فوائد الفراولة الصحية

فوائد الفراولة الصحية
* الفراولة:
الفراولة هي مصدر غنى بمضادات الأكسدة وإضافتها إلى نظام غذائي متوازن يمكن أن يقدم مجموعة واسعة من الفوائد، بعض مضادات الأكسدة الموجودة في الفراولة تشمل فيتامين "ج" والليوتين والكاروتين. بالإضافة إلى ذلك، تعتبر الفراولة مصدرًا جيدًا للفيتامينات والمعادن الأخرى. وتحتوي أيضًا على كميات مناسبة من حمض الفوليك (فيتامين ب9) والبوتاسيوم والمنجنيز.

كما تُعد مصدر غنى بالألياف الغذائية المهمة لتغذية البكتيريا النافعة في الأمعاء وتحسين صحة الجهاز الهضمي، لذا فهى تساعد في الوقاية من العديد من الأمراض.
المزيد عن الألياف ..
تتكون الكربوهيدرات في الفراولة بشكل أساسي من الألياف والسكريات البسيطة. وبها مؤشر جلايسيمي (تأثير الكربوهيدرات على ارتفاع أو انخفاض سكر الدم) منخفض نسبيًا لا يسبب ارتفاعًا كبيرًا في مستويات السكر في الدم.
وعادة ما يتم استهلاك الفراولة نيئة وطازجة، ويمكن استخدامها أيضًا في مجموعة متنوعة من المربات والجيلى (الهلام) والحلويات.
المزيد عن الكربوهيدرات ..

* الفوائد الصحية للفراولة:
- الفراولة تحمى من الإصابة بمرض السرطان:
تعتبر الفراولة من المصادر الجيدة بشكل استثنائي لفيتامين "ج" والألياف، وكلاهما وُجد أنه يحمي من سرطان المريء والقولون. يمكن أن تُعزى خصائص الفراولة المضادة للسرطان، وفقًا للمعهد الأمريكي لأبحاث السرطان، إلى وجود حمض الإيلاجيك/ Ellagic - وهو مادة كيميائية نباتية يمكن أن تمنع سرطانات الجلد والرئة والمثانة والثدي.
يعمل حمض الإيلاجيك كعامل مضاد للسرطان بعدة طرق - فهو يعمل كمضاد للأكسدة، ويبطئ إنتاج الخلايا السرطانية، ويساعد الجسم على تدمير أنواع معينة من المواد المسرطنة.

فوائد الفراولة الصحية

- الفراولة تحمى القلب:
إن وفرة مضادات الأكسدة في الفراولة يجعلها الغذاء المثالي لحماية القلب من الأمراض. تحتوي الفراولة على مادة الأنثوسيانين - Anthocyanin (مضادات الأكسدة المسئولة عن لونها الأحمر)، والتي تحمي بطانة الدورة الدموية، وبالتالي تحمي الشرايين من تراكم الترسبات وتنظم ضغط الدم.
كما تشير نتائج الدراسات إلى أن النساء اللائي تناولن ثلاث حصص أو أكثر من الفراولة (الحصة الواحدة من الفراولة تتكون من ثمان ثمرات كبيرة الحجم تحتوى على خمسين سعر حراري) أسبوعيًا قللن من خطر الإصابة بنوبة قلبية بمقدار الثلث.
المزيد عن الأزمات القلبية ..

- الفراولة تعزز مناعة الجسم:
تعتبر الفراولة من المصادر الممتازة لفيتامين "ج". تحتوي الحصة الواحدة من الفراولة على فيتامين "ج" أكثر من البرتقال. وقد تم التوصل إلى أن فيتامين "ج" يحفز الأجسام المضادة المعززة للمناعة، والتي تعزز في نهاية المطاف قدرة الجسم على محاربة الالتهابات.
وقد توصلت إحدى الدراسات إلى أن مكملات فيتامين "ج" تحسن وظائف الجهاز المناعى.
المزيد عن الفوائد الصحية للبرتقال ..

- الفراولة تنظم ضغط الدم:
كما أشرنا سابقًا، تحتوي الفراولة على مادة الأنثوسيانين، وهي مضاد أكسدة قوي يعمل على إرخاء بطانة الأوعية الدموية وفتحها، كما أن الفراولة غنية بالبوتاسيوم، وهو عنصر غذائي يساعد في التحكم في ضغط الدم.

- الفراولة تحافظ على صحة المخ:
الفراولة، لاحتوائها على نسبة عالية من مضادات الأكسدة، تحمي خلايا الدماغ من التلف الناتج عن الجذور الحرة (ذرات حرة يمكن أن تسبب ضرراً للخلايا). كما أن ثمارها تغير الطريقة التي تتواصل بها الخلايا العصبية في الدماغ مع بعضها البعض. هذا يؤدي في النهاية إلى تحسين صحة المخ.
كما كشفت دراسة أن تناول الفراولة يمكن أن يؤخر تدهور الذاكرة لدى النساء الأكبر سنًا بمرور الوقت. يمكن أن تعزى هذه الفائدة إلى وجود مركبات الفلافونويد في الفراولة.
ووفقًا للدراسات الأخرى، فإن غالبية أمراض الدماغ (بما في ذلك مرض الزهايمر وباركنسون) ناتجة عن زيادة كمية بروتين سام معين. ولكن وُجد أن استهلاك الفراولة يعزز آلية التدبير الطبيعية للدماغ (وتسمى أيضًا الالتهام الذاتي)، وبالتالي تقليل تراكم هذا البروتين.
المزيد عن مرض الزهايمر (النسيان) ..
المزيد عن الشلل الرعاش (باركنسون) ..

فوائد الفراولة الصحية

- الفراولة تحافظ على معدلات الكوليسترول:
من المعروف أن الفراولة تحتوي على البكتين، وهو نوع من الألياف القابلة للذوبان التي تقلل من مستويات البروتين الدهنى منخفض الكثافة / Low Density Lipoprotein - LDL (الكوليسترول السيئ) في الجسم. ووفقًا لنتائج دراسة تم إجراؤها، أظهرت عدة أنواع من الألياف القابلة للذوبان بما في ذلك البكتين، أنها تخفض مستويات البروتين الدهنى منخفض الكثافة LDL. ووفقًا لتحليل أجراه علماء إيطاليون وأسبان، شهد استهلاك 500 جرام من الفراولة بانتظام لمدة شهر انخفاضًا في مستويات هذا البروتين الدهنى.
المزيد عن الكوليسترول ..

- الفراولة تحافظ على صحة الإبصار:
تحتوي الفراولة على مضادات الأكسدة التي تقى إعتام عدسة العين، والتنكس البقعي، وأمراض العيون الأخرى.

فوائد الفراولة الصحية
نبات الفراولة

- الفراولة تحافظ على الوزن المثالى:
تلعب مضادات الأكسدة دورًا رئيسيًا في جعل الفراولة مثالية للحفاظ على الوزن وعدم اكتساب المزيد من الكيلوجرامات. كما أن مضادات الأكسدة تعمل على تعزيز عملية التمثيل الغذائي وتقلل من الشهية، والذى قد يؤدي أيضًا إلى حرق الدهون.

- الفراولة من أجل حمل صحي:
تعتبر الفراولة مصدرًا غنيًا لحمض الفوليك. يتم الحصول على حوالي 40 ميكروجرامًا من حمض الفوليك من كوب واحد من الفراولة النيئة. يمثل هذا حوالي 10٪ من الاستهلاك اليومي الموصى به. وفقًا لنتائج الأبحاث، يُعد حمض الفوليك مهمًا أثناء الحمل لأنه يمكن أن يمنع عيوب الخلقية للطفل. كما أنه مهم لصحة الأم.

- الفراولة تحافظ على صحة الأسنان:
تحتوي الفراولة على حمض التفاح "حمض الماليك/Malic acid" الذي يعمل كعقار قابض ويزيل تلون الأسنان. هذا يعني أنه يمكن استخدام هذه الفاكهة للحفاظ على بياضها. يمكن ببساطة سحق الفراولة إلى عجينة وخلطها مع صودا الخبز للحصول على مزيج ناعم. وباستخدام فرشاة أسنان ناعمة، يتم توزيع الخليط على الأسنان. ثم تركه لمدة 5 دقائق، ثم غسله جيدًا باستخدام معجون الأسنان. ومع ذلك، عدم الإفراط في تناولها لأن الحمض الموجود في الفاكهة قد يضر بالمينا.

- الفراولة لها خصائص مضادة للشيخوخة:
مضادات الأكسدة القوية الموجودة فى الفراولة تحمي أجسامنا من الأضرار التأكسدية وتوقف علامات الشيخوخة (التجاعيد، الجلد المترهل، الخطوط الدقيقة، إلخ). كما أنها مصدر رائع للليكوبين، وهو مضاد للأكسدة يلعب دورًا بارزًا في تأجيل علامات الشيخوخة.

- الفراولة للحفاظ على صحة الجلد:
تحتوي الفراولة عادة على حمض ألفا هيدروكسي/Alpha hydroxy acid، وهو مادة مهمة تساعد في القضاء على خلايا الجلد الميتة وتنظيف البشرة في هذه العملية.
ووفقًا لدراسة أجرتها كلية الطب بجامعة هانيمان، بنسلفانيا، تم العثور على العلاجات بأحماض ألفا هيدروكسي لعكس علامات الشيخوخة.
تحتوي فاكهة الفراولة أيضًا على حمض الساليسيليك/Salicylic acid، المعروف بتقليل فرط التصبغ والبقع الداكنة. يُعرف حمض الساليسيليك أيضًا بإزالة الخلايا الميتة من الجلد وشد مسام الجلد لمنع المزيد من انتشار حب الشباب.
المزيد عن حب الشباب ..
تعتبر الفراولة أيضًا مصدرًا ممتازًا لفيتامين "ج"، الذي يمكن أن ينظف البشرة ويحافظ على صحتها. تحتوي الفراولة على فوائد أخرى للبشرة أيضًا - فهى تحسن البشرة، وتهدئ البشرة المتهيجة، وتوفر الحماية من الأشعة فوق البنفسجية.
المزيد عن الأشعة فوق البنفسجية ..

يمكن عمل مزيج من معجون الفراولة مع القليل من العسل ووضعه على الوجه كل صباح. وترك القناع لمدة 15 دقيقة وغسيله بالماء البارد. يمكنك أيضًا استبدال العسل بماء الورد، أو حتى إضافة اللبن.
المزيد عن ماء الورد ..
المزيد عن اللبن ..

فوائد الفراولة الصحية

- الفراولة تنظم مستويات السكر في الدم:
تحتوي الفراولة على مضادات الأكسدة، التى تساعد على إبطاء هضم الأطعمة النشوية. كما أنها تساعد الأفراد المصابين بداء السكري من النوع 2 في الحفاظ على مستويات السكر الطبيعية في الدم لديهم.
المزيد عن مرض السكر ..
تحتوي الفراولة أيضًا على مؤشر منخفض لنسبة السكر في الدم، مما يعني أنه من غير المحتمل أن تسبب ارتفاعًا حادًا في السكر عند تناولها من قبل مرضى السكر.
يمكن أن تساعد الألياف الموجودة في الفراولة أيضًا في تنظيم مستويات السكر في الدم.

- الفراولة لصحة الشعر والوقاية من تساقطه:
بما أن الفراولة مصدرًا رائعًا لفيتامين "ج" - وهو عنصر غذائي يشجع على امتصاص الحديد ويعزز نمو الشعر. وقد وجد أيضًا أن هذه المغذيات تحول دون تقصف أطراف الشعر كما يمكن للفيتامين أيضًا تجنب تكون قشرة الرأس أو علاجها.
المزيد عن العناية بالشعر المتقصف ..
ويعتقد أيضًا أن السيليكا الموجودة في الفراولة قد تبطئ الصلع وتعزز نمو الشعر. ومع ذلك، لا يوجد دليل علمي لدعم هذا.
المزيد عن الصلع ..
يمكنك تحضير قناع (ماسك) شعر بالفراولة بخلط معجون الفراولة مع زيت جوز الهند البكر الممتاز والعسل (1 ملعقة كبيرة لكل منهما). ثم وضعه على فروة الرأس وتركه لمدة 20 دقيقة، وبعد ذلك يمكن غسل الشعر بالماء البارد. يجب أن يتم ذلك على فروة رأس نظيفة، عادة في الصباح بعد الاستحمام. يمنع هذا القناع أيضًا نمو فطريات فروة الرأس - فالماغنيسيوم الموجود في الفراولة يعالج هذه المشكلة.
المزيد عن زيت جوز الهند ..
المزيد عن فوائد العسل ..


- الفراولة تفيد الصحة الجنسية لدى الرجال:
تفيد مضادات الأكسدة الموجودة في الفراولة القلب والشرايين - وكلاهما يعزز الدورة الدموية، وهو أمر ضروري لحياة جنسية صحية. يؤدي فيتامين "ج" الموجود في الفراولة أيضًا إلى ارتفاع عدد الحيوانات المنوية لدى الرجال.

فوائد الفراولة الصحية
مزارع الفراولة

* كيفية اختيار ثمار الفراولة:
لابد من البحث عن الثمار التى لها لون أحمر فاتح من أعلى إلى أسفل - لا تستمر الفراولة في النضج بعد قطفها - ووجود الكثير من الأصفر أو الأخضر يعنى عدم نضجها كلية ولن يكون مذاقها آنذاك حلوًا مثل الفراولة الناضجة.

البحث عن الأوراق الخضراء الطازجة بعد قطف الفراولة، ستبدأ الأوراق الخضراء في الجفاف والذبول. كلما طالت مدة قطف الثمار، كلما بدت الأوراق أكثر "ذبولًا". الأوراق الخضراء الطازجة تعني أن الفراولة طازجة أيضًا.

فوائد الفراولة الصحية

البحث عن الثمار الممتلئة، إذا بدأت الثمار تبدو "جافة" أو ذابلة، فهذا يعني أنها أصبحت قديمة.

الحجم لا يهم، حيث تنمو أنواع مختلفة من الفراولة بأحجام مختلفة. يمكن أن يؤثر الطقس وظروف النمو أيضًا على حجم الفراولة. غالبًا ما تكون الثمار الأصغر أحلى، لكن الثمار الأكبر تكون لذيذة بالمثل!

البحث عن علامات العفن، إذا كان بإمكان الشخص رؤية حبة فراولة متعفنة في الصندوق، فمن المحتمل أن يكون هناك المزيد. يعني العفن الموجود على الفراولة أنها بدأت في التعفن. حتى لو لم تكن معظم الثمار الموجودة في الصندوق متعفنة، فمن المحتمل أن تكون جميعها قد بدأت بالفساد.

النظر إلى ثمار الفراولة التى يمكن رؤيتها من أعلى وأسفل الصندوق. في بعض الأحيان، يمكن أن تكون الفراولة "التالفة" في أسفل الصندوق. التأكد من أن كل الثمار التى يمكن رؤيتها تبدو حمراء وناضجة وطازجة.

فوائد الفراولة الصحية

* التخزين الصحيح لثمار الفراولة:
أ- تخزين ثمار الفراولة الكاملة:
غالبًا ما تفسد الفراولة الناضجة بعد أيام قليلة من شرائها، لذا هناك عدة طرق للمساعدة في الحفاظ على الفراولة طازجة طوال الأسبوع ولأكثر من ذلك.
عند تخزين الفراولة بشكل صحيح في الثلاجة باستخدام إحدى الطرق التالية، يجب أن تظل الفراولة طازجة لمدة تصل إلى أسبوع. مع الفحص الدائم للثمار بحثًا عن العفن وعلامات التلف الأخرى قبل تناولها.
- وضعها في أواني زجاجية محكمة الغلق: نقل الفراولة غير المغسولة إلى وعاء زجاجي لتخزين الطعام أو برطمان مع التأكد من إحكام إغلاقها.
- طريقة المناديل الورقية: وضع منشفة ورقية نظيفة وجافة في وعاء وضع الفراولة غير المغسولة فوقها. مع غلق الغطاء ثم وضع الحاوية في الثلاجة.
- شطفها بمحلول الخل: نقع الفراولة في محلول الخل (جزء من الخل الأبيض وثلاثة مقادير من الماء) لبضع دقائق. ثم تجفيفها بالتربيت عليها ووضعها على منشفة ورقية نظيفة في وعاء زجاجي. ثم وضع الغطاء بشكل غير محكم ثم حفظها في الثلاجة.
المزيد عن فوائد الخل ..

ب- أما بالنسبة لتخزين قطع الفراولة:
إذا كان تقطيع الفراولة مسبقًا قبل تخزينها أكثر ملاءمة، يمكن استخدام أي من طرق التخزين المذكورة أعلاه للحفاظ على قطع الفراولة طازجة. يمكن أيضًا لفها بإحكام بغلاف بلاستيكي أو ورق ألومنيوم. مع الوضع فى الاعتبار أنه بمجرد غسل الفراولة وتقطيعها، فإنها سوف تتلف بسرعة أكبر من ثمار الفراولة الكاملة غير المغسولة، وعادة ما تستمر لمدة ثلاثة إلى أربعة أيام فقط في الثلاجة.

ج- تجميد الفراولة:
يمكن تجميد الفراولة، وعلى عكس بعض الأطعمة الأخرى يمكن تجميد الفراولة بأي شكل تقريبًا - كاملة، أو مقطعة إلى نصفين، أو مقطعة إلى شرائح، أو حتى مسحوقة. لتجميد الفراولة المقطعة مسبقًا، والتي تعتبر مثالية لاستخدامها في أي شيء من الحلوى اللذيذة إلى عصير صحي، ينم وضع جانب الثمرة المقطوعة لأسفل على ورقة بسكويت مبطنة بورق الشمع. ثم تجميد الفراولة لبضع ساعات، ثم وضعها في وعاء محكم الغلق ووضعها فى الفريزر مرة أخرى. عند استخدام هذه الطريقة، يمكن أن تظل الفراولة المجمدة طازجة لمدة 10 إلى 12 شهرًا.

ولإذابة الفراولة المجمدة، يتم نقلها من الفريزر إلى الثلاجة، حيث يجب أن تبقى لمدة ست ساعات على الأقل. يمكن أيضًا إذابة الجليد من الفراولة عن طريق وضعها تحت الماء البارد لمدة 30 دقيقة على الأقل، أو بوضعها في وعاء داخل وعاء كبير مملوء بالماء البارد. تستغرق هذه الطريقة حوالي 15 إلى 30 دقيقة. وبمجرد إذابتها، ستبدو الفراولة أغمق قليلًا وتتميز بقوام أكثر نعومة، لذلك فهى لا تناسب لتزيين كعكة أو فطائر .. لكنها تلائم العصير أو إضافتها للزبادى أو طبق الحبوب.
المزيد عن الفوائد الصجية للزبادى ..

فوائد الفراولة الصحية

* القيم الغذائية/100 جرام من ثمار الفراولةً:
السعرات الحرارية = 32
الكربوهيدرات = 7.7 جرام
البروتينات = 0.7 جرام
المزيد عن البروتينات ..
الدهون = 0.3 جرام
المزيد عن مجموعة الدهون ..
الألياف = 2 جرام

* الكم الموصى بتناوله:
يُنصح بأن يستهلك الأفراد حوالي ثماني حبات فراولة كل يوم. ومع ذلك، وفقًا لرأى بعض الخبراء الآخرين، يمكن تناول ما يقرب من أربع حبات من الفراولة ذات الحجم الطبيعي يوميًا وما يصل إلى ست حبات من الفراولة إذا كانت صغيرة جدًا في كل وجبة (الحصة الواحدة منها). توفر ثماني حبات من الفراولة ما يكفي من فيتامين "ج" للنظام الغذائي المعتاد. فهي قليلة السكر والسعرات الحرارية (فقط 50 سعراً حرارياً وثمانية جرامات من السكر في كل كوب واحد).

* المراجع:
  • "Strawberries - How to Grow" - "rhs.org.uk".
  • "Strawberries, raw nutrition facts and analysis" - "nutritionvalue.org".
  • "A Look at the Nutritional Value and Benefits of Strawberries" "strawberryplants.org".
  • "Strawberries: A nutrient powerhouse" - "mayoclinichealthsystem.org".

  • تقييم الموضوع:




تابعنا من خلال

فيدو على الفيسبوك فيدو على التويتر

نشرةالدورية

© 2001 - 2001 جميع حقوق النشر محفوظة للشركة العربية للنشر الإلكتروني