اختبارات مرض السكر (اختبار سكر الدم)

اختبارات مرض السكر (اختبار سكر الدم)
* اختبار سكر الدم - اختبارات مرض السكرى:
اختبار سكر الدم هام لاكتشاف معدلات السكر في الدم وما ينبغي أن تكون عليه. إذا كان الجلوكوز منخفضاً أو مرتفعاً بدرجة كبيرة فالشخص بحاجة إلى تغيير في الأدوية والنظام الغذائي والخطة الرياضية وهذا يتم من خلال الطبيب المعالج فقط.

فاختبار سكر الدم هو إجراء يقيس كمية السكر أو الجلوكوز في الدم. قد يطلب الطبيب هذا الاختبار للمساعدة في تشخيص مرض السكرى. يمكن للأشخاص المصابين بداء السكري أيضاً استخدام هذا الاختبار لإدارة حالتهم.

* أهمية إجراء اختبار الجلوكوز فى الدم:
توفر اختبارات السكر في الدم نتائج فورية وتتيح للشخص معرفة ما يلي:
- احتياج نظامه الغذائي أو روتين تمارينه إلى التغيير.
- كيفية عمل أدوية أو علاج مرض السكر.
- تعرفه ما إذا كانت مستويات السكر في الدم لديه مرتفعة أو منخفضة.
- تحديد العلاج للتحكم فى المرض.
- وقد يطلب الطبيب أيضاً إجراء اختبار سكر الدم كجزء من الفحص الروتينى، لمعرفة ما إذا كان الشخص مصاباً بمرض السكر أو فى مرحلة ما قبل الإصابة بمرض السكر.

اختبارات مرض السكر (اختبار سكر الدم)
الجهاز المنزلى لقياس السكر فى الدم

ومن بين عوامل الخطورة للإصابة بمرض السكر:
- السن 45 سنة أو أكبر.
- السمنة.
المزيد عن السمنة ..
- عدم ممارسة الحركة والرياضة (نمط حياة خامل).
- إذا كان الشخص يعانى من ارتفاع في ضغط الدم أو ارتفاع الدهون الثلاثية أو انخفاض مستويات الكوليسترول الجيد (HDL).
المزيد عن الدهون الثلاثية ..
المزيد عن الكوليسترول ..

- إذا كانت إمرأة ولها تاريخ من الإصابة بسكر الحمل أو ولادة طفل يزيد وزنه عن 4 كجم.
المزيد عن سكر الحمل ..
المزيد عن الولادة ..

- إذا كان الشخص لديه تاريخ مقاومة الأنسولين.
المزيد عن مقاومة الأنسولين ..
- لديه تاريخ من الإصابة بالسكتة الدماغية أو ارتفاع ضغط الدم.
المزيد عن السكتة الدماغية ..
المزيد عن ضغط الدم المرتفع ..

- لديه تاريخ عائلي لمرض السكر.

ويمكن فحص مستويات السكر في الدم في المنزل أو في عيادة الطبيب، لابد وأن يتابع الشخص القراءة لمعرفة المزيد عن اختبارات السكر في الدم وماذا تعني النتائج. بالنسبة للأشخاص المصابة بالداء السكرى، يساعد الاختبار المنزلي في مراقبة مستويات السكر في الدم، كما يساعد في تحديد مستوى السكر لمعرفة ما إذا كان الشخص بحاجة إلى تعديل نظامه الغذائى أو ممارسة الرياضة أو أخذ أدوية لمرض السكر.

يأخذ جسم الإنسان الكربوهيدرات الموجودة في الأطعمة مثل الحبوب والفواكه ويحولها إلى جلوكوز، والجلوكوز هو أحد المصادر الرئيسية للطاقة في الجسم.
المزيد عن الكربوهيدرات ..

اختبارات مرض السكر (اختبار سكر الدم)
الرياضة من متطلبات حماية الجسم ووقايته من الإصابة بمرض السكر

يمكن أن يؤدي انخفاض نسبة السكر في الدم (نقص السكر في الدم) إلى نوبات صرع أو غيبوبة إذا تُرك دون علاج. أما ارتفاع نسبة السكر في الدم (ارتفاع السكر في الدم) قد يؤدى إلى الإصابة بالحُماض الكيتوني (Diabetic ketoacidosis) ينتج الحُماض الكيتوني السكرى من نقص في الإنسولين استجابة لانتقال الجسم لحرق الأحماض الدهنية وإنتاج أجسام كيتونية حامضية والتي تسبب معظم الأعراض والمضاعفات، وهي حالة تهدد الحياة وغالباً ما تكون مصدر قلق للأشخاص المصابين بداء السكر من النوع 1 .. أى يحدث الحُماض الكيتوني عندما يبدأ الجسم في استخدام الدهون فقط كوقود.
المزيد عن ارتفاع السكر فى الدم ..
المزيد عن انخفاض السكر فى الدم ..
المزيد عن غيبوبة مرض السكر ..
(اختبار الكيتون فى البول)


يمكن أن يؤدي ارتفاع السكر في الدم على مدى فترة طويلة إلى زيادة خطر الإصابة بالاعتلال العصبي (ضمور الأعصاب)، إلى جانب أمراض القلب والكلى والعين.
المزيد عن مضاعفات مرض السكر ..

اختبارات مرض السكر (اختبار سكر الدم)
السمنة من العوامل التى تساعد على الإصابة بمرض السكر

* ما هي المخاطر والآثار الجانبية لاختبار سكر الدم؟
اختبار سكر الدم له مخاطر أو آثار جانبية منخفضة أو معدومة.
قد يشعر الشخص بألم وتورم وكدمات في مكان الاختبار، خاصة إذا كانت عينة الدم سيتم سحبها من الوريد، ويزول هذا في غضون يوم.
المزيد عن العينة ..
المزيد عن اختبار الدم ..

* أنواع اختبارات سكر الدم:
يمكن إجراء اختبار سكر الدم بطريقتين. الطريقة الأولى قياس السكر فى الدم فى المنزل ويتم إجراء الاختبار بوخز الإصبع باستخدام مقياس الجلوكومتر للاختبار اليومي، الطريقة الأخرى هي سحب الدم أو أخذ عينة من الدم.

تُستخدم عينات الدم بشكل عام لفحص مرض السكر. يطلب الطبيب فحص سكر الدم أثناء الصيام (FBS/Fasting blood sugar). يقيس هذا الاختبار مستويات السكر في الدم بعد صيام الشخص لمدة لا تقل عن ثمانى ساعات ومن الأفضل أن تمتد الفترة لـ 12 ساعة – وهنا يمتنع الشخص عن تناول الطعام كلية – لكنه يُسمح له بشرب الماء.
ويليه تحليل السكر بعد تناول الأكل (Blood sugar test after eating)، ويكون بعد ساعة إلى ساعتين من البدء فى تناول وجبة الطعام، وذلك لأن أغلب الطعام الذي تم تناوله يكون قد تم هضمه مع ثبات نسبة السكر في الدم بعد ساعة إلى ساعتين من تناول الوجبة.
أو
قياس نسبة السكر العشوائى في الدم (Random blood sugar test)، وهو فحص يتم فيه أخذ عينة الدم في أي وقت، ولا يتطلب هذا الفحص أي تجهيزات مسبقة كالصيام قبل الخضوع له أو تناول وجبة بتوقيت محدد مثل قياس السكر بعد تناول الطعام.

* فحص سكر الدم حسب نوع السكر المصاب به الشخص:
متى وكيف وكم مرة يجب على الشخص اختبار نسبة السكر في الدم يعتمد على نوع مرض السكر الذي يعاني منه والعلاج المقدم له.

اختبارات مرض السكر (اختبار سكر الدم)
الأنسولين لعلاج الداء السكرى

أولاً مرض السكر النوع 1:
وفقاً لجمعية مرض السكر الأمريكية (ADA)، إذا كان الشخص يعانى من مرض السكر من النوع 1 باستخدام الأنسولين بجرعات متعددة أو بمضخة الأنسولين، فسيحتاج إلى مراقبة نسبة السكر في الدم قبل:
- تناول وجبة أو وجبة خفيفة
- ممارسة الرياضة.
- قبل النوم.
- قبل القيام بالأنشطة الروتينية التى تتطلب تركيز مثل القيادة.
المزيد عن الأنسولين ..
المزيد عن مضخة الأنسولين ..


ثانياً ارتفاع نسبة السكر في الدم:
سيحتاج الشخص إلى فحص مستويات السكر في الدم إذا كان مصاباً بالداء السكر ويشعر بالعطش المتزايد والرغبة في التبول. قد تكون هذه أعراض ارتفاع نسبة السكر في الدم وقد يحتاج إلى تعديل خطة العلاج الخاصة به.
إذا تم التحكم في مرض السكرى ولكن لا تزال لدى الشخص أعراض يشعر بها، فقد يعنى ذلك أن هناك خلل ما أو حالة مرضية أو أن الشخص يعانى من الضغوط.
قد تساعد ممارسة الرياضة والتحكم في تناول الكربوهيدرات في خفض مستويات السكر في الدم. إذا لم تنجح هذه التغييرات، لابد من ذهاب الشخص إلى الطبيب لتقرير كيفية إعادة مستويات السكر في الدم إلى معدلاتها المتحكم فيها.
المزيد عن الضغوط ..
المزيد عن مثيرات الضغوط ..

اختبارات مرض السكر (اختبار سكر الدم)
النظام الغذائى الصحى من أحد العوامل المطلوبة للحفاظ على معدلات السكر آمنة عند مرضى السكر

ثالثاً انخفاض سكر الدم:
لابد وأن يقوم الشخص بفحص مستويات السكر في الدم إذا شعر بأى من الأعراض التالية:
- الرعشة.
- تفوح منه رائحة العرق أو بارد.
المزيد عن إفراز العرق ..
- غاضب.
- مشوش.
- مصاب بالدوار.
- جائع ويشعر بالغثيان.
المزيد عن الغثيان ..
- يشعر بالنعاس.
- وجود وخز أو شعور بالتنميل في الشفتين أو اللسان.
- الشعور بحالة من الضعف العام.
- الحالة المزاجية السيئة.
يمكن أن تكون بعض الأعراض مثل الهذيان أو النوبات أو فقدان الوعي من أعراض انخفاض نسبة السكر في الدم أو صدمة الأنسولين. إذا كان الشخص يعتمد على حقن الأنسولين يومياً، فلابد من سؤال الطبيب عن الجلوكاجون، وهو دواء يوصف من قبل الطبيب لمساعدة الشخص الذى يعانى من انخفاض حاد في نسبة السكر في الدم.
ومن الممكن ألا تظهر أية اعراض على الشخص إذا كان يعانى من انخفاض في نسبة السكر في الدم، وهذا ما يسمى عدم الوعي بنقص السكر في الدم. وإذا كان لدى الشخص تاريخ من عدم الوعي بنقص السكر في الدم، فقد يحتاج إلى فحص نسبة السكر في الدم بشكل متكرر.

اختبارات مرض السكر (اختبار سكر الدم)
يمكن إصابة المرأة بالسكر أثناء الحمل وقد تختفى أعراضه تماماً بعد الولادة

رابعاً النساء الحوامل:
تصاب بعض النساء بسكر الحمل أثناء الحمل، ويحدث هذا عندما تتداخل الهرمونات مع طريقة استخدام الجسم للأنسولين مما يسبب تراكم السكر في الدم.
سيوصي الطبيب للمرأة بفحص سكر الدم بانتظام إذا أصيبت به أثناء فترة الحمل، وعادة ما يختفي سكر الحمل بعد الولادة.

* مواعيد الاختبار:
لا يوجد اختبار بجدول محدد، وقد لا يكون الاختبار المنزلي ضرورياً إذا كان الشخص مصاب بمرض السكر من النوع 2 ولديه خطة علاج تحتوى على النظام الغذائي والتمارين الرياضية. قد لا يحتاج أيضاً إلى إجراء اختبار منزلي إذا كان يأخذ أدوية غير مرتبطة بانخفاض نسبة السكر في الدم.

اختبارات مرض السكر (اختبار سكر الدم)
تحليل الدم مطلوب للتعرف على معدلات الجلوكوز عند الشخص

* كيف يتم إجراء اختبار سكر الدم؟
- الاختبار المعملى:
للحصول على عينة، سيقوم مقدم الرعاية الصحية بإدخال إبرة في وريد الشخص وسحب الدم. وسيطلب الطبيب من الشخص الصيام لمدة 12 ساعة قبل اختبار Fasting blood sugar test/FBS، لكن ليس الشخص بحاجة إلى الصيام قبل اختبار الهيموجلوبين A1C، ثم يتم إجراء تحليل بعد تناول الشخص للطعام بعد ساعتين من بدء تناول الوجبة.

ما هو اختبار A1C؟
اختبار A1C هو اختبار دم يوفر معلومات حول متوسط مستويات الجلوكوز في الدم خلال الأشهر الثلاثة الماضية (90 يوماً). يمكن استخدام اختبار A1C لتشخيص مرض السكر من النوع 2 وما قبل الإصابة بمرض السكر 1. واختبار A1C هو الاختبار الأساسى المستخدم للتحكم وضبط معدلات مرض السكر.

ما الذي يقيسه A1C بالضبط؟
يقيس A1C كمية الهيموجلوبين في الدم المرتبط به الجلوكوز. والهيموجلوبين هو بروتين موجود داخل خلايا الدم الحمراء يحمل الأكسجين إلى الجسم. تموت خلايا الهيموجلوبين وتتجدد باستمرار، وعمر هذه الخلايا ما يقرب من ثلاثة أشهر. يرتبط الجلوكوز بالهيموجلوبين، لذا فإن تسجيل كمية الجلوكوز المرتبط بالهيموجلوبين يستمر أيضاً لمدة ثلاثة أشهر تقريباً. فإذا كان هناك الكثير من الجلوكوز المرتبط بخلايا الهيموجلوبين، فسيكون مستوى A1C مرتفع، أما إذا كانت كمية الجلوكوز طبيعية فسيكون A1C معدلاته طبيعية بالمثل.

- الاختبار المنزلي:
يمكن إجراء اختبارات سكر الدم في المنزل باستخدام جهاز قياس السكر، وتختلف الخطوات الدقيقة لاختبارات جهاز قياس الجلوكوز باستخدام شريط الإصبع وفقاً لنوع جهاز قياس نسبة الجلوكوز، وتتضمن الإجراءات على:
يتضمن الإجراء وخز الإصبع ووضع الدم على شريط قياس الجلوكوز، عادة ما يتم إدخال الشريط بالفعل في الجهاز، ثم تظهر النتائج على الشاشة خلال 10 إلى 20 ثانية.

* المراقبة المستمرة للجلوكوز (CGM/Continuous glucose monitoring):
يمكن لمريض السكر ارتداء جهاز للمراقبة المستمرة للجلوكوز (CGM)، يتم إدخال جهاز استشعار الجلوكوز تحت الجلد وقراءة السكر في أنسجة الجسم بشكل مستمر، وهذا الجهاز ينبه المريض عندما يكون سكر الدم منخفض جداً أو مرتفع جداً.
يمكن أن يستمر مستشعر الجهاز من عدة أيام إلى أسبوع قبل أن يحتاج الشخص إلى استبداله، لكن لابد وأن يقوم الشخص بفحص نسبة السكر في الدم مرتين في اليوم من أجل التعرف على معدلات السكر.
أجهزة المراقبة المستمرة لمرض السكر لا يمكن الاعتماد عليها في حل المشكلات الحادة مثل تحديد مستويات السكر المنخفضة في الدم، وللحصول على أدق النتائج يجب استخدام جهاز قياس السكر في الدم.

اختبارات مرض السكر (اختبار سكر الدم)
الإصابة بمرض السكر تكون قراءة النتائج معها أكثر من أو يساوي 126 ملجم/ديسيلتر.

* ماذا تعني نتائج فحص سكر الدم؟
اعتماداً على حالة المريض وتوقيت إجراء الاختبار، يجب أن تكون مستويات السكر في الدم على النحو التالى:
- قبل الإفطار:
أقل من 70-99 ملجم/ديسيلتر لغير المصابين بمرض السكر، 80-130 ملجم/ديسيلتر لمرضى السكر.
- قبل الغداء والعشاء والوجبات الخفيفة: أقل من 70-99 ملجم/ديسيلتر لغير المصابين بمرض السكر، 80-130 ملجم/ديسيلتر لمرضى السكر.
- بعد ساعتين من تناول الطعام: أقل من 140 ملجم/ديسيلتر لغير المصابين بمرض السكر، أقل من 180 ملجم/ديسيلتر لمرضى السكر.

وقد تتحدد قراءات مرض السكر من قبل الطبيب اعتماداً على العوامل التالية بالمثل:
- التاريخ الشخصى.
- منذ متى والشخص مصاب بمرض السكر.
- وجود مضاعفات مرض السكر.
- السن.
- الصحة العامة.
- الحمل.
يعد تتبع مستويات السكر في الدم إحدى الطرق للسيطرة على مرض السكر، قد يجد الشخص أنه من المفيد تسجيل النتائج للتعرف على اتجاهات مستويات السكر هل تميل إلى الارتفاع أم الانخفاض بشكل مستمر لتعديل العلاج للحصول على نتائج أفضل.

اختبارات مرض السكر (اختبار سكر الدم)
المعدلات الطبيعية لجلوكوز الدم أقل من 100 ملجم/ديسيلتر.

- نتائج التشخيص:
يوضح التالى ما تعنيه نتائج اختبار السكر في الدم:
- المعدلات الطبيعية:
أقل من 100 ملجم/ديسيلتر.
- ما قبل مرض السكر: ما بين 110-125 ملجم/ديسيلتر.
- مرض السكر: أكثر من أو يساوي 126 ملجم/ديسيلتر.
ومن خلال هذه النتائج يكون الطبيب قادراً على المساعدة في وضع خطة علاجية إذا كانت نتائج الشخص تشير إلى مقدمات مرض السكر أو مرض السكر نفسه.

المزيد عن اليوم العالمى لمرض السكر ..

* المراجع:
  • "Blood sugar testing: Why, when and how" - "mayoclinic.org".
  • "Blood sugar test" - "nlm.nih.gov".
  • "What are Normal Blood Glucose Levels?" - "virginiamason.org".
  • "When to Test Blood Glucose" - "joslin.org".

  • تقييم الموضوع:




تابعنا من خلال

فيدو على الفيسبوك فيدو على التويتر

نشرةالدورية

© 2001 - 2001 جميع حقوق النشر محفوظة لشركة الحاسبات المصرية
Designed & Developed by EBM Co. صمم وطور بواسطة شركة الحاسبات المصرية