نشرة الدورية

للاشتراك، أدخل بريدك الإلكتروني

مشاكل (اضطراب) صورة الجسد والمراهقة
مشاكل (اضطراب) صورة الجسد والمراهقة
خلال مرحلة المراهقة، يهتم المراهق أو المراهقة بشكل جسده وكيف يبدو، ويعقدون المقارنات بين أجسادهم وأجساد أقرانهم فى نفس السن العمرية .. ورؤيته لجسده تُعد جزءً أساسياً فى تقدير ذاته بشكل صحى والتفكير بشكل إيجابى عن جسده ككل.

* ما هى صورة الجسد التى تهم المراهق بشكل كبير؟
صورة الجسد هى نظرة الشخص لجسده وكيف يشعر تجاهه، والتى تتضمن على الصورة التى يكونها الشخص فى عقله وقد تكون مطابقة أو غير مطابقة لما هو عليها فى الواقع من حيث الشكل والحجم.

وصورة الجسد أو الجسم الصحية أو النظرة الإيجابية عنها تتمثل فى رضاء الشخص وسعادته بجسده وما يكون عليه كما يحس بالارتياح لما يبدو عليه أى أنه يتقبله.
المزيد عن الإيجابية فى حياتنا ..
أما صورة الجسد السلبية أو غير الصحية هو عدم الرضاء عن هيئة الجسم ومظهره وتتملك الشخص الرغبة فى تغيير حجم الجسم وشكله.

مشاكل (اضطراب) صورة الجسد والمراهقة

يتغير جسد الإنسان بتغير المراحل العمرية لهن ولكن الصورة المثالية له تتصل فى المقام الأول بنمط الحياة الذى يتبعه الشخص بالإضافة إلى مدى تقديره وثقته بذاته.
المزيد عن تقدير الذات ..
وكلما كان الشخص نظرته لجسده إيجابية كلما كان لديه تقدير لذاته بالإيجاب، وكلما كانت صحته العقلية فى أحسن حال كلما كان موقفه متوازن بالمثل لتناول خيارات صحية من الأطعمة وممارسة النشاط البدنى الذى يساهم فى جسد أفضل فى النهاية.

وصورة الجسد للشخص وهو مازال فى مرحلة الطفولة لديها عامل كبير على ثقته بصورة جسده فى المستقبل عندما يصل إلى سن المراهقة .. لأن الجسد إذا لم يكن صحياً فى مراحل الطفولة المبكرة فهذا يعنى عواقب لا يمكن تغييرها عندما يصل الطفل إلى مرحلة المراهقة ولن يتغير الجسد الذى قام الأب والأم ببنائه فى مرحلة الطفولة.
ومتطلبات صورة الجسد تختلف من نوع لآخر، فالبنات فى مرحلة المراهقة دائماً يريدن ان تفقدن كيلوجرامات من وزنهن حتى يصبحن أكثر جاذبية ونفس الشىء بالنسبة للولد المراهق بالإضافة إلى أنه يريد اكتساب العضلات ويكون أكثر طولاً.

مشاكل (اضطراب) صورة الجسد والمراهقة

صورة جسد الطفل تتحدد بواسطة العديد من العوامل، ومن بين هذه العوامل: المحيط العائلى بالطفل، الأطفال الذين يلعب معهم، وسائل الإعلام والإعلانات، هل يعانى الطفل من الإعاقة، الخلفية الاجتماعية والثقافية التى تبنى طريقة تفكير الطفل، بالإضافة إلى شبكات التواصل الاجتماعى التى يتم نشر الصور من خلالها.
المزيد عن إدمان شبكات التواصل الاجتماعى ..

وعندما يصل الطفل الصغير إلى مرحلة البلوغ – والتى تشكل عاملاً آخر من عوامل نظرته لجسده - تحدث الكثير من التغيرات الداخلية والخارجية بجسده والتى تشهد طفرات حيث يتحول شكله من الطفل إلى شخص تظهر عليه علامات النضج وهذا التغير يضعه فى ضغط نفسى لأنه يريد أن يظهر بمطهر لائق.
المزيد عن مرحلة البلوغ ..

مشاكل (اضطراب) صورة الجسد والمراهقة

* عوامل الخطورة لصورة الجسد السلبية للمراهق:
قد يشعر المراهق والمراهقة باضطراب صورة الجسد السلبى لديهم إذا توافرت العوامل التالية:
- ضغط الأسرة والأصدقاء من السخرية الدائمة لمظهر المراهق وما يبدو عليه، وهو التفكير الضيق لمعايير الجمال والجاذبية من جانبهم تجاه المراهق.
المزيد عن معايير الجمال وفلسفته ..
- معاناة المراهق من وزن أو شكل مختلف عن الأصحاب الذين يحيطون به أو عن تلك الصورة المثالية التى تظهر من خلال شبكات التواصل الاجتماعى.
- الرغبة من جانبهم للوصول إلى الكمال.
- القلق الذي ينتابهم عن كيفية رؤية الآخرين لهم، وعقد المقارنة الدائمة عن أنفسم فى مقابل الآخرين الذين يحيطون بهم.
- المعاناة من الاكتئاب أو نقص تقدير الذات لديهم.
المزيد عن الاكتئاب النفسى ..
- الانضمام إلى نشاط معين من رياضة أو فريق رقص يؤكد على ضرورة وجود شكل معين للجسد.
- معاناة المراهق من إعاقة جسدية.
- المراهقون وخاصة من الإناث ممن يعانين من السمنة .. تمثل ضغطاً نفسياً عليهن فيما يتصل بصورة جسدهن.
المزيد عن السمنة ..

مشاكل (اضطراب) صورة الجسد والمراهقة

* تأثير صورة الجسد السلبية على المراهق/المراهقة:
عدم ارتياح المراهق والمراهقة لصورة جسدهم هذا يعنى عدم الثقة بالنفس وفقدان تقدير الذات مما يؤدى إلى تغيرات مزاجية كبيرة، والأشخاص التى ليس لديها ثقة بصورة الجسد لديها دائماً ما تكون نظرتها سلبية تجاه نفسها ويعقدون المقارنات التى تكون بالسلب عن أجسامهم فى مقابل مواصفات الجسد المثالى فى مرحلتهم العمرية.
وعدم تقدير الذات أو الصورة السلبية للجسد فى الغالب ينجم عنها اضطرابات نفسية مثل الإصابة بالاكتئاب و/أو الرغبة فى إنقاص الوزن والاضطرابات المتصلة بالطعام .. وكلها اضطرابات عقلية نفسية ومحاولات للتعويض والوصول إلى صورة الجسد الإيجابية من جانبهم.
المزيد عن اضطرابات الطعام ..
المزيد عن بناء الثقة بالنفس للشخص الكبير ..
المزيد عن بناء الثقة بالنفس عند الأطفال ..

مشاكل (اضطراب) صورة الجسد والمراهقة

* علامات تُنذر بالخطر:
شىء طبيعى أن يهتم كل واحد منا بصورة جسده وما يبدو عليه .. لأن هذا يجعله يفكر فى إتباع نمط حياة صحى .. لكن إذا كان هناك تركيز كبير على صورة الجسد من جانب الأبناء فهو بالأمر الذى يؤدى إلى إصابتهم بالضغوط والقلق وهنا يكون الأمر غير صحياً.
المزيد عن ماهية الضغوط ..
وإذا ظهر على الابن أو الابنة إحدى العلامات التالية فعلى الآباء التحدث معهم على الفور وإن لم يُجدى ذلك فلابد من اللجوء إلى خبير صحة متخصص.
ومن بين هذه العلامات:
- النقد الدائم للجسم ووصفه بالقبيح.
- مقارنة الجسم بالآخرين.
- عدم الرغبة فى الخروج ومقابلة الأصدقاء أو أى شخص، أى فرض العزلة على النفس.
- عدم ممارسة الأنشطة أو تجربة أى شىء جديد نظراً لما يشعرون به تجاه أجسامهم.
- الرغبة فى إنقاص الوزن بشكل عام أو فى مناطق محددة بالجسم، مثل الرجل أو الوجه.
- النظر للمرآة لفترات طويلة للبحث عن أى خلل يوجد بالجسد.
- ربط تناول الطعام بالخزى والشعور بالذنب.

مشاكل (اضطراب) صورة الجسد والمراهقة

* تشجيع الصورة الجسدية الصحية للمراهق:
لكى يتخطى الآباء مع أبنائهم المراهقين مشاكلهم العقلية والنفسية المرتبطة بصورة الجسد لابد من التحدث إلى الأبناء على النحو التالى:
- لابد وأن يقوم الآباء بشرح ماهية مرحلة المراهقة والبلوغ لأبنائهم وما يحدث فيها من تغيرات والتى تدخل فيها العوامل الوراثية.
مرحلة المراهقة ما هى خصائصها ..
تغيرات المراهقة ما بين سن 12- 18 عاماً ..
- التحقق من الوسائل الإعلامية التى يشاهدها المراهق أو المراهقة سواء من برامج التلفزيون أو على مواقع الشبكة البينية (الإنترنت) أو حتى اللعب.
مخاطر شبكات التواصل الاجتماعى للأطفال والمراهقين ..

مشاكل (اضطراب) صورة الجسد والمراهقة

- يجب التأكيد من قبل أسرة المراهق أو المراهقة أن الصحة العامة السليمة للجسد هو ما ينبغى الالتفات إليه أكثر من أى شىء آخر، وإذا كانت هناك مشكلة ما ينبغى إيجاد الحلول للتغلب عليها.
- ينبغى على الآباء منذ البداية تشجيع المراهق أو المراهقة على إتباع عادات صحية فى كافة تفاصيل حياتهم من عادات الأكل الصحية وممارسة الحركة، والاهتمام بالصحة النفسية لديهم التى تخلق الثقة بالنفس وتقدير الذات وعدم الوقوع فريسة للضغوط النفسية من قبل الآخرين.
ممارسة الحركة للمراهق والمراهقة ..
- توفير البيئة الصحية الملائمة فى المدارس بجانب المنزل حتى تساهم فى بناء النفسية السليمة لأبنائنا المراهقين ومساعدتهم فى التغلب على أية مضايقات قد تسبب لهم اضطرابات أكثر خطورة.
المزيد عن الجو الأُسرى للمراهق ..

المزيد عن مشاكل المراهقة الأخرى ..

* المراجع:
  • "Weight status and body image perceptions in adolescents" - "ncbi.nlm.nih.gov".
  • "Body image issues among adolescents" - "whiteswanfoundation.org".
  • "Body Image and Self-Esteem" - "kidshealth.org".
  • "Teens, Social Media And Body Image" - "macmh.org".
  • ارسل ارسل هذا الموضوع لصديق

  • تقييم الموضوع:
    • ممتاز
    • جيد جداً
    • جيد
    • مقبول
    • ضعيف
  • إضافة تعليق:

تابعنا من خلال

فيدو على الفيسبوك فيدو على التويتر

نشرة الدورية

© 2001جميع حقوق النشر محفوظة لشركة الحاسبات المصرية
Designed & Developed by EBM Co. صمم وطور بواسطة شركة الحاسبات المصرية