الصفحة الرئيسية    تابعنا من خلال فيدو على الفيسبوك فيدو على التويتر




ارسل لمن يهمك ...
بدائل النيكوتين (1)
سيجارة النيكوتين الصحية
بدائل النيكوتين- سيجارة النيكوتين       

سيجارة النيكوتين الصحى

* كيف تعمل سيجارة النيكوتين الصحي؟
ينبغي أن نصف أولاً شكل هذا المنتج (Nicorette Inhaler) لكي تعرفه قبل الاستخدام فهو يتكون من أنبوب بلاستيكي خارجي يوضع في الفم لشرب محتوياته من عبوة النيكوتين التي تركب بداخل هذا الأنبوب البلاستيكي, ويوضع النيكوتين في أنبوب شفاف المغلق عبوته عند الطرفين بورق ألومنيوم، ومن السهل إعادة ملئها بشكل منفصل لذا فلست بحاجة لشراء الأنبوب البلاستيكي الخارجي الذي يتكون من جزئيي يفصل بينهما بعبوة النيكوتين التي توضع في المنتصف. عليك بالانتباه لإعادة تركيب الأنبوب وذلك بتحريك العلامتين التي توجد عليها من الخارج معاً. وهذا يؤدي إلى فصل الألومنيوم الذي يوجد على أطراف عبوة النيكوتين ويكون عندها المنتج جاهزاً للاستخدام في خلال (12ساعة ولغلق الأنبوب بين كل استخدام والآخر عليك بلف الجزئين الذى تتكون منهما السيجارة في الاتجاه المعاكس. وبالنسبة لطريقة استخدامها تكون مثل تدخين السجائر والتحكم في كمية النيكوتين تتوقف على عدد الأنفاس التي يأخذها المدخن إما بأخذ أنفاس عميقة مثل السجائر أو أنفاس سطحية مثل السيجار وفي كلا الحالتين فإن النيكوتين يتبخر ويمتص بواسطة الغشاء المخاطي الذي يبطن الفم. وستستطيع تذوق طعم المنتول أيضاً المضاف لعبوة النيكوتين، ونسبة النيكوتين هنا قليلة للغاية وتبلغ 1/3 كمية النيكوتين في السيجارة العادية. كما أنه لا يحتوي على أي مواد سرطانية أو سموم تضر بالجسم. وبالنسبة للمشروبات الغازية والقهوة والشاي وعصائر الفواكه وأية مشروبات حمضية أخرى من الممكن أن تؤثر على امتصاص النيكوتين لذا ينبغي تجنب تناول هذه المشروبات بحوالي 15 دقيقة قبل استخدام المنشاق. وتحتوي العبوة الواحدة منه على حوالي 10 ملجم من النيكوتين وإذا تم استخدامه بشكل متواصل لما يزيد عن العشرين دقيقة فمعناه استهلاك حوالي 40% أو 4 ملجم من إجمالي كمية النيكوتين.

* هل هى آمنة؟
لا ينبغي على البالغين تحت سن 18 عاماً أو الأطفال استخدام هذا المنتج, وبالمثل غير المدخن. والمرأة الحامل أو التي تخطط للحمل وذلك للضرر الذي يمكن أن يلحق بالجنين ومن بعده الطفل المولود حديثاً لأن النيكوتين يمتص في لبن الثدي لذا لا ينبغي على المرأة التي ترضع من ثديها استخدامه أيضاً. أو الذي يعاني جلطة أو أزمة قلبية أو يعاني من أمراض القلب مثل الخفقان السريع أو الذبحة الصدرية. الشخص الذي يعاني من الحساسية ضد النيكوتين أو لديه حساسية من المنتول.
مع الابتعاد عن التدخين عند استخدام هذا المنتج لأن هذا يحمل معه مخاطر عديدة من تناول جرعات كبيرة من النيكوتين أو التسمم. ومن أعراض الجرعة الزائدة:
- الغثيان.
- القئ.
- الإسهال.
- صعوبة في التنفس.
- عدم انتظام النبض.
- آلام في البطن.
يستخدم بحذر شديد مع مرضى أزمات الربو وأمراض الحلق المزمنة. التهابات المعدة أو قرحها و قرح الاثنى عشر وذلك لتأثير النيكوتين على المعدة. إذا كنت تعاني من خفقان في القلب بشكل منتظم أو ارتفاع ضغط الدم أو أمراض الأوعية الدموية فالحذر لابد منه. ومرضى الكلى أو الكبد أو السكر لأن تناول أدوية هذه الأمراض قد تتعارض مع هذه السيجارة وقد تسبب تأثيراً ضاراً.

* ما هي الآثار الجانبية لها؟
- ومن أكثر الآثار الجانبية شيوعاً:
- السعال الخفيف.
- تهيج الفم أو الحلق.
وستختفي هذه الآثار بعد أول ثلاثة أسابيع من الاستخدام لأن الفم يتعود على النيكوتين الذي يمتصه الفم، ومن الآثار الجانبية الأخرى:
- الصداع.
- الشعور بالدوار.
- الغثيان.
- القئ.
- التهاب الجيوب الأنفية.
- قرح الفم.
- اضطرابات المعدة.
- الفواق (الزغطة).
وإذا استمرت هذه الأعراض لفترة من الزمن وتكررت عليك باستشارة الطبيب, كما أن بعضاً منها قد تكون مؤشراً لأعراض الانسحاب من تأثير النيكوتين الإدماني ومنها الصداع - الدوار، أما الغثيان - القيء - الدوار- الضعف تكون علامات لتناول الجرعات الزائدة.

* استمرار استخدام السيجارة الصحية؟
تستخدم لمدة ثلاثة أشهر على الأقل لإعطائك الفرصة الكافية للإقلاع عن التدخين، إما إذا توقفت عن استخدامه قبل 12 أسبوعاً ستجد نفسك تعاني من أعراض الانسحاب لأنه كلما كان مقدار ما تستهلكه من سجائر في اليوم الواحد كثيراً كلما كان فرص التعرض لعلامات الانسحاب أكبر وأكبر.
عليك باستخدامها عندما تشعر بالرغبة في التدخين مثل تدخين السيجارة العادية، ولمعرفة عدد العبوات التي ستستهلكها: ستجد أن العبوة الواحدة نها تساوي أربعة سجائر فإذا كنت تدخن 20 سيجارة في اليوم فأنت تحتاج 5 عبوات في اليوم الواحد أيضاً.
ويمكن التخلص من الميل للجرعة الإدمانية بعد حوالي نصف ساعة من استخدامها، ولا يتحتم الاستمرار فيه بعد انتهاء عبوة النيكوتين.

* جرعات استخدامها:
تستخدم من 18-20 أسبوعاً، وفي أول 12 أسبوعاً يعاني الشخص من ذروة الأعراض ويكون معدل الاستهلاك من 6-12 عبوة في اليوم الواحد. .أما في الأسبوع الثالث عشر أو الرابع عشر تقلل هذه الكمية لتصل من 3-6 عبوات في اليوم.
الأسبوع الخامس عشر والسادس عشر تصل إلى عبوة أو عبوتين حتى تشعر بقدرتك على الاستغناء عنها والتي تكون في الشهر السادس من استخدامك لها. وفي حالة التدخين الشره ينبغي ألا تزيد عدد العبوات عن 16 وبعد استشارة الطبيب ويعتمد استهلاك كل شخص على عدة عوامل أهمها الكم المستهلك من النيكوتين.
وإذا لم يلحظ المقلع عند التدخين أي تحسن بعد ستة أسابيع لابد من اللجوء إلى الطبيب.

- منتجات أخرى:
(لبان النيكوتين)
(لاصقة النيكوتين)
(إسبراى الأنف)

ارسل ارسل هذا الموضوع لصديق
تقييم الموضوع:
ممتاز
جيد جداً
جيد
مقبول
ضعيف
   
إضافة تعليق:
 
 
الصفحة الرئيسية عن فيدو اعلن في فيدو اتصل بنا إخلاء المسئولية سياسة السرية
© 2001 جميع حقوق النشر محفوظة لشركة الحاسبات المصرية
Designed & Developed by EBM Co. صمم وطور بواسطة شركة الحاسبات المصرية