الصفحة الرئيسية    تابعنا من خلال فيدو على الفيسبوك فيدو على التويتر




ارسل لمن يهمك ...
النظر عند الأطفال
النظر عند الأطفال       
* النظر والرؤية عند الطفل:
- أهمية الاعتناء بالعين.
- العين والمراحل العمرية المختلفة.
- نظر الأطفال.
- ضغط العين والكمبيوتر.

* أهمية الاعتناء بالعين:
- وتتمثل في إجراء الاختبارات الدورية التالية بواسطة المتخصصين وأطباء العيون:
- فحص العين الدوري.
- كشف النظر على فترات منتظمة.
- أخذ الحذر من الأعراض الأولية لأمراض العين.
- التأكد من الصحة العامة ومدى تأثيرها وعلاقتها بالعين.

* العين والمراحل العمرية المختلفة:
ألم تتساءل لم تتغير طبيعة عينيك بمرور الوقت في المراحل العمرية المختلفة! وما هو الاختلاف الذي يطرأ عليها عندما تصل لسن الستين على سبيل المثال؟
هذا هو ملخص بالتغيرات التي تحدث لعين الإنسان عبر مراحله السنية المختلفة منذ الميلاد حتى بلوغه الستين عاماً... لكن عليك بالتذكر دائماً أنها خطوط إرشادية لمعلومات عامة فكل واحد منا قد تختلف لديه هذه الخطوط قليلاً للعوامل التي يمر بها أثناء نموه الطبيعي.

العين منذ الميلاد حتى سن الستين

المرحلة العمرية تغيرات الرؤية والنظر

- عند الولادة


- 3 أسابيع



- 6 أسابيع

 


- 3 أشهر

 


- 3 أعوام

 


- 8 أعوام

 


- أعوام المراهقة

 

- منتصف العشرينات حتى نهايتها

 

- بداية الأربعينات

 


- فوق الأربعين




- فوق الستين

- الانجذاب ناحية الضوء وإصدار ردود أفعال تجاهه لكنه لا يستمر لفترة طويلة.


- الانتباه والتركيز على وجه الأم، تتبع الضوء المتحرك.

 

- طول النظر والاستجماتيزم هي السمات المميزة الطبيعية لرؤية الطفل في هذه المرحلة.

 

- يتطور نظر الطفل مع قدرته على رؤية الأشياء القريبة والثلاثية الأبعاد.

 

- تحديد الصور والأشياء ينمو بسرعة في هذه المرحلة, ويستطيع التقاط الأشياء الصغيرة القريبة من نظره.

 

- يصل النظر إلى قوته الطبيعية 6/6 ولا توصف النظارات الطبيعية في هذه المرحلة العمرية إلا القليل والنادر.

 

- ليس بحاجة الطفل لارتداء النظارات.

 

- غالباً ما يظهر في هذه الفترة العمرية للمراهق أو المراهقة قصر النظر إذا كان هناك تاريخ وراثي في العائلة.

 

- غالبية الأشخاص التي تعاني من قصر النظر تشهد بطئاً في تغير الحالة (ازدياد قصر النظر).

 

- ملاحظة الصعوبة في القراءة وخاصة عندما تكون الإضاءة ضعيفة وهذا يؤثر على كثير من ثقة بنفسهم عند القيادة ليلاً.

 

- إذا كان الشخص قد عانى من مياه زرقاء على العين فلابد من إجراء الفحوصات الدورية السنوية.

- إذا كان الشخص يستخدم عدسات لاصقة فلا مفر من تكون بعض العتامة بسببها والتي تؤدي إلى تكون المياه البيضاء، بالإضافة إلى أن عامل التقدم في العمر يؤدي إلى ضعف النظر بشكل طبيعي وإذا تم تشخيص الحالة في وقت مبكر فمن السهل علاجها وعدم تعرض العين للأذى.

* ما هو ضعف الرؤية؟
هو ضعف في رؤيتها حيث لا تمر بمراحل النمو الطبيعية للرؤية خلال مرحلة مبكرة من الطفولة. وتتأثر عين واحدة فقط بهذا الضعف في حين أن العين الأخرى تظل طبيعية. وهذه الحالة شائعة وتؤثر على حوالي 2-3 % من الأطفال وأفضل ميعاد للعلاج أثناء الطفولة المبكرة. وقد ترجع إلى تاريخ وراثي في العائلة من الإصابة بالحول أو ضعف النظر أو الاحتياج إلى نظارات طبية في مراحل عمرية مبكرة مما يحتم ضرورة فحص الطفل لأنها مؤشرات تنبؤ بالإصابة.

* كيف يتطور النظر؟
خلال المراحل العمرية المبكرة يتغير النظر بسرعة وتنمو الرؤية, وإذا لم تستطع الطفلة/الطفل استخدام العين بشكل طبيعي سيضعف النظر. وبعد مرور التسعة أعوام الأولى من عمر الإنسان يكون الجهاز البصري للإنسان قد اكتمل نموه والنمو الطبيعي له هو تساوي العينين في القدرة على الرؤية. وفقد الإنسان للرؤية بأحد عينيه نتيجة لحادث أو مرض توصف في هذه الحالة على أنها إعاقة أو عجز بصري.

* متى يتم فحص العين؟
عند ميلاد الطفل تفحص العين بواسطة طبيب الأطفال, وعند بلوغه الأربعة أعوام أو قبل ذلك يمكن اللجوء إلى طبيب العيون لملاحظة أية أعراض غير طبيعية. ويبدأ ملاحظة نظر الطفل منذ الستة أشهر الأولى وإذا كان هناك تاريخ وراثي بوجود حول أو ماء أبيض أو أي مرض خطير يمكن اللجوء لطبيب العيون المتخصص قبل إتمام الطفل للثلاثة أعوام.

* أعراض ضعف النظر عند الطفل:
- عدم رؤية الكلام بوضوح مثل باقي زملائه عن بعد.
- صداع.
- الصعوبة في القراءة وإنجاز الأعمال ببطء.
- التهاب العين.
- وفي حالة الحول يتم ملاحظته عندما تكون العين مرهقة مع غلق إحدى العينين للرؤية بوضوح.

* فحص الطفل:
يتم الفحص بطريقة بسيطة وسهلة وعلى أكثر من مرة خلال الأشهر الأولى من عمر الطفل والسبب لا يتمثل في عدم مقدرة الطبيب لى التحكم في الطفل وثباته وإنما لعدم توافر الانتباه لدى الطفل لفترة طويلة من الزمن، ويعتمد الفحص بشكل أكبر على توجيه الأسئلة للآباء وليس الفحص الطبي كلية:
- بدء ظهور الأعراض والعلامات المتصلة باضطراب ما.
- تاريخ الطفل البصري إذا لم يكن حديث الولادة.
- تاريخ الطفل المرضى بوجه عام.
- تاريخ الأسرة البصري.
- شكوى الطفل لمن حوله ببعض المتاعب في الرؤية أو العين, أو ملاحظة المدرسين والآباء لذلك.
- ولكي يقوم الطبيب بالكشف الطبي فمن الصعب أن ينتبه إليه الطفل لفترة طويلة من الزمن ويتم التغلب على ذلك باستخدام قطرة للعين قبل الكشف عليها 20-30 دقيقة وينتهي تأثيرها بعد حوالي ست ساعات وتكون هناك أنواع أقوى والتي يتم وضعها قبل الفحص بثلاثة أيام ويستمر تأثيرها إلى ثلاثة أسابيع وهي ضرورية لاتساع حدقة العين وبالتالي يسهل على الطبيب القيام بالكشف.

* ما هي الأشياء التي يتم فحصها خلال الكشف الطبي:
قوة النظر – تقييم الحول – انكسارات الضوء ... الخ.

* نظارات الأطفال الطبية:
ينبغي أن تكون عدسات النظارات الطبية بلاستيكية أفضل بكثير من الزجاجية حيث أنها خفيفة وأكثر أماناً للطفل، وأفضل مادة لصنعها (Polycarbonated) إلا أن عيبها الذي لا يستمر طويلاً حتى يعتاد الأطفال على ارتدائها هو ظهور علامات ملونة مع الضوء.

ارسل ارسل هذا الموضوع لصديق
تقييم الموضوع:
ممتاز
جيد جداً
جيد
مقبول
ضعيف
   
إضافة تعليق:
 
 
الصفحة الرئيسية عن فيدو اعلن في فيدو اتصل بنا إخلاء المسئولية سياسة السرية
© 2001 جميع حقوق النشر محفوظة لشركة الحاسبات المصرية
Designed & Developed by EBM Co. صمم وطور بواسطة شركة الحاسبات المصرية