نشرة الدورية

للاشتراك، أدخل بريدك الإلكتروني

طفلى لا يأكل .. فماذا أفعل؟!
طفلى لا يأكل .. فماذا أفعل
* الطفل واحتياجاته من الطعام:
كيف يحصل الطفل على احتياجاته الغذائية حتى وإن كانت هناك شكوى من الأم بعدم إقباله على تناول الطعام؟
وما الذى يحدث عندما يرفض الطفل تناول وجباته الغذائية .. أى رفضه لتناول غالبية الأطعمة من كافة المجموعات الغذائية فى الهرم الغذائى؟

يحتوى الهرم الغذائي على المجموعات الغذائية الخمس الرئيسية التي يجب على كل شخص الالتزام والعمل بها. وهذا الهرم هو بمثابة المرشد الذي يدلنا على الكميات الصحية التي يجب تناولها من الأغذية، ونجد أن هذه المجموعات الغذائية الخمس تمد جسم بالمواد الغذائية اللازمة لبناء ونمو جسمه ولا تحل أي مجموعة منها محل الأخرى لأن لكل واحدة منها فائدة مختلفة.

وتتكون هذه المجموعات الخمس من:
- مجموعة اللحوم، الطيور، الأسماك
- مجموعة الألبان، الزبادي، الجبن
- مجموعة الخضراوات
- مجموعة الفاكهة
- مجموعة الخبز، الحبوب، الأرز، المكرونة

طفلى لا يأكل .. فماذا أفعل

وتحتل الدهون والزيوت والحلوى قمة الهرم وينصح خبراء التغذية باستخدام أطعمة هذه المجموعة بحذر شديد وعلى نحو مقتصد وتتمثل في الأطعمة التالية: التوابل، الزيوت، الكريمة، الزبد، السمن النباتي، السكريات، المياه الغازية. وهى تمد الجسم بسعرات حرارية أكثر من إمدادها بالمواد المغذية
وتعتبر مجموعة اللحوم والألبان مصدر البروتينات والكالسيوم والحديد والزنك. وبالنسبة للمجموعة النباتية والتي تشتمل على الخضراوات والفاكهة فهي تمد الجسم بالفيتامينات والمعادن والألياف
وتشمل قاعدة الهرم مجموعة الخبز والحبوب والأرز والمكرونة، وتمد الجسم بما يحتاجه من البروتينات والمواد الكربوهيدراتية.

طفلى لا يأكل .. فماذا أفعل

على الأمهات ألا يساورهن القلق حول صحة أطفالهن، وعما إذا كان سيواجهون قصور فى النمو والتطور فى حالة عدم إقبالهم على تناول وجباتهم الصحية.
المزيد عن وجبات شهية ومُغذية يُقبل عليها الأطفال ..

* احتياجات الطفل الغذائية اليومية:
والتالى هو جدول إرشادى باحتياجات الطفل من الأطعمة الغذائية من سن 2 حتى 12 عاماً، ويتضمن على مقدار الحصة الواحدة وعدد الحصص المطلوبة له فى اليوم الواحد كل طفل حسب سنه العمرية:

المجموعة الغذائية مقدار الحصة للطفل من 2- 3 أعوام الحصة اليومية مقدار الحصة للطفل من 4- 8 أعوام الحصة اليومية مقدار الحصة للطفل 9- 12 أعوام الحصة اليومية
اللبن ، الزبادى والجبن ½ كوب كوبان 1/2 – ¾ كوب 2 – 3 أكواب* ½ - 1 كوب 3 أكواب
اللحم، السمك، الطيور الداجنة
والبقوليات الجافة، البيض والمكسرات
30 – 60 جرام 60 جرام 30- 60 جرام 90 جرام 60 جرام 150 جرام
الخضراوات 2 – 3 ملاعق كبيرة مطهية، وقطع قليلة من الخضراوات الطازجة 1 كوب 3 – 4 ملاعق كبيرة/ القليل من الثمار الطازجة ½ 1 كوب ¼ - ½ كوب، قطع متعددة من الثمار الطازجة كوبان
الفاكهة ½ ثمرة أو ثمرة واحدة صغيرة، 2- 4 ملاعق كبيرة من الفاكهة المحفوظة، 90 – 120 جرام من العصير 1 كوب ½ - 1ثمرة صغيرة، 4 – 6 ملاعق كبيرة من الفاكهة المحفوظة، 120 جرام من العصير 1 كوب 1 ثمرة متوسطة الحجم، ¼ - 1/2 كوب من المحفوظة، 120 جرام من العصير ½ 1 كوب
الحبوب ½ - 1 شريحة من الخبز، ¼ - 1/2 كوب من الحبوب المطهية، ½ - 1 كوب من الحبوب الجافة 90 جرام 1 شريحة خبز، ½ كوب من الحبوب المطهية، 1 كوب من الحبوب الجافة 120 جرام 1 شريحة خبز، 1/2 – 1 كوب من الحبوب المطهية، 1 كوب من الحبوب الجافة 150 جرام

* معلومات هامة:
احتياجات الطفل من الكالسيوم تزيد إلى 100 ملجم للأطفال ما بين عمر 4 – 8 سنوات.

ومن الممكن أن تستبدل الأم 30 جرام من اللحم أو الطيور الداجنة أو السمك ببيضة واحدة أو ملعقتان كبيرتان من زبد الفول السودانى أو 4 ملاعق كبيرة من البقوليات المطهية.
المزيد عن البيض ..
المزيد عن الأسماك وأوميجا - 3 ..
المزيد عن الفول السودانى ..

* شكوى الأمهات والحلول لها:
إن تجارب الأمهات من الحياة الواقعية مع أطفالهن تجعلهن يتعرفن على طبيعة الطفل وعلى مزاجه فى تناول الطعام وحتى مزاجه فى اللعب، وهناك بعض الشكاوى العامة من جانب الأمهات بعدم إقبال الطفل على تناول مجموعة غذائية بعينها .. لكن بالطبع هناك حلول للتغلب على هذا الرفض حتى يحصل جسد الطفل على كافة المواد الغذائية التى يحتاجها واللآزمة لنموه وبناء أنسجته الصغيرة.
الشكوى الأولى: طفلى لا يأكل اللحوم .. فما العمل؟!
قد تكون شكوى الأمهات من أن الطفل لا يتناول أى نوع من أنواع البروتينات مثل اللحوم أو الجبن أو الألبان، كما قد يرفض الطفل أخذ المكملات الغذائية لها .. فما العمل مع رفض الطفل تناول البروتينات ولكى يحصل جسده على الكم الملائم منها اللآزم لبناء أنسجة الجسم؟
المزيد عن فوائد اللحم الأحمر ..

طفلى لا يأكل .. فماذا أفعل

- التوصيات لمن لا يتناولون البروتينات من الأطفال:
- يتم إضافة مكملات فيتامين (د) إلى اللبن – المكملات السائلة - كما يتم إدراج حبوب الإفطار يوماً بعد الآخر فى وجباته الغذائية المدعمة بالمعادن لضمان حصول الطفل على احتياجاته من الحديد. كما أن الطفل ليس بحاجة إلى أخذ مكملات الفيتامينات المتعددة وهو يتناول الحبوب المدعمة بالمعادن لأنه سيحصل بذلك على قدر من القيم الغذائية مفرط وخاصة للحامض الفولى وفيتامين (أ).
المزيد عن الفولات (الحامض الفولى) ..

- يتم إعداد وجبات مقبولة بالنسبة للطفل تحتوى على مصدر بروتينى مثل الفول المهروس أو التونة أو البسلة، لابد من محاولة تقديم أنواع مختلفة من البروتينات لكى يتذوقها بدون فرض أى شىء عليه.

- تقديم الفاكهة والخضراوات مع غالبية الوجبات التى يتناولها الطفل على مدار يومه حتى مع الوجبات الخفيفة مما يزيد من احتمالات تناوله لها للحصول على البوتاسيوم والألياف، وبما أن الطفل يتقبل الفاكهة أكثر من الخضراوات لابد وأن تكون اختياراتك من الفاكهة تلك الغنية بفيتامين (أ) وفيتامين (ج) بشكل يومى ودائماً ما تقدم له فى وجبة العشاء.
المزيد عن أهمية تناول الخضراوات والفاكهة ..
المزيد عن الألياف ..

الشكوى الثانية: طفلى لا يشرب اللبن .. فكيف أمده بالكالسيوم الذى يبنى عظامه؟!
وهذا حال الكثير من الأطفال، فلا يوجد منزل يخلو من شكوى أم بأن طفل لها (أو أكثر) يرفض تناول اللبن ذلك المصدر الغذائى الغنى بالكالسيوم وبفيتامين (د) والهام لبناء عظام الطفل فى مرحلة نموه لكنه ليس بالرغم من ذلك ليس المصدر الوحيد له، لكن ماذا إذا أصر الطفل على عدم تناول المصادر الغذائية الأخرى الغنية به من الجبن والعصائر الطبيعية .. وما هى الخطة الغذائية البديلة لبناء عظمه وتعويض اللبن الذى لا يشربه؟
المزيد عن اللبن ..

طفلى لا يأكل .. فماذا أفعل

- التوصيات لمن لا يشربون اللبن من الأطفال:
- على الأم المداومة والإصرار على تقديم اللبن والزبادى والجبن فى كل الوجبات لأن الطفل مزاجه يتغير مع الأطعمة التى يتناولها بين الحين والآخر وقد يتقبل إحداها فى مرة من المرات.

- تقديم حبوب الإفطار المدعمة بالمعادن للطفل مع إضافة اللبن عليها .. فقد يروق له، أو عمل مزيج من العصائر الطبيعية المضاف إليها اللبن بدون أن تلفت الأم نظر طفلها لوجوده بلونه الأبيض المعروف!

الشكوى الثالثة: طفلى يتقبل مختلف الأطعمة باستثناء الخضراوات .. فكيف يحصل عليها؟!
إذا كان الطفل يتناول أطعمة متنوعة ومتعددة ولا تشكو منه الأم فى شرب اللبن أو تناول البروتينات فهذا رائع للأم والطفل!
نجد أن الطفل يميل بطبعه إلى تناول الفاكهة وهو بذلك يدعم جسده بمختلف القيم الغذائية والمعادن .. ومع كل هذا التنوع فى نظامه الغذائى إلا أنه يصر على رفض تناول الخضراوات فهى تزعجه إلى حد كبير، صحيح أن الطفل مع هذه الشكوى يحصل على مختلف القيم الغذائية التى يحتاجها جسده إلا أن العقبة الوحيدة التى تقف أمامه هو عدم حصوله على معدن الحديد، هذا المعدن الحيوى والهام لسنه الصغير .. فكيف يعوض هذا المعدن مع افتقاره لتناول الخضراوات؟

طفلى لا يأكل .. فماذا أفعل

- التوصيات لمن لا يتناولون الخضراوات من الأطفال:
- لابد وأن تقوم الأم بإدارج أطعمة مدعمة بالحديد فى الأطعمة المقدمة للطفل مثل الحبوب المدعمة بالحديد والزبيب وفول الصويا واللحم والجمبرى.
المزيد عن فول الصويا ..
المزيد عن الجمبرى ..

- لابد وأن تعطى الأم طفلها مكملات فيتامين (د) وتداوم على تقديم الخضراوات له، مع الاستمرار فى تنويع الفاكهة المقدمة له مع الوجبات.

- على الأم تجربة تقديم نفس الوجبة للطفل فى العشاء عدة مرات على مدار الأسبوع، مع التناوب فى تقديم الوجبات التى يحبها والتى يرفضها. وعندما يرفض تناول وجبة العشاء بدلاً منها تقدم الأم بعض الأصناف التى يحبها الطفل، أما إذا اكان الطفل يقبل على تناول وجبة العشاء عليها بتجربة أنواع جديدة من الطعام معه .. فالطفل دائماً بحاجة إلى تجربة الأصناف الجديدة المختلفة لكى يكتشفها.

طفلى لا يأكل .. فماذا أفعل

* نصائح سريعة:
- إذا كان الطفل يرفض تناول أطعمة من مجموعات غذائية بعينها لكنه يحصل على احتياجاته الغذائية، فعلى الأمهات تذكر أن ما يتناوله الطفل بمرور الوقت هو ما يهم وليس فى يوم واحد فقط أو فى أسبوع.

- لابد من متابعة أنماط تناول الطفل لطعامه، هل يجوع الطفل أكثر فى وجبة الإفطار أم فى وجبة الغذاء؟
المزيد عن أهمية تناول وجبة الإفطار ..

ومن هنا يكون اختيار الوجبة الملائمة لتقديم المواد الغذائية للطفل التى يفتقر جسده لها .. فلا يهم أن يتناول اللحم أو الدجاج فى وجبة الغذاء أو العشاء إذا كان يقبل على التهامها فى وجية الإفطار .. أى من المهم أن يحصل على احتياجاته من البروتينات بغض النظر عن الوجبة التى يتناولها فيها.

- إذا كان الطفل يرفض تناول الأسماك، على الأم تقديم المكملات التى تحتوى على زيوت السمك للحصول على الكم الملائم الذى يحتاجه من الأحماض الدهنية.

طفلى لا يأكل .. فماذا أفعل

- إذا تناول الطفل أكثر من الكم المسموح له به على الأم ألا تقلق، والأهم أن تتأكد الأمل أن طفلها أكل حتى الشبع، لأن شهية الطفل تختلف كثيراً من يوم لآخر فى مراحله العمرية الأولى.

- على الأم عدم ترك الأطعمة المغذية لآخر وجبة فى اليوم (وجبة العشاء)، لأن الطفل فى نهاية اليوم يكون متعباً وبحاجة إلى النوم وليس لديه رغبة فى أن يتناول الطعام، وعليها تفديم الخضروات والفاكهة له على مدار اليوم حتى ترتاح فى وجبة العشاء وتكون وجبة مخصصة لأفراد العائلة الكبار لكى يستمتعون بها.

* المراجع:
  • "Child nutrition" - "nlm.nih.gov".
  • "Helping your kids eat healthier" - "helpguide.org".
  • "Toddlers at the Table: Avoiding Power Struggles" - "kidshealth.org".
  • "When Your Toddler Doesn't Want to Eat" - "familydoctor.org".
  • ارسل ارسل هذا الموضوع لصديق

  • تقييم الموضوع:
    • ممتاز
    • جيد جداً
    • جيد
    • مقبول
    • ضعيف
  • إضافة تعليق:

تابعنا من خلال

فيدو على الفيسبوك فيدو على التويتر

نشرة الدورية

© 2001جميع حقوق النشر محفوظة لشركة الحاسبات المصرية
Designed & Developed by EBM Co. صمم وطور بواسطة شركة الحاسبات المصرية