مبيدات الآفات الزراعية .. منتجات حماية المحاصيل

مبيدات الآفات الزراعية .. منتجات حماية المحاصيل
* مبيدات الآفات الزراعية:
تقدم منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) التعريف التالي لمبيدات الآفات الزراعية بشكل عام: "مبيد الآفات أى مادة أو خليط من مواد ذات مكونات كيميائية أو بيولوجية مخصصة لتدمير أو مكافحة أى آفة أو تنظيم نمو النبات".

ومبيد الآفات هو مصطلح أوسع وأكثر عمومية حيث يشمل الاستخدامات النباتية وغير النباتية، أما مبيدات الآفات الزراعية هى من مبيدات الآفات وتُسمى "منتجات وقاية النبات" (PPP/Plant Protection product). ومنتجات وقاية النبات تحمي المحاصيل أو النباتات المفيدة، حيث تحتوي على مادة فعالة واحدة على الأقل ولها إحدى الوظائف التالية:

- حماية النباتات أو المنتجات النباتية من الآفات والأمراض، قبل الحصاد أو بعده.
- التأثير على عمليات حياة النباتات (مثل المواد التي تؤثر على نموها، باستثناء المُغذيات).
- الحفاظ على المنتجات النباتية.
- تدمير أو منع نمو النباتات غير المرغوب فيها أو أجزاء من النباتات.
المزيد عن مبيدات الآفات ..

مبيدات الآفات الزراعية .. منتجات حماية المحاصيل
الحفاظ على المحاصيل الزراعية من بين فوائد مبيدات الآفات الزراعية

* تصنيف مبيدات الآفات الزراعية:
غالباً ما يُستخدم مصطلح "مبيد الآفات" بالتبادل مع "منتج حماية النبات" .. لكن تُصنف مبيدات الآفات الزراعية وفقاً لكيفية ووقت عملها:
- المبيدات التلامسية:
عادة ما تتحكم مبيدات الآفات التلامسية في الآفات نتيجة الاتصال المباشر. فتموت الحشرات عند رشها مباشرة أو عندما تزحف عبر الأسطح المعالجة بمبيدات حشرية ملامسة متبقية. تُقتل أوراق الحشائش عندما تُغطى مساحة سطحية كافية بمبيدات أعشاب تلامسية.

- المبيدات الورقية:
يتم استخدام المبيدات الورقية على أوراق النبات والسيقان والأغصان.

- مبيدات التربة:
يتم تطبيق مبيدات الآفات الزراعية هنا على التربة، حيث تمتص جذور النباتات المبيد الذى ينتقل بدوره إلى كافة أجزائها. وتُستخدم مبيدات الأعشاب على التربة لقتل الحشائش الضارة من خلال التأثير على الشتلات النباتية. تتطلب معظم مبيدات التربة الحرث أو الماء لنقلها إلى التربة.

- مواد التبخير:
مواد التبخير هي مواد كيميائية يتم استخدامها كغازات سامة أو كمادة صلبة أو سائلة تشكل غازاً ساماً يخترق الغاز شقوق التربة.

- مبيدات الأعشاب:
يتم استخدام مبيدات الأعشاب قبل الزراعة على التربة قبل وضع البذور وزراعة النبات. ويتم وضعها على التربة بعد الزراعة ولكن قبل ظهور المحصول أو الحشائش، كما يتم استخدامها بعد ظهور الحشائش.

- مبيدات الفطريات:
تتحكم مبيدات الفطريات في الفطريات التي أصابت النباتات بالفعل. أما مبيدات الفطريات الوقائية تمنع الإصابات الفطرية، أى أنها تؤخر نمو الفطريات أو تمنع الكائنات الحية من دخول النباتات المعالجة.

- مبيدات الآفات الانتقائية وغبر الانتقائية:
مبيدات الآفات الانتقائية تتحكم فقط في آفات معينة، أما مبيدات الآفات غير الانتقائية (أو واسعة النطاق) تكافح مجموعة واسعة من الآفات.

- المبيدات الخانقة:
تؤدي المبيدات الحشرية الخانقة إلى إعاقة نظام التنفس وسده لدى الحشرات وقد تؤثر على البيض.

والمبيدات المتبقية لا تتحلل بسرعة ويمكن أن تسيطر على الآفات لفترة طويلة.

مبيدات الآفات الزراعية .. منتجات حماية المحاصيل
تحسين إنتاجية الأراضى الزراعية من بين أهداف استخدام المبيدات الزراعية

* فوائد مبيدات الآفات الزراعية:
الفوائد الأساسية هي المكاسب المباشرة المتوقعة من استخدامها والتى تتمثل فى إنتاجية أعلى وجودة أفضل للمحصول.
ومن بين فوائد استخدام مبيدات الآفات الزراعية:
- تحسين الإنتاجية:
وتحسين الإنتاجية تتمثل فى زيادة إنتاج الحبوب وكافة المحاصيل الزراعية، فمبيدات الآفات الزراعية جزء لا يتجزأ من العملية الزراعية من خلال تقليل الخسائر من الحشائش والأمراض والآفات الحشرية التي يمكن أن تقلل بشكل ملحوظ من كمية المنتجات القابلة للحصاد، بالإضافة إلى عدة عوامل أخرى مجتمعة مع استخدام المبيدات الزراعية والتى تحسن من إنتاجية المحصول بالمثل مثل استخدام تقنيات الرى الحديثة والأسمدة واستخدام الآلات الزراعية.

- الحماية من خسائر المحاصيل:
قدم استخدام مبيدات الأعشاب الضارة والحشائش منفعة اقتصادية، لأن الحشائش والأعشاب تقلل من محاصيل الأراضي الجافة خاصة في المرحلة المبكرة من تكوين المحاصيل وتعمل على استهلاك العناصر الغذائية الموجودة فى التربة كما أنها تتطفل على النباتات المجاورة لها، كما أن هذه الأعشاب تكون بمثابة العائل المناسب لكثير من الأمراض والحشرات التي تنتقل بدورها إلى المحصول الرئيسى، كما تؤدى إلى تدنى خصوبة التربة، كما أن هناك بعض الأعشاب التى تقوم بإفراز مركبات ذات تأثير بيولوجى ضار للمحاصيل الزراعية وبعض الحيوانات .. وكل هذا فى النهاية يؤدى إلى محصول زراعى ضعيف.

مبيدات الآفات الزراعية .. منتجات حماية المحاصيل
المبيدات الحشرية من أجل السيطرة على الحشرات التى تنقل الأمراض

- مكافحة ناقلات الأمراض:
يتم التعامل مع الأمراض التى تحمل عدواها النواقل بشكل أكثر فعالية عن طريق قتل النواقل. غالباً ما تكون المبيدات الحشرية هي الطريقة العملية الوحيدة للسيطرة على الحشرات التي تنشر الأمراض الفتاكة مثل الملاريا، استراتيجيات مكافحة الأمراض مهمة للغاية بالنسبة للثروة الحيوانية ومن ثَّم حماية الزراعة وجودة المحاصيل الزراعية.
المزيد عن الملاريا ..

- جودة النظام الغذائى:
النظام الغذائى الذي يحتوى على الفاكهة والخضروات الطازجة يفوق بكثير المخاطر المحتملة من تناول مخلفات قليلة جداً من مبيدات الآفات في المحاصيل، فتناول الفاكهة والخضروات بانتظام يقلل من خطر الإصابة بالعديد من أنواع السرطان، وارتفاع ضغط الدم، وأمراض القلب، ومرض السكر، والسكتة الدماغية، وغيرها من الأمراض المزمنة.
المزيد عن أهمية تناول الفاكهة والخضراوات ..
فالتركيزات العالية من مضادات الأكسدة تعمل كحماية ضد السرطان وأمراض القلب، ومن بين الأطعمة التى تحتوى على تركيزات عالية من مضادات الأكسدة التوت البري، والزيادات اللاحقة في استهلاكه أدى إلى مضاعفة إنتاجه بشكل رئيسى باستخدام مبيدات الأعشاب التي حسنت مكافحة الحشائش.
المزيد عن مرض السرطان ..
المزيد عن ضغط الدم المرتفع ..
المزيد عن مرض السكر ..
المزيد عن السكتة الدماغية ..

مبيدات الآفات الزراعية .. منتجات حماية المحاصيل
ساعدت مبيدات الآفات الزراعية فى جودة الأطعمة الغذائية وعدم تلفها

- استخدامات فى مجالات أخرى (الأندية الرياضية):
هناك بعض الرياضات التى تحتاج إلى وجود مساحات خضراء تتم ممارسة الرياضة عليها، وتظهر الحاجة معها لاستخدام مبيدات الأعشاب والمبيدات الحشرية للحفاظ على العشب في الملاعب الرياضية وملاعب الكريكيت وملاعب الجولف.

* أضرار استخدام مبيدات الآفات الزراعية:
- التأثير المباشر على صحة الإنسان:
إذا كان اعتماد إنتاج مبيدات الآفات الزراعية تتضمن زيادة إنتاج الغذاء والألياف، والتحكم فى الأمراض التى تصيب النباتات، لكن لها آثار صحية خطيرة على الإنسان وبيئته. يوجد الآن دليل قاطع أن بعض هذه المواد الكيميائية تشكل خطراً على البشر وأشكال الحياة الأخرى وآثاراً جانبية غير مرغوب فيها على البيئة. لا توجد شريحة من السكان تتمتع بالحماية الكاملة من التعرض لمبيدات الآفات ومن الآثار الصحية الخطيرة المحتملة الإصابة بالتسمم والأمراض السرطانية المختلفة، وقد بلغ عدد الوفيات والأمراض المزمنة في جميع أنحاء العالم بسبب التسمم بالمبيدات حوالي 1 مليون في السنة فى عام 1999.
المزيد عن أمان الغذاء ..

- التأثير من خلال السلع الغذائية:
لتحديد مدى تلوث مبيدات الآفات في المواد الغذائية، بدأ إنشاء برامج بعنوان "مراقبة مخلفات مبيدات الآفات في المنتجات ذات الأصل النباتي في الاتحاد الأوروبي" منذ عام 1996. فالمواد الكيميائية التى تُستخدم في إبادة الحشرات والآفات النباتية، لها تأثير سام بدرجات متفاوتة على الإنسان والحيوان والنبات، ومن أنواعها مركبات الزرنيخ والنيكوتين والفسفور، والكلور .. ومن المعروف أن كمية قليلة من مركبات الزرنيخ أو نقطة صغيرة من المحاليل الفسفورية كافية للقضاء على الإنسان والحيوان.
المزيد عن التسمم بالزرنيخ ..

- التأثير على البيئة:
يمكن أن تلوث المبيدات الحشرية التربة والمياه والعشب والنباتات الأخرى. وبجانب قتل المبيدات للحشرات أو الأعشاب الضارة، يمكن أن تكون المبيدات سامة لمجموعة من الكائنات الحية الأخرى بما في ذلك الطيور والأسماك والحشرات المفيدة والنباتات غير المستهدفة، بالإضافة إلى تلوث المياه والتربة.
المزيد عن ماهية النلوث ..

مبيدات الآفات الزراعية .. منتجات حماية المحاصيل
من بين أضرار المبيدات تلوث المياه السطحية والجوفية

أ- تلوث المياه السطحية:
يمكن أن تصل مبيدات الآفات إلى المياه السطحية من خلال الجريان السطحي من النباتات المعالجة والتربة حيث ينتشر تلوث المياه بالمبيدات على نطاق واسع.
المزيد عن تلوث المياه ..

ب- تلوث المياه الجوفية:
يُعد تلوث المياه الجوفية بسبب المبيدات مشكلة عالمية، وبمجرد تلوث المياه الجوفية بمواد كيميائية سامة قد يستغرق الأمر سنوات عديدة حتى يتبدد التلوث أو يتم تنظيفه. قد يكون التنظيف أيضاً مكلفًا ومعقداً للغاية .. إن لم يكن مستحيلاً.

ج- تلوث التربة:
لم يتم رصد العديد من المبيدات الحشرية الممكنة في التربة، مما يدل على أن هناك حاجة ملحة لمزيد من الدراسات في هذا المجال. يتم تحديد هذه الملوثات من المبيدات من خلال بعض المعايير: مثل ذوبان المبيد في الماء وامتصاص التربة له، فترة نصف العمر للمبيد والتى تُقاس بستة أشهر أو أقل، وخطورته بالنسبة لتلوث التربة تستمر فقط لمدة سنتين ونصف بعد تسرب المبيد، وبعد هذه الفترة يكون المبيد قد تحلل، وأخذ عينات من التربة وفحصها معملياً لمعرفة مدى تأثير المبيدات الحشربة عليها .. وغيرها من المعايير الأخرى.
ويمكن تصنيف مبيدات الآفات والنفايات الصناعية على النحو التالى:

مبيدات الآفات الزراعية .. منتجات حماية المحاصيل
ساهمت المبيدات فى تلويث التربة

أ- مبيدات آفات كارهة للماء وثابتة وقابلة للتراكم الأحيائى والتي ترتبط بشدة بالتربة. وتشمل مبيدات الآفات التي تظهر مثل هذا السلوك مادة الـ "دى.دى.تى"  (ثنائي كلورو ثنائي فينيل ثلاثي كلورو الإيثان - Dichlorodiphenyltrichloroethane/DDT) .. وغيرها، ومعظم هذه المبيدات ممنوع الآن في الزراعة ولكن بقاياها لا تزال موجودة.
ب- مبيدات الأعشاب وتشمل أيضاً الكربامات (Carbamate) ومبيدات الفطريات وبعض المبيدات الحشرية الفوسفورية العضوية (Organophosphorus insecticides). يمكن نقلها من التربة عن طريق الجريان السطحي والرشح، مما يشكل مشكلة لإمداد السكان بمياه الشرب.
المزيد عن تلوث التربة ..

د- التأثير على خصوبة التربة (كائنات التربة الدقيقة المفيدة):
المعالجة المكثفة للتربة بمبيدات الآفات يمكن أن تتسبب في انخفاض أعداد الكائنات الحية الدقيقة المفيدة في التربة، فالإفراط في استخدام الأسمدة الكيماوية ومبيدات الآفات له آثار على كائنات التربة تشبه الإفراط في استخدام الإنسان للمضادات الحيوية. قد يعمل الاستخدام العشوائي للمواد الكيميائية لبضع سنوات، يتسبب فى غياب كائنات التربة المفيدة الكافية للاحتفاظ بالمُغذيات حيث تعتمد النباتات على مجموعة متنوعة من الكائنات الحية الدقيقة في التربة لتحويل النيتروجين في الغلاف الجوي إلى نترات، والتى يمكن للنباتات استخدامها .. لكن مبيدات الأعشاب تُعطل هذه العملية.
المزيد عن الطريقة الملائمة لاستخدام المضادات الحيوية ..
كما تنمو بعض الفطريات مع جذور العديد من النباتات وتساعد على امتصاص العناصر الغذائية. يمكن أيضاً أن تتعرض هذه الفطريات للضمور بسبب مبيدات الأعشاب الموجودة في التربة.

مبيدات الآفات الزراعية .. منتجات حماية المحاصيل
المعالجة المكثفة للتربة بمبيدات الآفات تسببت في انخفاض أعداد الكائنات الحية الدقيقة المفيدة

- الكائنات الحية غير المستهدفة:
تم العثور على المبيدات على أنها ملوثات شائعة في التربة والهواء والماء وعلى الكائنات الحية غير المستهدفة. بمجرد وصول هذه المبيدات إلى التربة وامتصاص النباتات لها، يمكن أن تضر بالنباتات والحيوانات بدءً من الكائنات الحية الدقيقة المفيدة في التربة والحشرات والنباتات غير المستهدفة والأسماك والطيور والحياة البرية الأخرى. فقد تم الإبلاغ عن العديد من حالات التسمم بمبيدات الآفات للدلافين في جميع أنحاء العالم. كما تتراكم بها تركيزات متزايدة من الملوثات العضوية الثابتة وبالتالي فهي عرضة للتأثيرات السامة من التعرض لهذه الملوثات.

* الحد من استخدام المبيدات الزراعية:
تواجه الزراعة اليوم تحديين كبيرين:
- زيادة الطلب العالمى على الغذاء.
و
- الحاجة إلى زراعة المحاصيل بشكل أكثر استدامة.

أدى الاستغلال المفرط للأراضي والتلوث البيئي الذي يسببه هذا الاستغلال إلى خلق مناخ من أجل التغيير.
وهناك استراتيجية يهدف إلى تحقيقها الاتحاد الأوربى والتى تحمل عنوان "استراتيجية من المزرعة إلى الشوكة" من أجل إنشاء نظام غذائي أكثر صحة واستدامة. أحد أهدافها الرئيسية هو تقليل الاستخدام العام للمبيدات الكيماوية ومخاطرها بنسبة 50٪ بحلول عام 2030. ويشمل ذلك تقليل استخدام المبيدات عالية الخطورة بنسبة 50٪.

مبيدات الآفات الزراعية .. منتجات حماية المحاصيل
استراتيجية "من المزرعة إلى الشوكة" تهدف إلى الحد من استخدام المبيدات الزراعية

وباختصار استراتيجية الاتحاد الأوروبى "من المزرعة إلى الشوكة" تهدف إلى:
- منح الوصول إلى طعام صحى وبأسعار معقولة ومستدامة.
- معالجة تغير المناخ.
المزيد عن تغير المناخ ..
- حماية البيئة والتنوع البيولوجى.
المزيد عن التنوع البيولوجى ..
- زيادة الزراعة العضوية.
- ضمان عائد اقتصادى عادل في سلسلة التوريد.

وبالوصول إلى عام 2030 يكون قد تحقق من خلال هذه الاستراتيجية تغطية المجالات التالية:
- المبيدات الحشرية:
تهدف إلى تقليل استخدام ومخاطر استخدام المبيدات الكيماوية والأكثر خطورة بنسبة 50٪.

- زيادة المُغذيات:
تهدف إلى تقليل فقد المُغذيات بنسبة لا تقل عن 50٪. سيؤدي ذلك إلى تقليل استخدام الأسمدة بنسبة 20٪ على الأقل.

- مقاومة مضادات الميكروبات:
الرغبة فى خفض بيع مضادات الميكروبات للحيوانات التى تساهم فى العملية الزراعية وتربية الأحياء المائية بنسبة 50٪.

- الزراعة العضوية:
ويهدف إلى زيادة الإنتاج العضوى، بهدف استخدام 25٪ من جميع الأراضي الزراعية للزراعة العضوية بحلول عام 2030.

مبيدات الآفات الزراعية .. منتجات حماية المحاصيل
الزراعة العضوية إحدى الحلول الفعالة للحد من استخدام المبيدات

- طرق جديدة لتقليل استخدام المبيدات:
يعتبر الترويج لزيادة استخدام بدائل مبيدات الآفات وحماية المحاصيل من الأمراض أولوية قصوى. ولتحقيق هذا الهدف، دعت مبادرة عامة فى فرنسا على سبيل المثال إلى مساعدة المزارعين على الانتقال نحو طرق إنتاج أكثر استدامة.
تتضمن هذه المبادرة تبنى استراتيجيات المحاصيل المصممة خصيصاً، وطرق تجنب المنتجات الأكثر تلويثاً، وتعزيز مناعة النبات بالمحفزات الحيوية الطبيعية. هذه الإستراتيجية المنسقة لها مزايا مباشرة للبيئة. كما أنه أفضل لصحة المزارعين لأنهم أقل تعرضاً لمبيدات الآفات بأنفسهم، والانتقال إلى زراعة أكثر استدامة لا يؤثر على العوائد الاقتصادية. .. وغيرها من المبادرات والخطط التى تتبناها معظم الدول فى العالم.

- تربة صحية:
تلعب إزالة الأعشاب الضارة الميكانيكية دوراً مهماً في إدارة التربة. يمكن لهذه التقنية أن تمكن المزارعين من التخلص من بعض مبيدات الأعشاب المستخدمة على نطاق واسع في إنتاج المحاصيل. ولكن لكى تعمل هذه الطريقة، يجب استخدام الآلة المناسبة بالطريقة الصحيحة وفي الوقت المناسب، وإلا فقد يتعرض المحصول للخطر.

- تثقيف الجيل القادم من المزارعين:
في إطار مبادرات الاتحاد الأوروبي، يلعب التعليم أبضاً دوراً مهماً، فقبل التركيز على المبيدات الحشرية لابد أن يعرف المزارعين أن هناك طرقاً جديدة متاحة فى العملية الزراعية، فنحن بحاجة إلى التغيير للحصول على نوعية أفضل من الطعام والحفاظ على بيئتنا.

المزيد عن المسئولية الفردية للحفاظ على البيئة ..

* المراجع:
  • "Agriculture - Pesticides" - "hse.gov.uk".
  • "Pesticides" - "panna.org".
  • "Importance & Benefits of Pesticides" - "pesticidefacts.org".

  • تقييم الموضوع:




تابعنا من خلال

فيدو على الفيسبوك فيدو على التويتر

نشرةالدورية

© 2001 - 2001 جميع حقوق النشر محفوظة لشركة الحاسبات المصرية
Designed & Developed by EBM Co. صمم وطور بواسطة شركة الحاسبات المصرية