نشرة الدورية

للاشتراك، أدخل بريدك الإلكتروني

فوائد صعود السلالم
فوائد صعود السلالم
هل صعود السلم يفيدك أكثر أم استخدام المصعد الكهربائى؟
الكثير منا يلجأ إلى استخدام المصعد الكهربائى ليصعد به إلى الطابق الذى يرغب فى الوصول إليه حتى لو كان هذا الطابق الأول أو الثانى .. وهذا من علامات الكسل وعدم الرغبة فى ممارسة النشاط والحركة.

فإذا كنت تبحث عن إنقاص وزنك وتقوية المجموعات العضلية الرئيسية التى توجد بالجسم .. فعليك بصعود السم فى أى مكان تتواجد فيه فى العمل أو عند عودتك للمنزل، فالسلم بديل فعال عن الأجهزة الرياضية التى قد لا تجد الوقت الكافى للذهاب إليها فى صالات الجيم أو النوادى لإحراز معدلات عالية من اللياقة.

والتالى هى حسبة بسيطة للتعرف ما الذى يفيد أكثر السلم أم المصعد الكهربائى؟
إذا كان هناك شخص يزن ما يقرب من 75 كجم فعند صعوده للسلالم سوف يحرق ما يقرب من 4 سعرات حرارية أو اكثر فى الدقيقة مقارنة بالوقوف والانتظار أمام المصعد الكهربائى حتى مجيئه أو أثناء صعوده فيه.
وبمرور الأيام وبانقضاء العام سيجد الشخص نتيجة إيجابية من فقدان الوزن نتيجة لتغيير نمط حياته بصعود السلم مجرد دقيقة واحدة فقط فى اليوم .. فهل تتخيلون ذلك!

بل وهناك العديد والعديد من الفوائد الأخرى، صعود السلالم يقوى العضلات بدلاً من الوقوف والانتظار بضع دقائق أمام المصعد أو حتى ممارسة المشى، فالسلم من الأنشطة الرياضية التى تقوى العضلات وتعمل على بنائها.
مع التقدم فى السن يهرب الشخص من صعود السلالم بل ويلجأ الكثير من المسنين إلى شراء المنازل الخالية من السلالم الداخلية لأن الأمر يزداد صعوبة مع صعود السلم وحمل الأشياء أو الحقائب الثقيلة، لكن ما لا يعلمه الكثير أن صعود السلم مع حمل المواد الغذائية التى قمت بشرائها من السوبر ماركت يحرق سعرات حرارية ضعف التى يتم حرقها عند حمل هذه المواد الغذائية فى الشارع أوُ عند المشى بها على أرض مستوية.المزيد عن الحفاظ على الوزن المثالى للمسن بالتغذية ..

هل تعلم أن صعود السلم أفيد بكثير من نزولها، لأن النزول يعنى حٍمل على مفاصل الركبة حيث أن العضلات والأنسجة الضامة يقوم الجسم باستخدامها كفرامل للجاذبية.

صعود السلالم من الوسائل الرياضية الرخيصة الثمن التى لا تكلف الإنسان مبالغ كبيرة، كما أنها من الأنشطة القوية والحيوية التى لها تأثير إيجابى على الفور، وتفيد كل عضو من أعضاء جسم الإنسان من القلب والرئة والعظام والعضلات وتساهم فى مرونة الجسم بشكل إجمالى.

لابد من أن يتأقلم الجسم على صعود السلالم تدريجياً بصعود بعض الدرجات القليلة ثم زيادة عددها يوماً بعد الآخر على مدار الشهر لجعل صعود السلم نمط للحياة دائم.

فوائد صعود السلالم

* ممارسة صعود السلالم كنشاط رياضى:
يوصى الكثير من الخبراء بصعود السلالم واستخدامها كنشاط رياضى، وعن كيفية البدء فى هذا النشاط الرياضى لابد من إتباع التالى:
- البدء تدريجياً فى هذا النشاط.

- المدة المثالية للبدء هى 10 دقائق ثلاث مرات فى الأسبوع على أن تزداد المدة بزيادة قوة تحمل الشخص.

- الانتباه جيداً لآلام الجسم وخاصة آلام الركبة والحوض والظهر والكاحل عند صعود السلم.

- بمرور الوقت ينبغى أن تزيد المدة إلى 30 دقيقة حتى يجنى الشخص أقصى فائدة من نشاط صعود السلالم.

فوائد صعود السلالم

- لابد من الإحماء قبل البدء فى صعود السلالم لمدة 5 – 10 دقائق، ومن بين تمارين الإحماء التى يمكن ممارستها المشى أو القفز.

- صعود السلالم من التمارين التى يوصى بها للعدائين، لأنه يتم استخدام عضلات الأرجل فيها وهى نفس العضلات التى يعتمد عليها الرياضى فى الجرى مما يزيد من قوة تحمل عضلات الأرجل.

- يمكن المناوبة بين نشاط صعود السلم وبين تمارين الأيروبيك أو الجرى أو ركوب الدراجة، فهذه المناوبة أو المزيج بين أكثر من نشاط رياضى من أسرع الطرق التى تجعل الشخص فى حالة لياقة دائمة.

* صعود السلم أم الجرى؟
صعود السلالم أو الجرى من الأنشطة الرياضية الروتينية المفيدة لكافة عضلات الجسم وفى مقدمتها عضلات الأرجل والأرداف .. إلا أن صعود السلالم يقدم للإنسان فوائد أكثر عن تلك التى تمدها به الأنشطة الأخرى من الجرى او المشى.
هناك البعض ممن يختارون نشاط صعود السلالم كروتين رياضى لهم، ومن بين الفوائد التى تقدمها رياضة صعود السلالم غير المتواجدة فى الجرى أو المشى .. هى الفوائد التالية:
- الحركة الرأسية:
- عندما يقوم الإنسان بممارسة رياضة المشى فتكون حركة الجسم عمودية أما مع الجرى فتكون رأسية قليلاً أما مع صعود السلم فإن عضلات الجسم تقاوم الجاذبية وتحرك الجسم بشكل رأسى مما يعمل على تشغيل الجزء السفلى من الجسم حتى تقوم عضلات الرجل برفع الجسم بعيداً عن جاذبية الأرض، كما أن العضلات تقدم اتزان للجسم بأكمله أثناء الصعود مما يعمل على تحريك أكثر لعضلات الجزء السفلى من الجسم.

- توافر السلالم:
السلالم متوافرة فى أى مكان، وإذا كان الشخص يمارس رياضة الجرى أو المشى فهو بحاجة إلى مساحة وفضاء لكى يتمكن من ممارستهما، أما السلالم متوافرة فى أى مكان يذهب إليه لأنه لا يوجد بناء بدون سلالم: فى المكاتب وفى الشوارع وفى المحال وفى المنازل وفى الأماكن العامة .. وبالطبع كل هذه الأبنية يتوافر فيها المصاعد الكهربائية لكن ينبغى مقاومتها والاستغناء عنها!
رياضة صعود السلالم لا تحتاج إلى ملابس رياضة أو أحذية خاصة كتلك التى تلائم مختلف الأنشطة الرياضية الأخرى وهذا يعنى انها رياضة غير مكلفة على الإطلاق.

فوائد صعود السلالم

- النتيجة السريعة مع السلم:
عندما يقوم الإنسان بصعود السلم فهو يحرق ضعف نسبة الدهون التى يحرقها مع الجرى وثلاث أضعاف النسبة التى يحرقها مع المشى.
صعود السلم لمدة نصف ساعة يحرق ما يقرب من 1000 سعراً حرارياً.

- صعود السلالم .. يعنى لا مشاكل مع الجو:
الأشخاص التى تمارس رياضة الجرى أو المشى لابد من أن تراقب النشرة الجوية وتحرص على مشاهدتها للتعرف على حالة الطقس الخارجى وخاصة أثناء أيام البرودة القارسة أو أيام الحر الشدبد التى قد يتعرض معها الشخص للجفاف ولضربة الشمس.
ولا يكون الأمر كذلك مع صعود السلالم داخل المبانى فهنا تغيب أشعة الشمس الحارقة أو الهواء البارد.

* أمان صعود السلم:
السقوط من على السلم قد يمثل مشكلة كبيرة وخاصة مع كبار السن، فكيف يمارس الشخص أو المتقدم فى السن رياضته مع صعود السلالم وهو فى أمان دون أن يتعرض لأية مخاطر إذا كانت تلك هى الرياضة أو النشاط الرياضى الذى يفضل ممارسته؟
و
لماذا يتعرض الإنسان للسقوط من على السلم؟
يشير العلماء والمتخصصون إلى أن أسباب سقوط الإنسان من على السلم تتراوح ما بين أسباب صحية وأخرى بيئية وثالثة سلوكية.
فالأسباب التى تتصل بالصحة هى:
- مشاكل فى حاسة الإبصار.
- الإحساس بالدوار.
- فقد الاتزان.
- الحياة غير النشطة.

أما الأسباب البيئية فتتصل بـ:
- التصميم السيىء للسلالم.
- عدم الصيانة الدورية لها.
- عدم وجود درابزين بها.
- عدم وجود إضاءة كافية أو ملائمة.
- عدم استواء سطح الدرجات.

وأخيراً العوامل السلوكية المتمثلة فى:
- فقد التركيز.
- حمل أشياء ثقيلة.
- عدم ارتداء الحذاء المريح.
- عدم المعرفة الجيدة بالسلم.

لكن عليك بالتغلب على كل هذه العوامل وممارسة رياضة صعود السلالم بإتباع نصائح الأمان التالية:
- لابد من توافر الإضاءة الملائمة التى تضمن عدم التعثر لعدم رؤية درجات السلم.

- التخلص من أية سجادة سمكية موجودة على السلالم لأنها تزيد من صعوبة صعود السلالم وخاصة مع كبار السن.

- إماطة أية عناصر من على السلم مثل صناديق القمامة أو الأحذية أو اللعب (سلالم المنزل الداخلية)

فوائد صعود السلالم

- الحرص على تواجد درابزين للسلم للاستناد عليه عند الحاجة أو عند عدم المقدرة على الصعود.

- عدم صعود السلم مع حمل أشياء ثقيلة أو تحجب النظر عن رؤية الدرجات.

- تهيئة الجسم قبل ممارسة رياضة صعود السلالم مثل أداء تمارين الإحماء أو تمارين إطالة عضلات الرجل، بالإضافة إلى تمارين الاتزان فهى تكسب الجسم القوة والثقة أثناء المشى أو أثناء صعود السلم.

* فوائد صعود السلالم بإيجاز:
- بناء عضلات الجسم وتقويتها.
- عدم الحاجة إلى شراء جهاز بعينه لممارسة النشاط الرياضى.
- يمكن ممارسة هذا النشاط الرياضى فى أى وقت من اليوم.
- حرق السعرات الحرارية والدهون.
- زيادة معدل ضربات القلب.
- بناء عضلات الجزء السفلى من الجسم.
- خفض معدلات الكوليستورل.
المزيد عن الكوليسترول ..
- يزيد من قوة تحمل الشخص ومن حيوته.

* المراجع:
  • "Effectiveness and cost of two stair-climbing interventions-less is more" - "ncbi.nlm.nih.gov".
  • "Intermittent Stair Climbing Improves Fitness" - "acefitness.org".

  • تقييم الموضوع:
    • ممتاز
    • جيد جداً
    • جيد
    • مقبول
    • ضعيف
  • إضافة تعليق:

تابعنا من خلال

فيدو على الفيسبوك فيدو على التويتر

نشرة الدورية

© 2001جميع حقوق النشر محفوظة لشركة الحاسبات المصرية
Designed & Developed by EBM Co. صمم وطور بواسطة شركة الحاسبات المصرية