الصفحة الرئيسية    تابعنا من خلال فيدو على الفيسبوك فيدو على التويتر




ارسل لمن يهمك ...
شلل الأطفال – Polio
شلل الأطفال       
* شلل الأطفال:
شلل الأطفال (Poliomyelitis, Polio or Infantile Polio) هو عدوى فيروسية تؤثر على الكبار والأطفال - إلا أن النسبة العظمى تكون من نصيب الأطفال.

والأعراض الحادة لهذا الفيروس تتضح فى: الشلل (ضعف فى العضلات وارتخائها) وصعوبة فى التنفس وأحياناً وفاة الشخص، وقد تم القضاء على شلل الأطفال فى جميع بلدان العالم إلا أنه مازال يؤثر على الكبار والصغار فى البلدان التالية: أفغانستان والهند ونيجيريا وباكستان.

شلل الأطفال- شلل الأطفال.
- أعراض شلل الأطفال.
- أسباب شلل الأطفال.
- عوامل الخطورة.
- المضاعفات.
- الذهاب إلى الطبيب.
- الاختبارات والتشخيص.
- العلاج والعقاقير.
- الوقاية.

ويوصى الأطباء بأخذ الاحتياطات الوقائية للحماية من شلل الأطفال عند السفر إلى الأماكن التي ينتشر بها الفيروس
(Polio) المسبب للمرض، وإذا كان الشخص بالغاً وسوف يسافر إلى هذه المناطق لابد وأن يأخذ جرعة منشطة من الفيروس فى حالته غير النشطة ولا يحتاج بعدها إلى أية جرعات أخرى حيث تستمر فاعليتها طيلة عمره.

* أعراض شلل الأطفال:
فيروس "البوليو / Polio" يسب الشلل والوفاة، وعلى الرغم من ذلك فإن الغالبية العظمى من المصابين بالفيروس لا تظهر عليهم أعراض المرض ولا يدركون بأنهم مرضى.
أنواع شلل الأطفال:
1- الشلل الذي لا يحدث معه ضعف فى العضلات (الشلل المجهض):
هناك البعض من الأشخاص التي تصاب بفيروس الشلل و تظهر عليها الأعراض لا تصاب بوهن فى العضلات أو ارتخاء بها وهو ما يسمى بشلل الأطفال المجهض أو المرض الثانوي (Abortive poliomyelitis)، وأعراضه عادة ما تكون فى صورة أعراض شبيهة بمرض الأنفلونزا البسيطة أو شبيهة بأية أعراض لأي مرض فيروسي آخر نمطي.
وتستمر الأعراض من يومين إلى عشرة أيام، وتتضمن على التالى:
- السخونة.
المزيد عن ارتفاع درجة الحرارة ..
- احتقان الحلق.
- صداع.
- قيء.
- إرهاق.
- ألم بالظهر أو تيبس بعضلاته.
المزيد عن آلام الظهر ..
- آلام الرقبة أو تيبس بها.
- ألم أو تيبس فى الذراع والأرجل.
- ألم بالعضلات أو تشنجات بها.
- الحمى الشوكية.
المزيد عن الحمى الشوكية ..

2- الشلل الذي يحدث معه ضعف فى العضلات:
أقل من 1% من الأشخاص المصابة بفيروس شلل الأطفال يحدث معها ضعف فى العضلات وارتخاء بها وهنا ما يسمى بالمرض الرئيسي، ويمثل النمط الحاد عند الإصابة بالفيروس. والعلامات المبدئية له السخونة والصداع .. وفى الغالب تتشابه الأعراض إلى حد كبير مع أعراض النوع الأول "شلل الأطفال المجهض". بعد مرور يوم حتى عشرة أيام من ظهور الأعراض المبدئية تبدأ الأعراض التي تخص هذا النوع الثاني فى الظهور، ومنها:
- فقد رد الفعل المنعكس.
- ألم حاد بالعضلات وتشنجات بها.
- ارتخاء الأطراف، ودائما يتطور إلى الأسوأ فى جانب واحد من الجسم.
- أو قد يظهر الشلل فجأة.

شلل الأطفالوهذا النوع الثاني من الشلل توجد له تصنيفات أخرى متعددة ويعتمد ذلك على الجزء المتأثر فى الجسم، والأنواع التالية لا تحدث بالشكل المذكورة به فعلياً وإنما متغيرة أو تظهر بأنماط أخرى بل وقد تتداخل مع بعضها البعض.
أ- الشلل الشوكى (Spinal polio):
وهو أكثر الأنواع شيوعاً فى هذا التصنيف حيث يهاجم خلايا عصبية محددة (الأعصاب الحركية) فى الحبل الشوكى ومن الممكن أن يسبب الشلل فى العضلات التي تتحكم فى التنفس وفى الذراع والأرجل. فى بعض الأحيان يحدث بعض الضمور فى هذه الخلايا العصبية ويمكن معها استعادة وظيفة العضلات الجزئية لدرجة ما إلا أنه فى حالة التلف الكلى لا يمكن علاج الشلل ويظل الإحساس فى الأطراف وهذا بخلاف إصابات الحبل الشوكى الأخرى.

ب-الشلل البصلى (Bulbar polio):
فى هذا النمط الحاد من الشلل يؤثر الفيروس على الأعصاب الحركية فى جذع الدماغ ومراكز الأعصاب الدماغية، هذه الأعصاب مسئولة عن قدرة الإنسان على الرؤية وعلى السمع وعلى الشم وعلى التذوق وعلى البلع. كما أنها تؤثر على حركة العضلات فى الوجه وترسل الإشارات للقلب والأمعاء والرئة.
هذا النوع من الشلل قد يؤثر على أيا من الوظائف التالية - ولكن على وجه الخصوص - القدرة على التنفس والتحدث والبلع وقد يكون مميتاً للشخص فى حالة عدم وجود دعم من التنفس الصناعي.

ج- الشلل البصلى - الشوكى (Bulbospinal polio):
وهو مزيج من النوع الأول والثاني، وقد يؤدى إلى حدوث ارتخاء وشلل فى عضلات الذراع والأرجل، ومن الممكن أن يؤثر على التنفس والبلع وعلى وظيفة عضلة القلب.

متلازمة ما بعد شلل الأطفال:
هذه المتلازمة تؤثر على بعض الأشخاص الذين تماثلوا للشفاء من شلل الأطفال – وتظهر بعد فترة طويلة من الزمن فى المتوسط من 30 – 40 سنة – وهى عبارة عن مجموعة من الأعراض والعلامات المعيقة لنشاط الشخص:
- ضعف متطور للعضلات أو المفاصل وألم بها.
- الشعور بالتعب والإرهاق العام بعد بذل أقل حد من النشاط.
- ضمور فى العضلات.
- اضطرابات فى التنفس أو البلع.
- اضطرابات التنفس المتصلة بالنوم مثل انقطاع التنفس أثناء النوم.
- قلة تحمل درجات الحرارة المنخفضة.

* أسباب شل الأطفال:
الفيروس المسبب لشلل الأطفال يتواجد داخل حدود الإنسان فقط، وينتقل إلى البيئة التي تحيط به من خلال براز الشخص المصاب به. الانتشار الرئيسي لهذا الفيروس يكون من خلال مسار البراز ثم إلى الفم وخاصة فى المناطق التي تغيب عنها وسائل الصرف الصحي السليمة.
ينتقل فيروس شلل الأطفال عن طريق الأطعمة والماء الملوث به، أو من خلال التلامس المباشر مع الشخص المصاب.
وبما أن فيروس شلل الأطفال معدِ فهو ينتقل إلى الشخص السليم الذي يعيش مع الشخص المريض.
وعلى الرغم أن الفيروس يكون مسبباً للعدوى بشكل كبير من 7 – 10 أيام قبل وبعد ظهور الأعراض .. إلا أنه من الممكن أن ينتشر لمدة أسابيع من خلال البراز.

* عوامل الخطورة:
تتزايد مخاطر التعرض لشلل الأطفال إذا لم يتلقى الطفل التطعيمات الوقائية الخاصة به، وفى ظل غياب مقومات الصحة والصرف الصحي السليم فإن أكثر الفئات عرضة للإصابة بفيروس شلل الأطفال، هم:
- السيدات الحوامل.
- الأطفال الصغار.
- الأشخاص التى تعانى من جهاز مناعي ضعيف.
ومن العوامل التي تساهم فى احتمالات الإصابة وفى ظل غياب التطعيمات الوقائية:
- السفر إلى الأماكن التي يتفشى بها الفيروس المسبب لشلل الأطفال.
-الحياة مع أو رعاية الشخص المصاب بالفيروس.
- أطباء التحاليل الذين يتعاملون مع الفيروسات فى المعامل من أجل اختبارها.
- أمراض الجهاز المناعي مثل مرض الإيدز.
المزيد عن مرض الإيدز ..
- استئصال اللوزتين.
- التعرض للضغوط الحادة أو القيام بالنشاط الجسدي المفرط بعد التعرض لفيروس شلل الأطفال مما يعملا على تثبيط جهاز المناعة.
المزيد عن ماهية الضغوط ..

* المضاعفات:
من الممكن أن يؤدى شلل الأطفال إلى شلل مؤقت أو دائم فى العضلات وإعاقة وتشوه فى الحوض والكاحل والقدم. وعلى الرغم من إمكانية علاج هذه التشوهات بالجراحة وبالعلاج الطبيعي إلا أنها غير متوافرة فى جميع بلدان العالم ويعيش الطفل طيلة حياته وهو معاقاً.

* الذهاب إلى الطبيب:
لابد من الذهاب إلى الطبيب لمراجعة التطعيمات الوقائية الخاصة بشلل الأطفال قبل الذهاب إلى المناطق التي ينتشر بها الفيروس المسبب له. وتُعطى التطعيمات الوقائية فى بعض البلدان عن طريق الفم حيث يحتوى التطعيم على الفيروس فى حالته النشطة لكن بعد إضعافه – وهذا يعنى الاحتمالية الضئيلة للإصابة بالمرض وعدم نفيها كلية.
- يمكن الاتصال بالطبيب، إذا:
- لم يكمل الطفل سلسلة تطعيماته الوقائية ضد شلل الأطفال.
المزيد عن التطعيمات الوقاية ..
- كان الطفل يُظهر استجابة مناعية عند تلقى لقاح شلل الأطفال.
- كان الطفل يعانى من مشاكل أكثر من مجرد احمرار بسيط أو احتقان مكان الحقن باللقاح.
- كان الشخص يوجد لديه تساؤل حول التطعيمات الوقائية الخاصة بشلل الأطفال أو لأى شىء يخصها.
- كان الشخص قد أصيب بشلل الأطفال من أعوام سابقة ويعانى مؤخراً من ضعف وإرهاق.

* الاختبارات والتشخيص:
يتعرف الأطباء على المرض من ملاحظة أعراض تيبس الظهر والرقبة، الانعكاسات اللاإرادية غير الطبيعية وصعوبة البلع والتنفس.
المزيد عن صعوبة (عسر البلع) ..
ومن أجل تأكيد التشخيص يأخذ الطبيب عينة من إفرازات الحلق والبراز والسائل الذي يحيط بالمخ والحبل الشوكى .. وذلك للتأكد من فيروس شلل الأطفال.

* العلاج والعقاقير:
بما أنه لا يوجد علاج لشلل الأطفال بعد حدوثه، فالهدف هو العمل على إراحة الشخص أو الطفل المصاب والعمل على تجنب حدوث المضاعفات، والعلاج يتضمن على التالى:
- الراحة فى الفراش.
- المضادات الحيوية لأي أنواع من العدوى الثانوية (ليس لفيروس شلل الأطفال).
- أجهزة التنفس المحمولة من أجل تدعيم عملية التنفس.
- ممارسة النشاط الرياضي باعتدال من أجل تجنب تشوه العظام أو ضعف فى أداء وظائفها.
- تناول الأطعمة الغذائية الصحية.

* الوقاية:
عل الرغم من أن توافر وسائل الصرف الصحي وتوافر النظافة العامة بالمكان تقلل من مخاطر الإصابة بشلل الأطفال وانتشار فيروسه إلا أن الوقاية الحقيقية تكمن فى اللقاح الوقائي.
فاكسين شلل الأطفال:
فى وقتنا الحاضر، يتلقى الطفل أربعة جرعات من الفيروس غير النشط لشلل الأطفال فى المراحل العمرية التالية:
- شهران.
- أربعة أشهر.
- ما بين الشهر السادس حتى الثامن عشر.
- جرعة منشطة ما بين 4 – 6 سنوات عندما يدخل الطفل المدرسة.
وتمثل نسبة فعالية هذا الفاكسين حوالي 90% بعد جرعتين و99% بعد ثلاث جرعات منه، لا يسبب هذا الفاكسين الإصابة بمرض شلل الأطفال كما أنه آمناً للأشخاص التي تعانى من ضعف بجهازها المناعي، لكنه لم يتم التوصل إلى نسبة حمايته من المرض لمن يعانون من فشل حاد فى الجهاز المناعي. والآثار الجانبية الشائعة لهذا الفاكسين هو الألم واحمرار مكان الحقن فى الجلد.
وإذا لم يتم الاحتفاظ باللقاح فى درجة حرارة مناسبة (8) تحت الصفر فإن التطعيم يفشل ولا يكون له أى فاعلية.
الاستجابة من الحساسية ضد هذا اللقاح:
من الممكن أن يسبب تطعيم شلل الأطفال استجابة من الحساسية عند بعض الأشخاص لأنه يحتوى على كم ضئيل من المضادات الحيوية (Streptomycin, Polymyxin B and neomycin)، لذا لا يجب إعطائه لأي شخص يعانى من الحساسية من أياً من هذه الأدوية.
علامات وأعراض الحساسية، عادة ما تظهر فى خلال دقائق حتى بضعة ساعات بعد تلقى جرعة التطعيم والتي تشتمل على:
- الطفح.
- صعوبة فى التنفس.
- ضعف.
- أزيز.
- بحة فى الصوت.
- سرعة ضربات القلب.
- الدوار.
- شحوب غير طبيعي.
- تورم الحلق.
إذا ظهرت أياً من الأعراض السابقة على الطفل أو على الشخص البالغ بعد تلقى التطعيم عليه بالذهاب الفوري إلى أقرب مساعدة طبية.

جرعات أقل للطفل:
التطعيم ضد شلل الأطفال يُعطى للطفل ضمن جرعات وقائية لأمراض أخرى مثل الدفتريا والتيتانوس والسعال الديكى ومع التهاب الكبدي الوبائي الفيروسي (ب)، وكلها فى فاكسين واحد مما يقلل عدد مرات الحقن فى أول عامين من عمر الطفل .. حيث لا يكون الطفل بحاجة إلى تلقى كل تطعيم على حدة, الآثار الجانبية لهذا التطعيم شبيهة بتلك الآثار الجانبية الخاصة بكل تطعيم على حدة، إلا أنه السخونة فى الوقت ذاته من الآثار الأكثر شيوعاً وحدوثاً بين الأطفال التي تتلقى هذا التطعيم الأحادي بنسب أعلى من الأطفال التي تتلقى التطعيمات المتعددة.
المزيد عن الدفتريا ..
المزيد عن التيتانوس ..
المزيد عن السعال الديكى ..

التطعيمات الوقائية للبالغين:
تطعيم شلل الأطفال للبالغينقد يتعرض الكبار إلى الإصابة بشلل الأطفال وخاصة لمن تلقوا سلسلة من التطعيمات الأولية الأساسية سواء عن طريق الفم أو عن طريق الحقن. وتكون الجرعة المنشطة على هيئة حقن تستمر فاعليتها طول حياة الإنسان.
والكبار الأكثر عرضة للإصابة بفيروس شلل الأطفال، هم:
- المسافرون إلى المناطق التي ينتشر بها فيروس شلل الأطفال.
- القائمون على رعاية المرضى المصابين بفيروس شلل الأطفال.
فإذا لم يتلق الشخص التطعيم الوقائي ضد شلل الأطفال، عليه بأخذ سلسلة الجرعات الأساسية عن طريق الحقن – جرعتان بينهما من 4 – 8 أسابيع فترة فاصلة أما الجرعة الثالثة بعد مرور من 6 – 12 شهراً من الجرعة الثانية.

صحة الطفل على صفحات فيدو

ارسل ارسل هذا الموضوع لصديق
تقييم الموضوع:
ممتاز
جيد جداً
جيد
مقبول
ضعيف
   
إضافة تعليق:
 
 
الصفحة الرئيسية عن فيدو اعلن في فيدو اتصل بنا إخلاء المسئولية سياسة السرية
© 2001 جميع حقوق النشر محفوظة لشركة الحاسبات المصرية
Designed & Developed by EBM Co. صمم وطور بواسطة شركة الحاسبات المصرية