نشرة الدورية

للاشتراك، أدخل بريدك الإلكتروني

سرطان البروستاتا: الأعراض والعلاج - Prostate cancer
سرطان البروستاتا: الأعراض والعلاج
* سرطان البروستاته:
سرطان البروستاتا هو نوع من أنواع السرطان الذي يظهر في غدة البروستاتا، التى توجد في الجهاز التناسلي الذكري.

غالبية أنواع سرطانات البروستاتا غالبا ماتكون بطيئة النمو، غير أن هناك بعض الحالات التي تتميز بشراستها وخطورتها.
الخلايا السرطانية من الممكن أن تنتشر من البروستاته إلى أجزاء أخرى من الجسم، خصوصا العظام والعقد الليمفاوية.
المزيد عن الحهاز التناسلى ..

إن للعوامل البيئية كتدخين السجائر وتناول الأغذية التي تحتوى على دهون بنسبة كبيرة لها دور كبير في زيادة احتمال الإصابة بسرطان البروستاتا.
ويشعر المريض ببعض الأعراض مع سرطان البروستاتا مثل الألم، صعوبة في التبول، مشاكل أثناء الاتصال الجنسي أو ضعف الانتصاب.

* أعراض سرطان البروستاته:
في المراحل المبكرة من المرض، لا تظهر أعراض على الشخص المصاب لعدة سنوات ويتم تشخيص هذا المرض عن طريق تحليل الدم أو عند اكتشاف تورم بالبروستاتة أثناء الفحص الروتيني مع تضخم الورم وضغطه على قناة مجرى البول مما يؤدى إلى ضعف وصعوبة تدفق البول والشكوى من وجود حرقان أو دم بالبول.

وعندما يغلق الورم قناة مجرى البول كلية يؤدى إلى انسدادها محدثاً الآلام والتمدد بالمثانة.

أما المراحل المتأخرة من هذا المرض ينتشر السرطان موضعياً إلى الغدد الليمفاوية والأنسجة المحيطة ويمتد أيضاً إلى أماكن أخرى متفرقة في الجسم عن طريق الدم. ويستطيع الطبيب من خلال الفحص الإكلينيكي للمستقيم أن يحدد مدى انتشار الورم موضعياً عن طريق عدم تحركه للأمام أو للخلف.

سرطان البروستاتا: الأعراض والعلاج

* أسباب الإصابة بسرطان البروستاته:
إن السبب الرئيسي في الإصابة بهذا المرض غير معلوم ولا توجد علامات للتفرقة بينه وبين تضخم البروستاتة الحميد. لكن هناك عوامل تساعد على الإصابة به مثل التقدم في السن، العوامل الوراثية أو التغيير الهرمونى وكذا العوامل البيئية متمثلة في السموم والكيماويات ومخلفات الصناعة.

سرطان البروستاتا: الأعراض والعلاج

فبالنسبة لعامل التقدم في السن، نجد أن فرص الإصابة تزيد لمن هم فوق ال80 عاماً وتتراوح النسبة ما بين 50 – 80% ونادراً الإصابة به قبل سن الأربعين. أما بالنسبة للعوامل الوراثية، نجد أن الجينات تلعب دوراً كبيراً في هذا المرض، وتزيد فرص الإصابة للشخص الذي أصيب أحد أفراد عائلته به. ولا يوجد جين معين مسئولاً عنه ويمكننا القول بأن هرمون الذكورة مسئول بشكل مباشرة عن نمو خلايا البروستاتة الطبيعية وكذلك السرطانية فليس غريباً أن يكون له دوراً ما في حدوث المرض، ويمكن التغلب على ذلك بتقليل معدل الهرمون الأمر الذي يؤدى إلى تثبيط نمو سرطان البروستاتا.

* أماكن انتشار السرطان على النحو التالي:
الفقرات السفلي من العمود الفقري ثم الحوض ثم إلى الكبد والرئة في المرحلة النهائية.

سرطان البروستاتا: الأعراض والعلاج

والذي يتم إجرائه على فترات منتظمة إذا كان هناك شك أو احتمال الإصابة بهذا الورم كما يتم إجراء فحوصات أخرى بجانبه.

* التشخيص:
فحوصات سرطان البروستاتا هي محاولات لإيجاد سرطانات غير متصورة أو متوقعة، وقد تؤدي إلى فحوصات أخرى مترتبة عليها مثل أخذ عينة من الخلايا لتحليلها ودراستها. تتضمن الوسائل المتاحة الفحص الشرجي بالإضافة إلى فحص الدم الجيني الخاص بالبروستاتا (PSA). لا زالت هذه الفحوصات مثيرة للجدل، وقد تؤدي عند البعض إلى أعراض مؤلمة. الفحوصات الروتينية التي تستعمل أى من هاتين الطريقتين ليست مؤيدة بأي أدلة علمية، حيث أنه لا يوجد تأثير إيجابي لها لخفض معدل الوفيات جراء الإصابة بالمرض.

سرطان البروستاتا: الأعراض والعلاج

تصنيف مراحل سرطان البروستاتا
بعد تشخيص سرطان البروستاتا من المهم إجراء تصنيف مراحل سرطان البروستاتا، حيث أن سرطان البروستاتا له عدة مراحل، وتختلف المراحل في انتشارها وعلاجها. يتم تصنيف سرطان البروستاتا الى أربعة مراحل وذلك تبعاً للمعايير التالية:
حجم سرطان البروستاتا ومدى اختراقه لجدار البروستاتا.
انتشار سرطان البروستاتا للعقد اللمفاوية.
انتشار سرطان البروستاتا للأعضاء الأخرى كالكبد والعظام.

المرحلة الأولى هي المرحلة التي يكون فيها السرطان موضعياً، بينما المرحلة الرابعة هي التي يكون فيها السرطان مُنتشراً في أعضاء الجسم. يُمكن تصنيف سرطان البروستاتا إلى موضعي – حتى المرحلة الثانية أو مُنتشر من المرحلة الثالثة أو أكثر.

بالاضافة إلى تصنيف مراحل سرطان البروستاتا، يوجد تصنيف لدرجات سرطان البروستاتا. يُسمى تصنيف درجات سرطان البروستاتا بتدريج جليسون (Gleason Grade). ويتم تدريج سرطان البروستاتا وفقاً لمعايير عديدة خلال فحص العينة بالمجهر. يتكون تدريج "جليسون" من 10 درجات حيث أن:
الدرجات 1-4 هي درجات مُنخفضة.
الدرجات 5-7 هي متوسطة.
الدرجات 8-10 هي درجات عالية.

* العلاج:
اتخاذ قرار لعلاج سرطان البروستاتا هو تحديد مدى الحاجة للعلاج. حيث أن سرطان البروستاتا - خاصة النوع الشائع منه - والذى يُشخص به المرضى كبار السن يتطور غالبا ببطء و لا يتطلب علاجا.
أول أنواع العلاجات هو العلاج الإشعاعى.

العلاج الهرموني: وهو لوقف إنتاج الهرمون الذكري التستوستيرون في الجسم للمساعده في موت خلايا السرطان أو ابطاء نموها. ومن التأثيرات الجانبيه للعلاج الهرموني عدم القدره على الانتصاب, انخفاض الرغبة الجنسية, فقدان الوزن وانخفاض كتلة العظم.

العلاج الكيميائى: وهي أدويه تؤدي إلى قتل الخلايا السرطانية ويُعطى كأقراص عن طريق الفم أو الحقن بالوريد. ويُستخدم إذا انتشر السرطان الى أماكن أخرى من الجسم.

سرطان البروستاتا: الأعراض والعلاج

العلاج البيولوجي: يتم فيه أخذ بعض الخلايا المناعيه في الجسم وتعديل الجينات عن طريق الهندسه الجينيه ثم إعادتها الى الجسم بحقنها في الوريد لمحاربة الخلايا السرطانية.

العلاج بتجميد خلايا البروستاتا: يتم من خلال غرس إبر صغيره تبعث غاز بارد جدا يعمل على تجميد خلايا السرطان والخلايا المحيطه ثم إدخال غاز آخر يعمل على على تسخين الخلايا، مما يؤدي إلى قتل خلايا السرطان وبعض الخلايا المحيطه ونظرا لارتفاع نسب التأثيرات الجانبيه فإنها تبقى خيارا غير مرغوب فيه.

الجراحه: يلجأ الأطباء في بعض الحالات الى استئصال غدة البروستاتا وبعض الخلايا المحيطه وبعض العقد الليمفية عن طريق إما الجراحه أو بالمنظار بفتح جرح أسفل البطن ثم استئصال الغده أو فتح جرح في المنطقه بين فتحة الشرج وكيس الصفن.
ومن الآثار الجانبيه لجراحة البروستاتا سلس البول وضعف الانتصاب.
المزيد عن ضعف الانتصاب عند الرجال ..

الأورام .. طبيعتها وأنواعها الأساسية
المزيد عن لياقة مريض السرطان بعد العلاج ..

* المراجع:
  • "Prostate Cancer" - "cancer.org".
  • "Prostate Cancer" - "cancer.gov".
  • "Prostate Cancer" - "prostatecanceruk.org".
  • "Prostate cancer" - "mayoclinic.org".
  • ارسل ارسل هذا الموضوع لصديق

  • تقييم الموضوع:
    • ممتاز
    • جيد جداً
    • جيد
    • مقبول
    • ضعيف
  • إضافة تعليق:

تابعنا من خلال

فيدو على الفيسبوك فيدو على التويتر

نشرة الدورية

© 2001جميع حقوق النشر محفوظة لشركة الحاسبات المصرية
Designed & Developed by EBM Co. صمم وطور بواسطة شركة الحاسبات المصرية