الصفحة الرئيسية    تابعنا من خلال فيدو على الفيسبوك فيدو على التويتر




ارسل لمن يهمك ...
عيد الأم – Mother’s Day
  عيد الأم      
* أصل الاحتفال بعيد الأم:
- من ضمن الاحتفالات التى يوجه إليها العالم اهتمامآ خاصآ "يوم الأم أو عيد الأم" وعلى الرغم من اختلاف هذا اليوم في تاريخه وعاداته من بلد لأخرى علي مستوى العالم إلا أنه هناك اتفاق عالمى علي الاحتفال به.

فالأمومة بمثابة الدعامة للبناء الأسرى الذي يشكل المجتمعات على نطاق أعم وأشمل، ولما تقدمه من مسئوليات لا يُستهان بها فى تشكيل النشء. وقد أثبتت بعض الدراسات أن الأمومة تعمل على الارتقاء بالقدرات الذهنية للمرأة وتمنع من تدهورها كما تقي المخ من الإصابة بالاضطرابات أو المشاكل المرتبطة بتقدم الإنسان فى العمر ومنها مرض النسيان .. المزيد

عيد الأم- أصل الاحتفال بعيد الأم.
- مظاهر الاحتفال فى مختلف بلدان العالم.
- أول عيد أم.
- الأم التى تعانى من الوحدة.

بدأت عادة تكريم الأمهات فيما مضى منذ آلاف السنين مع بداية نسج الأساطير وكانت من أولى الأساطير المعروف حكايتها والتى تم تناقلها بخصوص هذا اليوم، تلك الأسطروة التى قصها شعب (فريجيا Phrygia) بآسيا الصغرى. حيث كانوا يعتقدون أن أهم إلهة لهم هى (سيبيل Cybele) ابنة السماء والأرض .. وكانت أم لكل الآلهة الأخرى، وفى كل عام يقوم شعب فريجيا بتكريمها وهذا يعد أول احتفال حقيقى من نوعه لتكريم الأم.

ثم جاء اليونانيون القدامى ليكون ضمن احتفالات الربيع، وفازت الإلهة (رهيا Rhea) بلقب الإلهة الأم لأنها كانت أقواهم علي الإطلاق وكانوا يحتفلون بها ويقدسونها.

وبالمثـل أيضآ الرومانيون، كان لهم أم لكل الآلهة تسمى باسم (ماجنا ماتر Magna Mater) أو الأم العظيمـة كما كانوا يطلقون عليها. وتم بناء معبد خاص تل بالاتين (Palatine Hill)، وكان الاحتفال بها يوم 15 مارس من كل عام وتستمر هذه الاحتفالية لمدة ثلاثة أيام، وكان يُطلق عليها "مهرجان هيلاريا Festival Of Hilaria" وتجلب الهدايا وتوضع في المعبد حتى تبعث السرور علي نفس أمهم المقدسة.

وبمجيئ المسيحية أصبح الاحتفال يقام علي شرف "الكنيسة الأم Mother Church " في الأحد الرابع من الصوم الكبير عند الأقباط (Fourth Sunday In Lent) ويتم شراء الهدايا كل لكنيسته التى تم تعميده فيها.

عيد الأموبدأ في العصور الوسطى شكلآ آخر من الاحتفالات. ارتبط هذا الشكل الجديد عند غياب العديد من الأطفال عن أسرهم للعمل وكسب قوت يومهم وكان من غير المسموح لهم بأخذ إجازات إلا مرة واحدة في العام وهو الأحد الرابع من الصوم الكبير، يعود فيه الأبناء إلي منازلهم لرؤية أمهاتهم وكان يطلق عليه أحد الأمهات " Mothering Sunday" .. المزيد

وهناك قصة أخرى عن بداية هذا الاحتفال فى ألمانيا، حيث روجت الشائعات أن "هتلر Hitler" الزعيم النازى هو أول من نادى بالاحتفال بعيد الأم ليكون هو نفس اليوم الذي يحتفل فيه بعيد ميلاد والدته، وقد تم استغلال هذه المناسبة بعد ذلك لتشجيع السيدات الصغار علي إنجاب أطفالآ كثيرة من أجل الاحتفال بهذه المناسبة!!!

لكن المؤسسة الفعلية لهذا اليوم في أمريكا هى إمرأة تسمى "آنا جارفيس".
إن القصة وراء الاحتفال بعيد الأم هى قصة لابنة لديها عزيمة قوية اسمها "آنا جارفيس/Anna Jarvis" التى أرادت أن تعبر عن امتنانها لأمها ولأمهات العالم بأسره، وكرست حياتها بأكملها لكى تحقق حلم أمها بوجود يوم يكرم الأمهات جميعاً وقد عرفت "آنا" بأنها أم يوم عيد الأم.

طفولة "آنا"
وُلدت "آنا" فى "ويبستر" فى مقاطعة "تايلور" بغرب "فيرجينيا" فى 1 مايو عام 1964، وترتيبها الابنة التاسعة بين إحدى عشرة طفلاً ولدوا للزوجين "آن مارى/Ann Marie" و"جرانفيل جارفيس/Granville Jarvis" لم يعش إلا أربعة منهم فقط، انتقلت العائلة بأكملها إلى مدينة جرافتون (Grafton) عندما كانت تبلغ "آنا" من العمر عاماً واحداً، فى عام 1881 التحقت "آنا" بأكاديمية أوجوستا للإناث “Augusta Female Academy” فى "ستاونتون" بفريجينيا المعروفة باسم جامعة (Mary Baldwin) الآن، وبعد أن انتهت من دراستها فى الأكاديمية عادت "آنا" إلى جرافتون وقامت بالتدريس فى إحدى المدارس لمدة سبع سنوات.
وقد أتت فكرة الاحتفال بعيد الأم "لآنا" منذ فترة مبكرة من حياتها، فقد حدث فى يوم ما عندما كانت تبلغ "آنا" من العمر 12 عاماً، عندما قامت والدة "آنا" فى حضور ابنتها
بالصلاة لاختتام درس حول "أمهات من الكتاب المقدس" - حيث كانت لها إسهاماتها فى الكنيسة وفى الأنشطة المدنية حيث كانت تحارب الظروف الصحية السيئة التى تعمل على ارتفاع نسب الوفيات بين الأطفال وغيرها من الأنشطة التى تعالج بها مشكلات المجتمع آنذاك.
وقالت "آن جارفيس":
"أتمنى أن يكون هناك شخص ما فى وقت ما يجد طريقة للاحتفال بالأمهات للخدمات التى تقدمها للبشرية فى كل مجال من مجالات الحياة والتى لا يضاهيها شىء .. ويحق لها الحصول على ذلك" - ولم تنسى "آنا" هذه الكلمات على الإطلاق طيلة حياتها، فعلى الرغم من انتهاء الحرب الأهلية إلا أنه كان يوجد كره كبير بين العائلات وبعضها في غربى فيرجينيا فترجمت "آن" رغبتها هذه في أنه إذا قامت كل أسرة من هذه الأسر المتحاربة مع بعضها بتكريم الأم والاحتفال بها سينتهى النزاع والكره الذي يملأ القلوب.

صراع آنا" من أجل يوم الأم
بعد وفاة "آن" فى عام 1905، قررت "آنا" تكريم أمها، وزاد تصميمها على ذلك عندما وجدت الأبناء الكبار فى بلادها يهملون آبائهم ولا يحسنون إليهم، بالإضافة إلى أنها لم تنسى رغبة أمها "فى أن يكون هناك فى يوم ما شخص ما يقوم بتكريم الأمهات" بتخصيص عيداً لهن من الأموات والأحياء تقديراً لعطائهن فى مجتمعاتهن، وفيما يبذلونه من مجهود فى إعداد نشء صالح للمجتمعات .. كل هذا زاد من تصميم "آنا" على القيام بتحديد هذا اليوم.

عيد الأمفى عام 1907، شنت "آنا" حملتها الشرسة من أجل إقامة عيد وطنى للأم فى الولايات المتحدة الأمريكية. ففى العام الثانى لوفاة والدتها قامت "آنا" بعمل حفل تأبين (Tributes) لوالدتها على نطاق محدود بكنيسة (Andrews Methodist church)، وفى العام الذى تلاه تم الاحتفال بعيد الأم فى المدينة التى تقيم بها "فلادلفيا".
ولإعطاء شكل خاص لما عقدت "آنا" العزم على تنفيذه وفى وجود أشخاص تدعم فكرتها، قامت بكتابة المئات من الخطابات لمن يتقلدون المناصب الهامة فى بلادها للمطالبة بوجود عيد للاحتفال بالأم، واستخدمت براعتها فى الكتابة وفى الحديث فندت أسباب مقنعة تؤيد مطالبتها بتطبيق هذه الفكرة، وعلى الرغم من أن استجابة المسئولين لم تكن بالقدر الإيجابى فى باىء الأمر، إلا أنها استطاعت أن تكسب تأييد التاجر "جون واناميكر/John Wannamaker" الذى ساهم بقدر كبير فى دعم الفكرة والعمل على نشرها. وكانت النتيجة لهذا الدعم فى عام 1909 قامت 45 ولاية بما فيها: بورتا ريكا وهاواى وكندا والمكسيك قاموا بالاحتفال بيوم الأم، وكانت من بين مظاهر الاحتفالية ارتداء الأفراد القرنفل الأبيض والأحمر للاعتراف بمجهودات أمهاتهن وذلك طبقاً للعادة التى بدأتها "آنا جارفيس"، وقد اختارت القرنفل (Carnations) لأنها كانت الورود المفضلة عند والدتها، فاللون الأبيض يعنى النقاء الذى يمثل قلب الأم لتكريم الأمهات المتوفيات أما اللون الأحمر فلتكريم الأمهات الأحياء.
بحلول عام 1911، أصبحت تحتفل غالبية الولايات بعيد الأم، وفى عام 1914 أعلن الرئيس الأمريكى "وودرو ويلسون/ Woodrow Wilson" أن يوم الأم هو أجازة قومية ويتم الاحتفال به فى الأحد الثانى من شهر مايو كل عام.

أسباب تصميم "آنا" على الاحتفال بعيد الأم
كان السبب الرئيسى الثانى وراء نضال "آنا جارفيس" من أجل الاحتفال بعيد الأم بخلاف رغبتها فى تحقيق أمنية أمها هو رغبتها فى تحقيق ذاتها والخروج من الأربعة جدران التى تحيط بها فى المنزل لتعبر عن دور المرأة فى صنع المنزل بكافة أرجائه وفى الاهتمام بكل من يعيش بداخله والعناية بهم.
فعيد الأم المقصود من ورائه تكريم الإناث الذين يعطوا الحياة للآخرين .. فعلى الرغم من أنه يوجد بداخل كل فرد منا امتنان بدور أمه إلا أننا لا نعترف به، وجاءت فكرة الاحتفال بالأم من أجل مشاركتهم هذا الإحساس الداخلى .. فهو وسيلة للإفصاح والتعبير عن الشكر والامتنان بشكل صريح، ولقضاء وقت معها يجعلها تشعر بأهميتها الخاصة لدى أبنائها وسط خضم الأشغال والأعباء التى لا تنتهى.
وبد أن وطدت آنا" دعائم الاحتفال بيوم الأم، فقد حزنت كثيراً للتحول فى استغلال هذه الاحتفالية وتحويل عيد الأم لمناسبة تجارية، فقد خصصت "آنا" كل مجهوداتها للإصلاح بدون أى عائد مادى تتقاضاه .. لذا فقدحزنت كثيراً للطقوس التجارية التى صاحبت هذا العيد.
وتوفيت "آنا" عن عمر يناهز 84 عاماً فى 24 نوفمبر عام 1948، وتم دفنها بجوار أمها فى "فلادلفيا"، وفى يوم دفتها دقت أجراس كنسية "آندروز" بجرافتون 84 مرة تكريماً لها، وقد أقيم متحف فى مكان ولادتها باسم "آنا جارفيس" على بعد أربعة أميال جنوب "جرافتون" بالولايات المتحدة الأمريكية طريق 119/250.

عيد الأم* الاحتفال بعيد الأم فى العالم:
تشترك كافة بلدان العالم فى غالبية مظاهر الاحتفال بعيد الأم، إلا أنه توجد بعض الاختلافات التى تميز بلد عن الأخرى.
أستراليا
يتم الاحتفال بعيد الأم فى أستراليا فى الأحد الثانى من شهر مايو وهو نفس اليوم الذى تحتفل فيه الولايات المتحدة الأمريكية بالأمهات. ويتم الاحتفال بالأمهات فى وجود جو من السعادة والمرح وتقديم الأبناء الزهور وبطاقات التهنئة التى تصاحبها ارق الكلمات التى تعبر عن الامتنان والعرفان بجميل أمهاتهم.
كما يتم ارتداء القرنفل، فاللون الأبيض منه يعنى تكريم الأم المتوفية أما الملون منه فيعنى تكريم الأم التى مازالت على قيد الحياة، كما يقوم الأبناء بتكريم الجدات فى هذا اليوم. ومن صور تدليل الأبناء لأمهاتهم فى عيد الأم تقديم وجبة الإفطار لهن فى الفراش وإعطائهن الهدايا والكيك المصنوع خصيصاً لهن.

كندا
فى كندا يُعد عيد الأم ثالث أهم عيد بعد الكريسماس وعيد الحب، ويحتفل الكنديون به فى الأحد الثانى من شهر مايو أيضاً، كما يتم إهداء الأمهات الورود وبطاقات التهنئة.
المزيد عن عيد الحب ..
وتتباين مظاهر الاحتفال فى كندا من دعوة الأمهات على عشاء فى إحدى المطاعم الخارجية ويغلق الأبناء المطابخ فى المنزل كما يقومون بخبز الكيك الخاص بهذا اليوم.
وهذا الاحتفال يشمل الجدات أو أى مرأة فى منزلة الأم بالنسبة لهم، وإذا لم يستطع الأبناء مقابلة الأم فى هذا اليوم الخاص يتم الاتصال بها تليفونياً.

الهند
الاحتفال بعيد الأم فى الأحد الثانى من شهر مايو، هو احتفالية جديدة على الهند .. وترجع حداثة الاحتفال به إلى أقل من عقد واحد فقط.
فالأم هى الأم فى كل مكان وقد رحب الهنود بالفكرة لأنهم فى احتياج للتعبير عن الامتنان للأمهات الهنود، حيث يتم إسال بطاقات التهنئة للأمهات وإعداد الوجبات لهن ليسترحن فى هذا اليوم من عناء إعداد الطعام لأفراد أسرتها.

إنجلترا
عيد الأمإن القصة وراء الاحتفال بعيد الأم فى إنجلترا ترجع إلى العصور الوسطى حيث كان يتم إرسال أبناء العائلات الفقيرة للخدمة فى منازل الأثرياء، ومرة واحدة فى العام يتم إعطاء الأطفال يوم أجازة من الخدمة لزيارة الكنيسة الأم (فى الأحد الرابع من الصوم الكبير عند الأقباط، وبما أن الأيام القمرية غير ثابتة فإن تاريخ الاحتفال بعيد الأم يتغير كل عام. واحتفال إنجلترا بعيد الأم سابق على الولايات المتحدة الأمريكية فهو يرجع إلى القرن السابع عشر الميلادى فى عطلة عيد الميلاد (Mothering Sunday) ثلاثة أسابيع سابقة على عيد الفصح)، وبعد زيارة الكنسية الأم التابعة لمدينتهم يقوم هؤلاء الأطفال بزيارة أمهاتهم ويقدمون لهن الزهور التى يجمعونها على طول طريق العودة لمنازلهم. كما تقوم الفتيات بخبز كيك خاص لأمهاتهم فى هذا اليوم 'Simnel Cakes' وهى كيك باللوز - مازالت باقية فى تقاليد الاحتفال بعيد الأم فى إنجلترا وإيرلندا حتى فى وقتنا الحالى .. لكن نمط الحياة تغير بعد الثورة الصناعية وأُلغى هذا الاحتفال، لكن تم إحيائه من جديد بعد الحرب العالمية الثانية وقد ساعد الأمريكان فى عودته مرة أخرى إلى الدول الأوربية.

أيرلندا
اليوم الذى يتم الاحتفال فيه بعيد الأم فى إيرلندا هو نفس يوم الاحتفال به فى المملكة المتحدة (إنجلترا)، ويتم تقديم الهدايا والزهور للأمهات فى هذا اليوم .. كما يتم دعوة الأمهات لتناول وجبة الغذاء أو العشاء فى إحدى المطاعم كما يتم إعداد وجبة الإفطار وتقديمه لهن فى الفراش، وتُنظم العديد من الأنشطة الترفيهية فى هذا اليوم.

المكسيك
يتم الاحتفال بعيد الأم فى المكسيك يوم 10 مايو، ويقوم الأبناء الصغار بعمل الهدايا بأنفسهم فى المنزل أما الكبار فيشترونها من المحال التجارية فى يوم 8 مارس.
ويكون هناك احتفال فى المدراس حيث يتغنى الأطفال بأغانٍ خاصة بالأمهات فى هذا اليوم، كما يتم إعداد الوجبات الخاصة ويتم تقديمها مبكراً فى صباح هذا اليوم لجميع الأمهات.

الولايات المتحدة الأمريكية
يُرفع العلم الأمريكى فوق كل منزل وعلى كل مبنى رسمى، كما يُقام في هذا اليوم معرضآ للصور يرسمها الأطفال بين أعمار 6-14 ويعرف هذا المعرض باسم "أمى" ليشارك بدوره في معرض آخر يسمى "بالمعرض الجوال" وهذا المعرض يقام كل أربعة سنوات، وكما يتضح من اسمه يتجول في العديد من الدول المختلفة، وبتفحص الصور يتم معرفة الحياة التى يحياها البنين والبنات تحت رعاية الأمهات في مختلف بلدان العالم. إلى جانب كافة مظاهر الاحتفال السابقة.

إثيوبيا
لا يوجد يوم محدد للاحتفال به في إثيوبيا، والارتباط بتحديد اليوم عندما ينتهى الموسم الممطر، ويأتى البنات والبنين من كل مكان لزيارة والديهم حاملين معهم مكونات اللحم المفرى الذي تعده الأمهات. وتدهن الأمهات والبنات أنفسهن بالزبد ويتغنون بالأغنيات الجميلة للاحتفال بالعائلة كما يقوم رؤساء القبائل وأبطالها بالغناء ويستمر من يومين إلي ثلاثة.

عيد الأميوغسلافيا (عيد الطفل وعيد الأم)
يقوم الآباء في أول أحد من بداية شهر ديسمبر بربط أبنائهم في يوم أوعيد الطفل أو كما يطلقون هناك اسم ( Dechiyi Dan) ولا يطلقون صراحهم حتى يعترفون بطاعتهم للأوامر. وفي الأحد الذي يليه يتم الاحتفال بعيد الأم أو كا يطلقون عليه (Matrice)، ويقوم الأبناء في المقابل بتقييد الأمهات ولا يطلقون سراحها إلا إذا أعطيت لهم الحلوى والهدايا، وفي الأحد الثالث يكون الاحتفال بعيد الأب أو (Ochichi - Ocevi)، ويربط الأبناء أيضآ آبائهم في الفراش أو في كرسى ويطلقون سراحهم بعد وعدهم بشراء الملابس أو الأحذية أو أى شئ آخر غالى في الثمن، وتكون هى نفسها فيما بعد هدايا الكريسماس.

فرنسا
ويتم الاحتفال به فى الأحد الأول من شهر يونيو علي أنه عيد ميلاد للأسرة، وتلتف الأسرة بجميع أفراد أعضائها حول المائدة لتناول العشاء وعند نهاية الوجبة تقدم تورتة أو كيك لذيذ للأم.

السويد
الاحتفال بالأم يكون فى آخر أحد من شهر مايو وهذا اليوم أجازة في السويد ويطلق عليه أجازة العائلة، وقبل فترة قصيرة من الاحتفال بهذا اليوم كان الصليب الأحمر السويدى يقوم ببيع زهور بلاستيكية صغيرة ويتم الاستعانة بهذه الأموال لإعطاء إجازات للأمهات التى لهن أطفال كثيرة.

البلدان العربية
يتم الاحتفال بعيد الأم فى غالبية البلدان العربية يوم 21 مارس وقد أتت الفكرة على يد الصحفى المصرى مصطفى أمين، عندما سمع الصحفى الكبير قصة أم أرملة تكبدت عناء تربية ابنها الوحيد إلى أن أصبح طبيباً مرموقاً وتزوج ثم ترك أمه بدون سؤال عنها، فطرح فكرة الاحتفال بعيد الأم التى قوبلت فى بادىء الأمر بالسخرية إلى أن تم الاحتفال بها فى 21 مارس عام 1956 ومنها انتقل الاحتفال إلى غالبية الدول العربية.

عيد الأم* أول عيد أم لكِ:
احتفال الأم الحديثة برضيعها
الأم الحديثة التى مازال طفلها صغيراً فى السن عليها أن تحتفل هى بوليدها وأن تضفى روح البهجة على عائلتها بقدوم هذا الفرد الجديد لعائلتها .. فيمكنها حمل طفلها واحتضانه للإحساس بنبضات قلبه، لكن لا مانع من أن يحتفل الأب والأقارب بالأم الجديدة مع أول عيد لها لكى تشعر بالسعادة حتى يبدأ وليدها فى الاحتفال بها.
كيف يحتفل الآباء بالزوجات فى أول عيد أم؟
الطفل الرضيع لا يستطيع أن يعبر عن كلمات الشكر والامتنان لأمه، فأول عيد أم ينبغى أن يقوم الأب بالترتيب له، فالأم يقع على عاتقها حمل الطفل فترات طويلة على مدار اليوم فلا مانع أن يقوم الأب بهذا الدور بدلاً من الأم من العناية بالطفل وإعطائها الراحة على الأقل فى هذا اليوم، ولا مانع من أن يقوم بتقديم الزهور والهدايا لها أيضاً.
كيف تحتفل الأم الصغيرة بالأم الكبيرة؟
كثيراً ما تردد الأمهات لأبنائهن "لن تعرفون مجهود الأم حتى تصبحوا أمهات وآباء"!
أجل لا يوجد أحد لم يسمع هذه العبارات، فالأم الحديثة عليها بالاحتفال بنفسها من خلال الاحتفال بأمها ويجب أن تقول لها شكراً على كل ما قدمته لها.

* متلازمة العش الخالى وعيد الأم:
عيد الأم هو يوم خاص لكافة الأمهات، ويحمل مزيد من الخصوصية لأمهات العش الخالى أى ممن تزوج أبنائهن ويعشن فى وحدة، فهدية الأم هنا التى تتوق إليها هى أن تعيش حتى ولو ليوم واحد فى صحبة أبنائها.
المزيد عن متلازمة العش الخالى ..
عندما يكون الأطفال صغار فى السن فإن محور الاهتمام الوحيد والرئيسى للأمهات هو الاعتناء بأطفالهن بل وتكريث حياتهن لهذا الغرض، وعندما يكبر الطفل فى العمر ويستطيع الاعتماد على نفسه تبدأ حياتهم خارج المنزل، ويتركون المنزل تدريجياً للدراسة ثم للعمل ثم للزواج والانتقال لحياة أسرية أخرى غير حياة الأب والأم .. وبعد أن يخلو البيت من الأبناء تعانى البعض من الأمهات من متلازمة العش الخالى وهى حالة لابد وأن يأخذها الأبناء بجدية بالغة، فعلى الرغم من أنها تصيب الأم والأب إلا أن الكثير يربطها بالأمهات لأنها هى من تتولى مهام التربية بأكملها.
المهنة .. ربة منزل
فإذا كان محور اهتمام الأم هو طفلها فبعد مغادرته المنزل تنتابها أحاسيس من الشعور بالوحدة والفراغ ودائما تكون فى انتظار عودة الابن مرة أخرى. الأمهات مسئولية الأبناء، لابد من تعويضهن عن وحدتهن وأن ينتهز الأبناء المناسبات لفعل ذلك قدر الإمكان، فالاحتفال بالأم لابد وأن يكون على مدار العام سواء من خلال تواجد الأبناء مع الأمهات أو من خلال تواجد الأحفاد الذين يحلون محل الأبناء .. فالجدود يستمتعن بأحفادهم والاهتمام بشئونهم .. لابد وأن يُخصص الأبناء وقت للاستماع إلى مشاكل الأمهات التى تسبب لهم الحزن أو الكدر .. لابد من إشباع رغبتها فى الإحساس بأهميتها وأنها مازالت تلعب دورفى حياة أبنائها فى النصح والإرشاد .. وأخيراً إن لم يستطع الابن أو الابنة قضاء هذا اليوم معها فلاتنسى إرسال هدية لها أو باقة من الورود التى تعبر عن حبك لها وعرفانك بجميلها.
علينا ألا ننسى جميع الأمهات .. فعيد الأم فرصة لالتقاء كافة أفراد العائلة.
المزيد عن علاقة الجدود بالأحفاد ..

* المراجع:
- "Mother's Day" - "nwhp.org".
- "Mother's Day" - "britannica.com".

ارسل ارسل هذا الموضوع لصديق
تقييم الموضوع:
ممتاز
جيد جداً
جيد
مقبول
ضعيف
   
إضافة تعليق:
 
 
الصفحة الرئيسية عن فيدو اعلن في فيدو اتصل بنا إخلاء المسئولية سياسة السرية
© 2001 جميع حقوق النشر محفوظة لشركة الحاسبات المصرية
Designed & Developed by EBM Co. صمم وطور بواسطة شركة الحاسبات المصرية