نشرة الدورية

للاشتراك، أدخل بريدك الإلكتروني

هل رياضة الغطس آمنة للمسن؟
هل رياضة الغطس آمنة للمسن؟
* رياضة الغطس للمسنين:
إن الأشخاص التى يتقدم بها العمر ولم يمارسوا رياضة الغطس .. فلديهم اعتقاد كبير بأن الوقت قد مضى وليس بوسعهم ممارسة هذه الرياضة لما قد تحمله من مخاطر مع السن الكبيرة.

لكن الأمر ليس كذلك علي كبار السن التفكير فى الأمر مرة أخرى حيث توجد العديد من الفوائد الصحية للغطس عندما يمارسها المسن طالما مازال فى كامل لياقته ونشاطه.
المزيد عن ماهية كبر السن ..

أجل يمكن للمسن ممارسة رياضة الغطس طالما لا توجد اضطراب صحي يعوق أو يمنع ممارسته لرياضة الغطس.
فبقاء المسن بصحة جيدة، ولائقاً جسدياً ويتبع تعليمات الطبيب .. فلا يوجد ما يمنع من ممارسته لرياضة الغطس أو أن يبقى فى نشاط دائم.

رياضة الغطس أو الغطس بشكل عام من الأنشطة التى تنشط عضلة القلب ولا تلحق أى ضرر بمفاصل المسن التى تعرضت للوهن بفعل عامل السن، كما تنشط الدورة الدموية وتخفض من معدلات ضغط الدم العالية. وقد أظهرت نتائج الدراسات أن المسن والأشخاص التى تمارس الغطس بشكل منتظم يقل لديها مخاطر الإصابة بالسكتة القلبية أو السكتة الدماغية. بالإضافة إلى أن المياه المالحة لها خواص علاجية طبيعية تكسبها للجسم .. علاوة على أن التنفس الذى يتم ممارسته ببطء لها خواص علاجية واسترخائية للعقل.
المزيد عن الأزمة القلبية ..
المزيد عن السكتة الدماغية ..

هل رياضة الغطس آمنة للمسن؟

اعتبارات صحية هامة:
رياضة الغطس تحتاج صحة عامة جيدة، وخاصة صحة القلب والأوعية الدموية وصحة الرئة، لابد وقبل أن يقوم المسن بالغطس الاطمئنان على حالة القلب، مع إتباع النظام الغذائى السليم، وعدم التدخين مطلقاً.
مع الفحص المنتظم لحدة الإبصار وقوة السمع فهى تفيد الصحة العامة وليس لرياضة الغطس فقط.

* اللياقة البدنية هامة للغطس:
يؤكد المتخصصون دائماً بأن السن ليس هو العائق فى ممارسة رياضة الغطس، والأهم هو لياقة المسن، فاللياقة هامة مع كافة الأنشطة التى يمارسها المسن بشكل عام، وللغطس بشكل خاص .. فهل يستطع المسن ممارسة السباحة عند النزول من المركب، وهل يستطيع الاعتماد على النفس عند الدخول إلى الماء وعند الخروج منه قبل وبعد الانتهاء من الغوص، هل يمكن تقديم المساعدة البسيطة لغيره إذا كان برفقته صديق .. من المعروف أن لياقة الجسم تقل كلما تقدم العمر بالإنسان، كما أن قياس محيط الخصر يزيد، فالشخص يبدأ فى الزيادة فى الوزن بمعدل 1.5 كجم لكل عشر سنوات بعد سن العشرين .. والزيادة فى الوزن لا تعد عائقاً فى ممارسة رياضة الغطس لكنها تساهم بالسلب على اللياقة البدنية للشخص وقدرته على ممارسة الحركة بسهولة .. وتضع خطورة فى احتمالية إصابته بمشاكل فى القلب من ضغط الماء.
المزيد عن الحركة والنشاط للمسن ..

وإذا لم يكن المسن أو الشخص البالغ يتمتع باللياقة أو يعانى من زيادة فى الوزن فهذا له تأثيره فى سباحة الغطس فيما يتصل بتكون الفقاعات بعد الغوص، فتكون الفقاعات دليل أو إشارة إلى احتمالية إصابة المسن بداء الغواص أو مرض انخفاض الضغط وهى حالة خطيرة حيث تتكون الفقاعات فى الدم، ويصاب بها الشخص عندما ينخفض الضغط الجوى المحيط بالجسم بسرعة كبيرة.

هل رياضة الغطس آمنة للمسن؟

ولهذا دائماً ما يشير الخبراء فى مجال الغطس، أنه كلما كان الشخص أصغر فى السن ووزنه مثالياً ويتمتع بلياقة بدنية يصدر منه فقاعات أقل مقارنة بالمتقدم فى السن والذى يعانى من السمنة ولا يتمتع بلياقة عالية.
المزيد عن السمنة ..
كما أن السمنة تجعل الشخص أكثر عرضة للإصابة بمرض السكر، ومرض السكر من الأمراض المضادة لرياضة الغطس.
المزيد عن مرض السكر ..

الكثير يزعم بأنه إذا تقدم العمر بالإنسان فإن الفائدة التى ستعود عليه من ممارسة الرياضة تقل استفادة الجسم منها،لكن الخبراء يؤكدون دائماً طالما أن الأمر يتعلق بزيادة القوة وقوة تحمل الجسم فإن العمر لا يُعد عائقاً على الإطلاق. والسبب وراء الاختلافات فى لياقة الإنسان والمرتبطة بنفس العمر تعود على التأثير التراكمى لاختيارات أنماط الحياة منذ سن مبكرة.
فعندما يختار الشخص الأقل سواء الأقل فى المجهود أو الأقل فى الطعام أو الأقل فى الرياضة فإن جسده يتكيف مع هذا الكم القليل، فالسن ليس هو العامل فى تحديد الكثير من الأشياء ولكن نمط الحياة واختيارات الشخص هى التى تبقى معه وتتحكم فى اختياراته بشكل كبير .. فالحفاظ على معدلات النشاط واللياقة لابد أن يكون الهدف الأساسى للإنسان الذى يسعى لإحرازه لأنه هو الذى يبقى مدى الحياة .. بدلاً من إهمالهما.

هل رياضة الغطس آمنة للمسن؟

ولتحديد مدى لياقة المسن من عدمها لممارسة الغطس يكون من خلال قياس اللياقة الهوائية وهي كفاءة الجسم في عمليات استنشاق الأكسجين ونقله، حيث يتم قياس أعلى معدلات استهلاك الأكسجين للمسن من خلال أداء نشاط أو جهد بدنى متدرج ومتواصل حتى مرحلة التعب وعدم القدرة على الاستمرار فى أدائه من خلال الجرى على سير المشى أو على الدراجة الثابتة اللذان يتصلان بجهاز آخر ي يأخذ قراءة الحد الأقصى للأكسجين المستهلك .. ويرتبط أمان أدائه لرياضة الغطس بعدم زيادة استهلاك الأكسجين رغم الجهد البدنى المبذول أو زيادة معدل نبضات القلب عن المعدل الطبيعى والتى تتراوح ما بين 180 - 185.
المزيد عن سير المشى ..

* ضغط الدم والغطس للمسن:
ضغط الدم المرتفع وأمراض القلب من الاضطرابات التى يجب معها إعادة تقييم إمكانية الغطس للمسن من عدمه، فضغط الدم يحدث تلفاً بعضلة القلب والكلى ويزيد من مخاطر السكتة الدماغية .. وهناك أدوية يتم أخذها من قبل المسن ضد ضغط الدم المرتفع وتكون متوافقة مع الغطس طالما أن آثارها الجانبية بسيطة ولديه القدرة على الأداء الرياضى فى الماء وتحت الماء.
لذا فإن ممارسة المسن للحركة على أساس منتظم يساعد على تحسن ضغط الدم وحالة الأوعية الدموية .. ويمكن مناقشة الأمر أولاً مع الطبيب المختص.
المزيد عن ضغط الدم المرتفع ..

هل رياضة الغطس آمنة للمسن؟

* رياضة الغطس وقوة الإبصار:
تضعف قوة الإبصار عندما يتقدم العمر بالإنسان، وعندما يبلغ الشخص من العمر أربعين سنة يجد صعوبة فى القراءة بدون نظارة طبية لتوضيح الكلام الصغير. وإذا كان الشخص يعانى من ضعف الإبصار وسنه متقدمة بالمثل فيمكن الاستعانة بالعدسات عند الغوص التى تثبت فى الماسك الذى يلبس على الوجه كما تتوافر النظارات المكبرة ضمن أدوات الغوص لكى يتمكن المسن من الرؤية الواضحة تحت الماء .. فالحلول متوافرة مع مشاكل الرؤية.

هل رياضة الغطس آمنة للمسن؟

* قوة السمع والغطس:
تقل قوة السمع كلما يتقدم بنا العمر وهذا يؤثر على الأنشطة اليومية للمسن، وفقدان السمع كلية عند المسن يسبب مشكلة مع رياضة الغطس .. وخاصة مع التعليمات التى تسبق عملية الغطس فقد لا تصل المسن معلومات هامة عن الاتجاهات والتوقيت والعمق تحت الماء وعوامل الأمان. وهناك إجراءات بسيطة للتحكم فى ذلك. لابد من إخبار الغواص المرافق بأنه المسن يعانى من مشكلة فى السمع من أجل تكرار المعلومات أو رفع صوته عند التحدث .. ودائماً ممارسة الخطوات التأكيدية لكل معلومة يتلقاها المسن قبل الغطس والنزول فى الماء لضمان وصول المعلومة صحيحة له.

* أدوات الغطس والمسن:
إن ملائمة أدوات الغطس مع حالة اللياقة البدنية التى يكون عليها الجسم والسن بالمثل من الأمور الهامة لممارسة النشاط الرياضى والبدنى بشكل آمن وصحى بدون ان يلحق الضرر بمن يمارسه وخاصة مع كبار السن الذين تقل قدرتهم على حمل الأدوات التى قد تكون ثقيلة عند ممارستهم لبعض الرياضات ومن بينها رياضة الغطس.

هل رياضة الغطس آمنة للمسن؟
أدوات الغطس يصعب حملها على المسن

إن أدوات الغطس تجعل من عملية الغوص أكثر أماناً وسهولة، ومن بين أدوات الغطس: بدل الحماية من الضغط، بدلة توفر الدفء للغواص إذا كان يغوص فى المياه الباردة، النظارات، وحدة التنفس من أنبوبة الأكسجين، الزعانف التى تمكن الغواص من السباحة بسهولة وتكسبه السرعة، ومن أدوات مراقبة الغوص جهاز لقياس الضغط ودرجة الحرارة وحركة الماء وتحديد الموقع، وذلك لحماية الغواص من أي مخاطر. ونجد أيضاً من أدوات الغطس أدوات الاتصالات حيث تتنوع بشكل كبير، وهدفها الرئيسي اتصال الغواص بمرافقيه الغواصين، وبالأشخاص المصاحبه له خارج الماء. وهناك أدوات أخرى حسب الغرض من الغطس.

كل هذه الأدوات يمكن للمسن اختيار الملائم له منها، لأنه عندما يتقدم العمر بالإنسان كما هو معروف يفقد جزء من قوة تحمله وقوته ويمكنه التغلب على ذلك أثناء ممارسة الغطس بتخفيف حمل أدوات الغطس، فقد اهتم القائمين على صناعة أدوات الغطس بإنتاج أدوات تلائم كافة الاحتياجات بما فيهم كبار السن حيث صممت أدوات خفيفة يسهل حملها وتحتل مساحة صغيرة فى المراكب.
فالزعانف الصغيرة/القصيرة أفضل للمسن، كما يمكنه اختيار بدلة الغطس الأسهل فى الارتداء والأفضل له اختيار البدل المزودة بالسحاب (بالسوست) عند الأرجل والذراعين ليسهل عليه ارتدائها وخاصة لأن مرونته تقل كلمات تقدم به العمر.

اختيار الأدوات لها قراءات بخط أكبر للتمكن من رؤيتها بسهولة أثناء التواجد تحت الماء .. وخاصة تلك المتصلة بقراءات كم الأكسجين ومعرفة الوقت.

على المسن استخدام الحقائب التى تجر بعجل بدلاً من حملها على الظهر لتخفيف الحمل عليه.

الحفاظ على دفء الجسم، فقد أظهرت الدراسات أن تأثر الجسم بدرجات الحرارة المنخفضة تزيد بتقدم الإنسان فى العمر، فكبار السن أقل قدرة على الحفاظ على درجة حرارة الجسم الأساسية عند التعرض للبرد عن صغار السن، ويمكن التغلب على ذلك بإبقاء المسن نفسه فى حالة دفء قبل وأثناء وبعد ممارسة الغطس، مع التأكد من تواجد الملابس التى تساعد على منحه هذا الدفء، الحفاظ على دفء الجسم قبل النزول للماء والغطس هام بالمثل، كما أن ارتداء المسن للقبعات تساعد على منحه الدفء، ولضمان تدفئة الجسم أثناء الغطس عليه بارتداء غطاء الرأس المخصص للغطس، على أن يكون مع المسن ملابس ملائمة تمنحه الدفء بعد الانتهاء من الغطس.

هل رياضة الغطس آمنة للمسن؟

* فوائد ممارسة رياضة الغطس للمسنين:
من المعروف عن رياضة الغطس أنها رياضة الشباب أو صغار السن .. لكن الذى لا يلتفت إليه البعض بأن المسنين قادرين على ممارستها، ويمارسونها بالفعل لأنه لابد وأن يكون هناك جيل كبير لكى يقوم بتعليم الأجيال الصغيرة من الشباب .. وهذا أكبر دليل على إثبات أن المسن قادر على ممارسة رياضة الغطس.

وإذا كانت رياضة الغطس بها بعض من التحديات للمسن، إلا انها تحمل فى طياتها العديد من الفوائد الجسدية والنفسية للمسن:
- على الرغم من أن الغطس ليس من الرياضات أو الأنشطة التى يمكن ممارستها بشكل منتظم إلا أنها تساهم فى إحراز المزيد من اللياقة البدنية للشخص بجانب ما يمارسه الشخص من أنشطة أخرى، حيث يمكن للمسن أن يداوم على رياضات أخرى تجعله فى حالة لياقة دائمة والتى يمكن ممارستها بشكل يومى بعيداً عن رياضة الغوص من المشى، السباحة، الجرى، ركوب الدراجة.
المزيد عن أنواع الدراجات ..
كما يمكن له الانتظام فى ممارسة انشطته اليومية الروتينية التى تعمل على الحفاظ على قوة عضلاته وعدم ارتخائها .. فالعضلات القوية تساعد على عدم التعرض للسقوط والكسور، كما أن النشاط البدنى يساعد على التحكم فى ضغط الدم والوقاية من أمراض القلب التاجية ومرض السكر وأنواع من السرطانات مثل سرطان القولون، كما أن الرياضة تدعم النفس حيث أنها تزيد الثقة بالنفس، وتدعم الصحة العقلية وتمد الإنسان بالطاقة الإيجابية .. كما تجعله فى حالة رضاء تام عن شكل جسده.
المزيد عن مرض السكر ..
المزيد عن مرض السرطان ..
المزيد عن سرطان القولون ..
المزيد عن بناء الثقة بالنفس ..
المزيد عن الإيجابية فى حياتنا ..

- الغطس من الرياضات الاجتماعية، فهو فرصة للاسترخاء والترفيه بالسفر ومقابلة الأصدقاء خاصة إذا كان المسن يعانى من الوحدة، كما أنها رياضة جماعية ونشاط بدنى يقلل من حدة الإصابة بالاضطرابات مثل القلق أو الاكتئاب ..كما تقلل من تدهور الحالة الإدراكية للمسن والمرتبطة بالتقدم فى العمر.
المزيد عن الاكتئاب ..
المزيد عن أهمية الترفيه فى حياتنا ..

هل رياضة الغطس آمنة للمسن؟

- الغطس من الرياضات أو من الأنشطة الآمنة لكل المراحل العمرية حتى المسنين، باستثناء بعض الحالات الطبية.

ولا يمكن إغفال بأن التقدم فى الرعاية الطبية ونمط الحياة وخاصة نمط الحياة السليم يساهم فى تحسن صحة المسن وفى قدرته على ممارسة حياته بشكل نشط مع نقدمه فى العمر هذا .. حيث يستطيع المسنون ممارسة الرياضات التى يفضلونها والتى يمارسون من خلالها بعض التحديات ومن بينها رياضة الغطس.

* مخاطر رياضة الغطس للمسن:
إن رياضة الغطس لها مخاطر مثل أى رياضة، وكما نعلم أن التقدم فى السن له تأثيره على الجسم حيث يبدأ الجسم فى الوهن كما تقل كفاءة أجهزته .. لذا لابد من الالتفات إلى بعض الأمور مع الغطس للمسن على الرغم من فوائده وقدرة المسن على ممارسته.

لابد وأن يقوم المسن بالفحص الدورى لصحته حتى لو لم يكن يمارس رياضة مثل رياضة الغطس، ومع الغطس فالفحص هام للغاية قبل القيام بممارستها. .وتوصيات الطبيب هى التى تحدد مدى إمكانية غوص المسن من عدمه إذا كان يعانى من أية اضطرابات صحية.

وكما سبق وأن أشرنا أن السن ليس بالضرورة أن يكون له علاقة بمخاطر رياضة الغطس، فكبر السن فى حد ذاته لا يمنع رياضة الغطس .. لكن الحالة الصحية التى قد يكون عليها المسن هى التى تمثل خطراً عليه مع ممارسته لرياضة الغطس، فإذا كان المسن يعانى من مشكلة بسيطة فى القلب وتجعله يشعر بالإعياء أو الدوار وهو على الأرض حيث يمكن إسعافه ببعض الخطوات البسيطة لكن إذا حدث ذلك تحت الماء فهى تمثل خطراً وتعرضه للغرق .. لأن تحت المياه من الصعب السيطرة على الحالة.

هل رياضة الغطس آمنة للمسن؟

قلة كثافة العظام وقوة العضلات من المشاكل التى قد تضع تحدياً لممارسة المسن لرياضة الغطس، وخاصة مع أدوات ممارسة رياضة الغطس والبدلة لها حمل على الرياضى فهل يقوى المسن على حملها (على الرغم من تصميم الخبراء فى مجال أدوات الغطس الأدوات الأخف والتى يسهل على المسن حملها).
ويمكن للمسن أن يتفادى كل هذه الأمور بإتباعه نمط حياة صحى فى سن مبكرة.

والشىء الأهم الذى ينبغى الالتفات إليه مع المسن عند ممارسته للغطس هو احتجاز ثانى أكسيد الكربون، لأن الدراسات أظهرت ان الأشخاص المتقدمة فى السن عرضة لاحتجاز هذا الغاز فى الأعماق أكثر عند التواجد عند سطح الماء .. والكم لا يكون أكبر بكثير مقارنة بصغار السن.
وعلى المسن لا يخاف فى الوقت ذاته من أن فقد الرئة لبعض من كفاءتها وهى العملية الطبيعية المرتبطة بالتقدم فى العمر أنها تؤثر على قدرته فى ممارسة الغطس .. حيث تم إجراء تجربة عملية على مدى تاُثر رئة المسن بالضغط عند الغطس ومقارنتها برئة شخص صغير فى السن حيث لوحظ عدم وجود فارق أو وجود فارق بسيط جداً غير ملحوظ فى مدى استجابة كلا الرئتين لضغط المياه عند الغطس.

لذا ينبغى أن يبدأ المسن بالغطس تدريجياً وعلى أعماق بسيطة أولاً وليكن على الشاطئ قبل الذهاب للغوص فى الأعماق. وعلى المسن بالمثل تقبل فكرة مساعدة الآخرين لحمل الأدوات الثقيلة التى يستخدمها فى الغطس.

* المراجع:
  • "Senior Divers" - "teamusa.org".
  • "Medical Concerns and the Ageing Diver" - "dansa.org".
  • "Are You Too Old to Dive?" - "undercurrent.org".
  • "Scuba Diving Age, Older Divers" - "diversalertnetwork.org".

  • تقييم الموضوع:
    • ممتاز
    • جيد جداً
    • جيد
    • مقبول
    • ضعيف
  • إضافة تعليق:

تابعنا من خلال

فيدو على الفيسبوك فيدو على التويتر

نشرة الدورية

© 2001جميع حقوق النشر محفوظة لشركة الحاسبات المصرية
Designed & Developed by EBM Co. صمم وطور بواسطة شركة الحاسبات المصرية