892 حيث نادى المخترع الفرنسى "إيملى رينو/ Emile Reynaud" الذى قدم أول عرض عام لأفلام الرسوم المتحركة بـ"متحف جرفين/ Grevin Museum " فى باريس باستخدام اختراعه المسرح المرئى (Optical theatre).
فى عام 2002، قررت المنظمة الدولية لأفلام الرسوم المتحركة (منظمة أسيفا/ ASIFA “Association Internationale du Film d' Animation”) بفرنسا أن تحتفل بيوم تاريخى عالمى للرسوم المتحركة من أجل دعم وتشجيع هذا النوع من الفن فى مختلف بلدان العالم.
فى عام 2004، بدأت البلدان التى تنتمى للمنظمة الدولية لأفلام الرسوم المتحركة بالاحتفال الفعلى بأفلام الكرتون فى يوم 28 أكتوبر من كل عام وذلك بعرض أشهر أفلام الكرتون أو إنتاج العام منها، مع تقديم الجوائز التشجيعية للمبدعين فى مجالها.

معلومة هامة:
قام "إيملى رينو" باختراع جهاز الرسم المتحركة البراكسينوسكوب (Praxinoscope)، وهو أستاذ فرنسي للفيزياء والميكانيكا التطبيقية.

* المراجع:
- "Caricature and cartoon" - "britannica.com".
- "What is International Animation Day" - "hiroanim.org".

ارسل ارسل هذا الموضوع لصديق
تقييم الموضوع:
ممتاز
جيد جداً
جيد
مقبول
ضعيف
   
إضافة تعليق:
 
 
الصفحة الرئيسية عن فيدو اعلن في فيدو اتصل بنا إخلاء المسئولية سياسة السرية
© 2001 جميع حقوق النشر محفوظة لشركة الحاسبات المصرية
Designed & Developed by EBM Co. صمم وطور بواسطة شركة الحاسبات المصرية