التواء الكاحل .. العلاج والوقاية

التواء الكاحل .. العلاج والوقاية
التواء الكاحل هو إصابة تلحق به عندما يتعرض للالتواء أو اللف بشكل زائد عن الحد أو عن النطاق المسموح لحركة مفصل الكاحل، هذا الالتواء يسبب إطالة أو تمزق فى أربطة الكاحل التى تعمل على بقاء عظام الكاحل سوياً.

الأربطة تساهم فى ثبات المفاصل وتحول دون حدوث الحركة المفرطة - أى تحد من حركة المفاصل. ويلتوى الكاحل عندما يتم إجبار الأربطة على ممارسة حركة خارج النطاق المسموح لها، غالبية حالات التواء الكاحل يحدث فيها إصابات للأربطة التى توجد فى الجانب الخارجى للكاحل.

العلاج المخصص لحالات التواء الكاحل تعتمد على حدة الإصابة، إلا أنه بإتباع خطوات العناية الذاتية فى المنزل تساهم فى تحسن حدة الأعراض بشكل كبير مع أخذ أدوية مضادة للألم تلك المتاحة فى الصيدليات عند الحاجة.
ولا مانع من اللجوء إلى المشورة الطبية لمعرفة مدى حدة التواء الكاحل لوضع المصاب على طريق الشفاء الصحيح.

* أعراض الإصابة بالتواء فى الكاحل:
العلامات والأعراض التى تظهر على الشخص المصاب بالتواء فى الكاحل، هى على النحو التالى:
- ألم وخاصة عند تحميل الجسم على القدم المصاب كاحلها.
- تورم وفى بعض الأحيان ظهور كدمة حول منطقة الكاحل المصاب بالالتواء.
- نطاق من الحركة محدود لمفصل الكاحل (ليس نطاق الحركة الطبيعى له).

التواء الكاحل .. العلاج والوقاية

* الأسباب المؤدية لالتواء الكاحل:
يحدث التواء فى الكاحل عندما يتحرك الكاحل إلى نطاق خارج حركته الطبيعية والذى يسبب إطالة مفرطة لأربطة الكاحل أو حدوث تمزق بها.
ومن المواقف التى يتعرض لها الشخص وتتسبب فى إصابته بتمزق فى الكاحل:
- التعرض للوقوع مما يسبب التواء فى الكاحل.
- الاستقرار بعنف على القدم بعد قفزة.
- المشى أو ممارسة الرياضة على أرض غير مستوية.

التواء الكاحل .. العلاج والوقاية

* عوامل الخطورة:
من العوامل التى تزيد من مخاطر تعرض الشخص للإصابة بالتواء فى الكاحل:
- المشاركة فى الأنشطة الرياضية، فالتواء الكاحل من إصابات الرياضة الشائعة، وخاصة الرياضات التى يحدث فيها التواء للقدم مثل كرة السلة او التنس أو كرة القدم أو الجرى .. فكل هذه الرياضات قد يتعرض معها الشخص لالتواء فى كاحله وخاصة إذا كان الشخص يعانى من زيادة فى الوزن.
- كما أن ممارسة الأنشطة الرياضية على أسطح غير مستوية يزيد من مخاطر التواء الكاحل.
المزيد عن الإصابات الشائعة للرياضة ..
- إصابة سابقة فى الكاحل، إذا حدث وأن التوى كاحل الشخص فى مرة سابقة، فمن الممكن إصابته بالتواء فيه لاحقاً.

التواء الكاحل .. العلاج والوقاية

* المضاعفات:
إذا لم يتم علاج التواء الكاحل، وانغمس الشخص بعدها مباشرة فى أنشطة حركية فسوف يتعرض الكاحل لالتواء آخر مما يحدث المضاعفات لتكرار الإصابة وتحدث الأعراض التالية الدالة على حدوث مضاعفات إصابة التواء الكاحل:
- ألم مزمن.
- عدم استقرار مزمن لمفصل الكاحل.
- إصابة هذا المفصل بالتهاب مبكر فى المفاصل.

التواء الكاحل .. العلاج والوقاية

* متى يتم اللجوء إلى الطبيب؟
يتم الاتصال أو اللجوء إلى الطبيب إذا كان الشخص يعانى من ألم أو تورم فى الكاحل ولديه شك فى إصابته بالتواء فيه. إجراءات العناية الذاتية يكون كل ما يحتاجه المصاب لعلاج الحالة، لكن ينبغى التحدث إلى الطبيب للتقييم الصحيح للحالة، إذا كانت الأعراض حادة فمن الممكن أن تكون الإصابة كسر فى عظام الكاحل أو فى عظام الرجل السفلية.
غالبية الأشخاص التى تصاب التواء فى الكاحل لا تسعى إلى العلاج الطبى وخاصة مع الحالات البسيطة، أما إذا كان الالتواء حاداً يتم اللجوء إلى الطبيب لتخفيف حدة الآلام والتورم.
أ- ما الذى يمكن أن تفعله قبل ذهابك إلى الطبيب؟
- إعداد قائمة بالأسئلة المحتملة التى يكون من بينها:
- شرح مفصل بالأعراض التى ظهرت عليك.
- تاريخ مفصل عن تاريخك المرضى وخاصة إذا كانت توجد إصابة سابقة من الكاحل الملتوى.
- شرح موجز بالتاريخ الطبى لأفراد عائلتك.
- كافة الأدوية التى تأخذها أو أياً من المكملات الغذائية.
- الأسئلة التى تود سؤال الطبيب عنها.

التواء الكاحل .. العلاج والوقاية

ب- ما الذى تتوقعه من الطبيب؟
سوف يقوم الطبيب بتوجيه الأسئلة التالية، والتى ينبغى على الشخص إعداد النفس المسبق للإجابة عليها وخاصة لأن وقت الزيارة محدود:
- كيف حدثت الإصابة؟
- فى أى اتجاه التوى الكاحل؟
- هل تتحمل وزن الجسم على القدم المصابة؟

* الاختبارات والتشخيص:
أثناء الفحص الجسدى للمريض، سوف يقوم الطبيب باختبار الأماكن التى يشعر فيها بألم، حيث يُطلب من المصاب تحريك المفصل فى اتجاهات عديدة لرؤية ما إذا كان يوجد وضع معين يسبب هذا الألم.
إذا كانت الإصابة حادة، فقد يوصى الطبيب بإجراء اختبارات الأشعة التشخيصية التالية لإبعاد شك الكسر ولتقييم مدى الضمور الذى لحق بالأنسجة.
- الأشعة السينية (أشعة إكس):
أثناء إجراء الأشعة السينية فإن كم ضئيل من الأشعة ينفذ إلى الأنسجة من أجل عمل صورة للهيكل الداخلى لها، وهذا الاختبار مفيد لتقييم حالة العظام لكنه أقل كفاءة فى تقييم حالة الأنسجة اللينة .. والكسور الناتجة عن التعرض للضغط والإجهاد والشرخ البسيط لا يظهرون فى الأشعة السينية العادية.

- مسح العظام:
يقوم الفنى مع مسح العظام بحقن المصاب حقنة تحتوى على مادة إشعاعية فى الوريد، هذه المادة يجتذبها العظم وخاصة الأجزاء التى بها ضمور، والضمور يبدو بلون فاتح فى الأشعة وهذا الفحص جدي لاكتشاف الكسور الناتجة عن ضغوط الإجهاد.
المزيد عن الكسور الناتجة عن الإجهاد والضغوط ..

- الأشعة المقطعية بالكمبيوتر:
تختص بإظهار العظام والأربطة بشكل أكثر تفصيلاً، والأشعة المقطعية ما هى إلا أشعة سينية ولكن يتم التقاط الصور لها من زوايا مختلفة ويتم دمجها سوياً لتقدم صورة إجمالية مفصلة عن الهيكل الداخلى للجسد.
المزيد عن الأشعة المقطعية بالكمبيوتر ..

- الرنين المغناطيسى:
هذا النوع من الأشعة التشخيصية يستخدم مجالات من الموجات الإشعاعية لإصدار صورة مفصلة عن الهياكل الداخلية، وهذه التكنولوجيا توضح لنا مدى الضمور الذى لحق بالأنسجة اللينة إلى لا تستطيع الأشعة السينية إظهارها.
المزيد عن الرنين المغناطيسى ..

التواء الكاحل .. العلاج والوقاية

* العلاج والأدوية:
العلاج الذى يُقدم لإصابات التواء الكاحل يعتمد على حدة الإصابة .. والعديد من الأشخاص يقومون بعلاج الإصابة منزلياً.
- الأدوية
فى غالبية الأحوال فإن المسكنات التى تُباع فى الصيدليات بدون صرف من قبل الطبيب كافية لعلاج الألم المتصل بإصابة التواء الكاحل.

- العلاج الطبيعى
بعد مرور ايام قليلة على الإصابة وبعد اختفاء التورم فأنت بحاجة إلى رؤية أخصائى علاج طبيعى لكى تمارس معه بعض التمارين التى تساعدك على استرجاع الحركة الطبيعية لكاحلك ولقوته ولاتزانه.
المزيد عن العلاج الطبيعى ..

وتمارين الاتزان والثبات من أهم التمارين التى يحتاجها مصاب التواء الكاحل ومن بين هذه التمارين الوقوف على قدم واحدة ورفع الأخرى بعيداً عن الأرض.
إذا كانت الإصابة بسبب ممارسة رياضة عليك بالتحدث إلى الطبيب أولاً متى تستأنف نشاطك الرياضى، وقد تكون بحاجة إلى ارتداء رباط ضاغط حول منطقة الكاحل حتى لا يصاب مرة أخرى.

- الإجراء الجراحى وغيره من الإجراءات الأخرى
إذا شعر المصاب أن الكاحل لا يمده بالثبات والاتزان الطبيعى لجسده، قد يحيله الطبيب إلى أخصائى فى المفاصل، وقد يكون بحاجة المصاب إلى جبيرة حتى لا يتحرك الكاحل ويعود إلى حالته الطبيعية، فى الحالات النادرة حيث التمزق الحاد للأربطة فقد يحتاج الشخص وخاصة الرياضى المحترف إلى تدخل جراحى لعلاج الأنسجة التالفة.

* نمط الحياة والعلاج المنزلى:
للعناية الذاتية بإصابات التواء الكاحل، يم إتباع الخطوات التالية فى المنزل:
- الراحة، تجنب الأنشطة التى تسبب الألم ومزيد من التورم للكاحل وشعور بعدم الراحة. لكن لا تلتزم الفراش كلية ولا تمتنع عن مزاولة كافة أنواع الحركة الروتينية طالما أنها لا تسبب ضرراً للإصابة .. ويمكنك ممارسة النشاط الرياضى مع الأطراف التى لم تتعرض للإصابة أى السليمة.
- الثلج، حتى وإن كنت ستلجأ إلى المساعدة الطبية لابد من القيام بتقديم الإسعافات الأولية لنفسك وذلك باللجوء إلى الكمدات الثلجية لمدة 15 – 20 دقيقة مع تكرار وضع الكمدات كل 2 – 3 ساعات حتى نومك ليلاً على مدار الـ 48 ساعة أو 72 ساعة بعد حدوث الإصابة، فالكمدات الثلجية تخفف الألم والتورم والالتهابات فى العضلات المصابة والمفاصل والأنسجة الضامة. كما أنها تخفف من حدة النزيف إذا حدث تمزق فى الأربطة، أما إذا تحولت المنطقة المصابة إلى اللون الأبيض عليك بالتوقف عن الكمدات على الفور فهذا قد يشير إلى إصابة مرتبطة بالثلج، وإذا كان الشخص يعانى من أمراض بالأوعية الدموية أو مرض السكر أو قلة الإحساس .. على المصاب استشارة الطبيب قبل استخدام الكمادات الثلجية.
- استخدام الأربطة الضاغطة للمساعدة فى تخفيف حدة التورم، يتم استخدام رباط ضاغط على الكاحل حتى يختفى التورم ولا يتم ربط الكاحل بإحكام حتى لا تقف الدورة الدموية .. عليك بالاستغناء عن الرباط الضاغط إذا زاد الألم أو حدث تنميل بالقدم أو ظهر تورم بالمنطقة أسفل الرباط الضاغط.
- رفع القدم، لتخفيف حدة التورم لأن رفع القدم المصاب كاحلها لأعلى فوق مستوى القلب وخاصة ليلاً فإن الجاذبية تقلل من التورم بتصريف السوائل الزائدة.

التواء الكاحل .. العلاج والوقاية

* الوقاية:
إن الإجراءات الوقائية التالية تحول دون إصابة كاحل الإنسان بالتواء قدر الإمكان، عليك بإتباعها لكى تحافظ على سلامة كاحلك من الإصابات التى قد تعوق من حركتك الطبيعية:
- ممارسة تمارين الإحماء قبل ممارسة رياضة أو أى نشاط.
- عليك بأخذ الحذر عند ممارسة الحركة فى أى مكان تكون فيه فى المنزل فى الملعب أو فى مكان العمل .. وعند المشى بالمثل.

التواء الكاحل .. العلاج والوقاية

- ارتداء الأحذية الملائمة لكل نشاط رياضى لكى تحافظ على سلامة قدمك.
المزيد عن ارتداء الحذاء الملائم للرياضة ..
- عدم ارتداء الأحذية التى لها كعب عالٍ.
- لا تساهم فى أية أنشطة رياضية طالما أن جسدك غير مؤهل لمزاولتها.
- المداومة على قوة العضلات ومرونتها.
- المداومة على ممارسة تمارين الاتزان التى تساهم فى مزيد من الثبات للحركات التى يمارسها الإنسان فى روتين حياته اليومى.

* المراجع:
  • "Sprained Ankle" - "orthoinfo.aaos.org".
  • "Sprained ankle" - "mayoclinic.org".
  • "Ankle Sprains" - "kidshealth.org".
  • "Ankle sprains" - "betterhealth.vic.gov.au".

  • تقييم الموضوع:




تابعنا من خلال

فيدو على الفيسبوك فيدو على التويتر

نشرةالدورية

© 2001 - 2001 جميع حقوق النشر محفوظة لشركة الحاسبات المصرية
Designed & Developed by EBM Co. صمم وطور بواسطة شركة الحاسبات المصرية